سموه يحظى بإشادة المشاركين في ورشة تطوير قطاع الناشئين الآسيوية

الأمير علي يؤكد أهمية تطوير كرة القدم للواعدين (فيديو)

تم نشره في الاثنين 28 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 28 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 10:15 صباحاً
  • ممثلة نادي بايرن ميونيخ الألماني تهدي سمو الأمير علي بن الحسين قميص النادي أمس-(الغد)
  • سمو الأمير علي بن الحسين يتحدث في المؤتمر الصحفي أمس - (تصوير: جهاد النجار)

خالد الخطاطبة

عمان - أكد سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم، ومؤسس ورئيس مجلس إدارة مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية، ضرورة العمل من أجل تطوير كرة القدم للواعدين والواعدات، من أجل الارتقاء بكرة القدم الآسيوية خلال الفترة المقبلة، ومن أجل مستقبل مشرق للشباب والشابات الواعدين.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده سموه يوم أمس في فندق "الفور سيزن"، بمناسبة اختتام ورشة عمل تطوير قطاع الناشئين في قارة آسيا، بدعم من الشريك الرسمي للمشروع بيبسيكو، والتي حملت اسم الراحل سعد عبداللطيف الرئيس التنفيذي لشركة بيبسيكو في الشرق الأوسط وقارة افريقيا.
ووجه سموه الشكر والتقدير للمشاركين في ورشة العمل من الاتحادين الآسيوي والأوروبي لكرة القدم، والاتحادات الوطنية في كل من ألمانيا وبريطانيا والنرويج واليابان وأندية بايرن ميونيخ وتشيلسي ومجموعة من الهيئات والاتحادات والأندية العالمية الأخرى، كما ثمن سموه الدعم الذي تقدمه "بيبسيكو" من أجل تطوير كرة القدم خاصة في قطاعات الواعدين.
وقال سمو الأمير علي: "لدينا الوقت للمساعدة في مجال تطوير الناشئين والناشئات"، وشدد على أهمية الاهتمام بهذا القطاع، الذي ينعكس إيجابا على كرة القدم بشكل عام.
وأشار سموه إلى أن وضع الرياضة في المدارس ليس كما يجب، وبالتالي سعى لتأسيس مدارس الواعدين لتطوير كرة القدم، مشيرا إلى ضرورة إيصال رسالة إلى المعلمين وأهالي الطلبة، مفادها التأكيد على أهمية الرياضة وانعكاساتها على الصحة، ما يصب في النهاية في صالح المجتمع.
المؤتمر الصحفي الذي شهد حضور أومدال ممثلا عن الاتحاد النرويجي لكرة القدم، وكوك ممثلا عن الاتحاد الألماني، ولدولف ممثلا عن الاتحاد الاوروبي لكرة القدم، ومحمد بصير ممثلا عن الاتحاد الآسيوي، وحسام دبوس ممثل شركة "بيبسيكو"، شهد توجيه الشكر والتقدير لسمو الأمير علي بن الحسين على جهوده في تطوير كرة القدم، خاصة في مجال الواعدين، معتبرين أن جهوده سموه تصب حتما لصالح تطوير كرة القدم.
ووجه مندوب الاتحاد الآسيوي بصير، الشكر لسمو الأمير علي على هذه المبادرة، في تطوير مشروع كرة القدم الآسيوية، مشيرا إلى أنه كفني في الاتحاد الآسيوي، سيستلم التوصيات لنقلها للاتحاد من أجل العمل على تجسيدها على أرض الواقع.
واعتبر بصير أن النقاش الذي دار في الورشة كان جيدا، بعد مشاركة جميع الأطراف القارية في الحوارات التي جرت.
بدوره أشار كوك إلى أنه وجد خلال الحوار توافقا بين الجميع على النقاط التي تمت مناقشتها، وهذا شيء إيجابي يساهم في الارتقاء بقطاع الواعدين.
وكشف كوك عن لقاء مع سمو الأمير علي قبل المؤتمر الصحفي، تم خلاله بحث التعاون بين الاتحادين الأردني والبافاري لكرة القدم، كاشفا النقاب عن توجيه الدعوة لسموه ومرافقيه في اتحاد الكرة، لزيارة الاتحاد البافاري لإجراء مزيد من النقاشات وبحث سبل التعاون.
