برشلونة يتسيد الكلاسيكو بفضل نيمار وسانشيز

تم نشره في الأحد 27 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً
  • كرة لاعب برشلونة أليكسيس سانشيز تتهادى في مرمى ريال مدريد أمس -(أ ف ب)

مدريد - حسم برشلونة الكلاسيكو الأول هذا الموسم مع غريمه التاريخي ريال مدريد عندما أسقطه في كاتالونيا 2-1 في مباراة تألق فيها نجمه البرازيلي الجديد نيمار أمس السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.
وعزز برشلونة صدارته برصيد 28 نقطة وبقي الوحيد من دون خسارة، فيما سقط ريال للمرة الثانية بعد الأولى على أرضه أمام جاره اتلتيكو مدريد وبالنتيجة عينها.
والتقى الفريقان 258 مرة في جميع المسابقات والمباريات الودية، ففاز ريال مدريد 94 مرة وبرشلونة 106 وتعادلا 58 مرة. وفي الدوري تواجها 167 مرة ففاز ريال 70 مرة وبرشلونة 65 مرة وتعادلا 32 مرة.
على ملعب "كامب نو" الذي غص بـ99 ألف متفرج، وجه الجمهور تحية قبل بداية المباراة لمدرب برشلونة السابق تيتو فيلانوفا الذي ترك الفريق في نهاية الموسم الماضي لمعاناته مع السرطان.
وشهدت تشكيلة المدرب الأرجنتيني خيراردو مارتينو تواجد سيسك فابريغاس اساسيا، فيما دفع الايطالي كارلو انشيلوتي مدرب ريال بالويلزي غاريث بايل وترك المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة على مقاعد البدلاء.
واعتمد مارتينو على الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار وفابريغاس هجوميا وثلاثي الوسط تشافي واندريس اينيستا وسيرجيو بوسكيتس، فيما عزز انشيلوتي خط الوسط باعتماده على الكرواتي لوكا مودريتش والألماني سامي خضيرة وسيرجيو راموس الذي لعب أمام الفرنسي رافايل فاران والبرتغالي بيبي في الوسط.
وبدأ الشحن في المباراة مبكرا عندما نال سيرجيو بوسكيتس بطاقة صفراء لعرقلته دي ماريا (7)، فرد قائد ريال سيرخيو راموس التحية عندما اجتاح نيمار (14).
ولم تشهد أول ربع ساعة أي فرصة حقيقية من الطرفين في ظل أفضلية بسيطة لبرشلونة، إلى أن سدد بايل كرة عالية بيسراه من خارج المنطقة (15).
وحاول نيمار التمويه على باب المنطقة أمام المدافع دانيال كارباخال لكن تسديدته جاءت ضعيفة بين أحضان الحارس دييغو لوبيز الأساسي في الدوري والاحتياطي في دوري الابطال لمصلحة ايكر كاسياس (18).
لكن نيمار لم يأبه لذلك فبعد أقل من دقيقة اخترق اينيستا منطقة الفريق الملكي مطاردا من ثلاثة لاعبين، لكنه اختار التمرير إلى الجهة اليسرى حيث نيمار فعكسها وسدد أرضية ارتدت من قدم كارباخال إلى الزاوية اليسرى للوبيز مسجلا هدفه الأول في مشاركته الأولى في الكلاسيكو بعد انتقاله من سانتوس البرازيلي (19).
اشتعلت مدرجات الفريق الكاتالوني، ولم تمض دقيقتان حتى وصلت تمريرة إلى الجهة اليمنى لميسي الذي تجاوز البرتغالي بيبي بسهولة، لكن أفضل لاعب في العالم في الأعوام الأربعة الأخيرة سدد كرة ارضية بعيدة عن متناول الحارس وعن القائم الأيمن أيضا (21).
حاول رونالدو وبايل الحد من هيمنة المتصدر، فسدد الأخير كرة قوية عالية من حافة المنطقة فوق عارضة الحارس الدولي فيكتور فالديس (26).
ومن أول فرصة حقيقية لريال، أهدر خضيرة هدف التعادل بفرصة ثمينة من مسافة قريبة اثر عرضية لرونالدو، اذ صد فالديز تسديدته ببراعة، فيما طالب الأماني بركلة جزاء للمسة يد على أدريانو (43).
وانتهى الشوط الأول ببطاقة صفراء لبايل بعد خطأ على المدافع جيرار بيكيه (44)، ليدخل برشلونة الى غرف الملابس متقدما بالنتيجة وبنسبة امتلاك الكرة (60 %).
واستمرت الإثارة في الشوط الثاني، واقترب ريال من مرمى فالديز عن طريق بايل بعد اختراق من خضيرة، لكن الدفاع تدخل في اخر لحظة (51)، رد عليها من الهجمة المرتدة اينيستا بتسديدة ارتدت من الدفاع.
لعب بعدها اينيستا تمريرة طويلة رائعة من مسافة 50 مترا تجاوزت الدفاع ووصلت الى نيمار السريع على الجهة اليسرى فسددها نصف طائرة من مسافة قريبة على يدي لوبيز في فرصة خطيرة لتعزيز الارقام (54).