أما أومدال فقد أعلن عن تعاون بين الاتحادين الأردني والنرويجي لكرة القدم، خاصة وأن الحكومة النرويجية طلبت من اتحاد الكرة النرويجي دعم كرة القدم في الأردن، مستعرضا المشاريع التي قام بها النرويجيون والمتمثلة ببناء 8 ملاعب في مختلف مناطق الأردن.
أما حسام دبوس ممثل "بيبسيكو" فقد استعرض نجاحات الشركة في تطوير كرة القدم في افريقيا، من خلال اكتشاف أبطال المستقبل، مشيرا إلى أن الوقت حان لخدمة الكرة الآسيوية تحت رعاية سمو الأمير علي بن الحسين الذي يبذل جهودا كبيرة لتطوير كرة القدم.
الأمير يتحدث عن مختلف القضايا
المؤتمر الصحفي شهد تطرق سمو الأمير علي للعديد من المواضيع والقضايا، بناء على أسئلة الصحفيين الحاضرين، والتي كان من أبرزها تأكيد سموه على ضرورة دعم العراق، من خلال السماح بإقامة المباريات على أرضه وبين جمهوره، مشيرا سموه إلى أنه على اتصال دائم مع الاتحاد العراقي لكرة القدم، للعمل على تنظيم المباريات في مختلف مناطق العراق.
وقال سموه: منتخبنا لعب في العراق، ونتمنى على المنتخبات الأخرى أن تلعب هناك، ولكن قرار الحظر هو قرار صادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم، نتيجة المخاوف مما يعيشه العراق حاليا، متمنيا أن ينجح العراق في استضافة المباريات في أقرب وقت.
وردا على سؤال يتعلق بإمكانية مشاركة الأردن في بطولة كأس الخليج قال سموه: نتمنى أن نشارك في هذه البطولة، وبالتأكيد فإن النشامى سيشكلون إضافة، ولكن لن نقبل المشاركة في كأس الخليج على حساب أي طرف.
وحول الهجوم الذي يتعرض له ملف استضافة قطر لمونديال 2022، أشار سموه إلى أن تنظيم نهائيات كأس العالم دائما ما يواجه تحديات.
وأضاف: أنا على اتصال دائم مع الاتحاد القطري بهذا الشأن، واعتقد أن هناك وقتا كافيا لتجهيز المتطلبات، خاصة وأن منطقتنا تستحق استضافة مثل هذا الحدث.
وفيما يتعلق بفلسطين، وجه سموه التهنئة للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، لمسيرته الجيدة في عالم كرة القدم، رغم الصعوبات والعوائق التي يواجهها، مؤكدا على العمل لحل المشاكل التي تواجه الكرة الفلسطينية.
هدية تذكارية للأمير علي من بايرن ميونيخ
قدم نادي بايرن ميونيخ الألماني عقب نهاية المؤتمر الصحفي، هدية تذكارية لسمو الأمير علي بن الحسين، وهي عبارة عن قميص النادي، تقديرا لدور سموه في تطوير كرة القدم في آسيا والعالم.
أبرز القرارات والتوصيات
واستعرض أومدال للتوصيات التي خرجت بها ورشة العمل، والتي تهدف إلى تطوير كرة القدم الآسيوية.
ومن أبرز التوصيات التي خرج بها المؤتمرون، أن الاتحادات الوطنية مهتمة في التعامل مع كرة القدم للمحترفين، إضافة إلى التعامل مع الهواة والواعدين.
كما تمت الإشارة إلى أن قطاع الواعدين، يجب أن يكون متاحا أمام الجميع، بعيدا عن أي اعتبارات أو تمييز، لأن ممارسة الكرة عند الواعدين يجب أن تكون بهدف المرح فقط.
ومن التوصيات أيضا، استعراض أهمية ممارسة الرياضة عند الواعدين، وضرورة أن تعطي الدول المشاركة الأولوية للواعدين، مع تقديم الاتحاد الآسيوي لاقتراح باستحداث نظام للواعدين، يساهم في تطوير هذا القطاع.
كما قدم أومدال العديد من التوصيات التي خرجت بها الورشة، والتي من شأنها المساهمة بفعالية في تطوير قطاعات الواعدين.

khaled.khatatbeh@alghad.jo

التعليق