هنا أجرى انشيلوتي تبديله الاول، فأراح راموس المدافع اصلا ودفع بلاعب الوسط اسيير اياراماندي القادم من ريال سوسييداد.
ارتفعت وتيرة الخطر من الطرفين، فانقض خضيرة ومودريتش على اينيستا ليمرر الكرواتي كرة على طبق من فضة لرونالدو الذي سددها يسارية قوية من داخل المنطقة انقذها مجددا فالديس ببراعة (58)، ومن الركنية التالية سدد دي ماريا كرة متوسطة القوة التقطها فالديس صمام امان بلاوغرانا.
تابع انشيلوتي تغييراته، واستبدل بايل العادي ببنزيمة رأس الحربة (61)، لكن برشلونة رد الضغط بهجمات مقابلة فلعب فابريغاس كرة في العمق الى الخطير نيمار الذي حاول الانفراد قبل أن يتدخل فاران ويبعد كرته إلى ركنية بتوقيت مميز.
أخذ ريال يسرع إيقاع المباراة تدريجيا، وظهر التعب قليلا على لاعبي مارتينو خصوصا في خط الوسط، فأراح مدرب الباراغواي السابق فابريغاس ودفع بالتشيلي اليكسيس سانشيس (70).
جن جنون رونالدو بعدها بلحظات عندما أسقطه الارجنتيني خافيير ماسكيرانو داخل منطقة الجزاء لكن حكم المباراة غض النظر عن ركلة الجزاء (71)، اتبعها بنزيمة بتسديدة صاروخية انفجرت في العارضة (72)، ليؤكد الميرينغيس هيمنتهم على الشوط الثاني في محاولات مستمرة لتسجيل هدف التعادل.
وارتفعت الوتيرة إلى مستوى مباريات الكلاسيكو في السنوات الاخيرة، فسدد اينيستا كرة قوية بعد فاصل مهاري من نيمار علت العارضة (76)، أجرى بعدها تبديله الأخير فنزل المهاجم الشاب خيسي رودريغيز بدلا من دي ماريا، قبل أن يمنح مارتينو قوة جسدية في الوسط بدخول الكاميروني الكسندر سونغ بدلا من اينيستا.
تبديل مارتينو كان الأنجع، لأن نيمار نجم المباراة وجد سانشيز بتمريرة من منتصف الملعب فساهمت سرعته بترويضها ولعبها ساقطة جميلة من فوق لوبيز المتقدم عن مرماه، ليتابع التشيلي الدولي تألقه في الفترة الأخيرة ويريح جمهور برشلونة الذي بدأ باحتفالاته ويوجه ضربة نفسية للاعبي ريال (78).
بدأ برشلونة يستعرض واهدر الفيش فرصة الهدف الثالث أمام لوبيز (83)، ثم خرج نيمار على وقع تشجيع الآلاف من الجماهير تاركا مكانه لبيدرو رودريغيز.
وتابع خضيرة اهدار الكرات وفالديس حرمانه من التسجيل (86)، لكن البديل الآخر خيسي حصل على تمريرة مقشرة من رونالدو من الجهة اليسرى فانفرد بفالديس وسددها قوية ارتدت من بطنه وهزت شباك برشلونة ليقلص الضيوف الفارق في الوقت القاتل (90)، لكن المباراة انتهت بفوز برشلونة وابتعاده عن أحد أبرز منافسيه على اللقب بست نقاط.
واللافت أن المباراة انتهت من دون أن يسجل ميسي أو رونالدو، فعجز الاول عن الانفراد بصدارة هدافي المباريات الرسمية للكلاسيكو حيث يتعادل راهنا مع اسطورة ريال الفريدو دي ستيفانو (18 هدفا) مقابل 12 لرونالدو.
وتعرض ملقة الذي بلغ الموسم الماضي ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لخسارة مذلة على ارضه امام سلتا فيغو صفر-5.
وهذه الخسارة الخامسة لملقة هذا الموسم، لكنها جاءت على يد وصيف القاع الذي ارتقى إلى المركز الرابع عشر بعدما سجل 8 اهداف فقط في مبارياته التسع السابقة.
على ملعب "لا روساليدا" وامام 17100 متفرج، سجل اهداف الفائز اليكس لوبيز (6 و64) والارجنتيني اوغوستو فرنانديز (23) ونوليتو (73) والبرازيلي تشارلز (81).
ويلعب اليوم الأحد اشبيلية مع اسوسونا وفياريال مع فالنسيا وريال سوسييداد مع الميريا واتلتيكو مدريد مع ريال بيتيس، وتختتم المرحلة يوم غد الاثنين بمباراة خيتافي مع اتلتيك بلباو.
ترتيب فرق الصدارة
1 - برشلونة 28 نقطة من 9 مباريات
2 - اتلتيكو مدريد 24 من 9
3 - ريال مدريد 22 من 9
4 - فياريال 17 من 9
5 - خيتافي 16 من 9 -(أ ف ب)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »برشلونيه حتى الممات (سندس الكعابنه)

    السبت 26 تشرين الأول / أكتوبر 2013.
    ألف مبروك برشلونه
    ألف مبروك ميسي .

    من القلب إلى الوريد بكرهك يا مدريد