رئيس وزراء اليابان يرفع الضرائب لأول مرةمنذ 15 عاما

تم نشره في الأربعاء 2 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً
  • منظر عام من العاصمة اليابانية طوكيو - (ا ف ب)

طوكيو- اتخذ رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي خطوة تاريخية أمس لم يسبقه اليها أي من اسلافه لما يزيد على 15 عاما ألا وهي زيادة الضرائب.
واستغل ابي الشعبية الكبيرة لسياسته الاقتصادية التي بدأت تحرك المياه الراكدة في ثالث أكبر اقتصاد في العالم وأعلن أن الحكومة سترفع ضريبة المبيعات الى ثمانية بالمئة من خمسة بالمئة.
وفي الوقت ذاته سيسعى لتخفيف التأثير على الاقتصاد الذي يخطو أولى خطواته نحو التعافي. ونظرا لان زيادة الضرائب ستدر على الحكومة ثمانية تريليونات ين (42ر81 مليار دولار) اضافية سنويا فسيعلن ابي ايضا برنامج تحفيز اقتصاديا بقيمة خمسة تريليونات ين أو أكثر حسب المسودة النهائية التي اطلعت عليها رويترز.
وتعد الزيادة الضريبة أول تحرك جاد منذ العام 1997 لكبح الدين العام في اليابان الذي تضخم في الاونة الاخيرة ليصل الى 100 تريليون ين (18ر10 تريليون دولار). ويتجاوز الدين مثلي حجم الاقتصاد وهو الاعلي في الدول الصناعية.
ويبلغ عجز الميزانية اليابانية نحو 10 % من الناتج المحلي الاجمالي وهو رقم ضخم بالنسبة لدولة لا تعاني من أزمة مالية ويتنامي عبء الدين كل عام بما يوازي الناتج المحلي المجمع لكل من اليونان والبرتغال وايرلندا.
وفي سوق الأسهم، قلص مؤشر نيكي للاسهم اليابانية مكاسبه ليغلق مرتفعا 2ر0 % أمس بفعل المخاوف من تداعيات أزمة تمويل الحكومة الأميركية.
وأغلق نيكي عند 72ر14484 نقطة بعد أن ارتفع 3ر1 % الى 97ر14642 نقطة حيث عززت بيانات قوية لثقة الشركات التوقعات بأن يمضي رئيس الوزراء قدما في خطة للاصلاح المالي ويقدم تحفيزا للحد من تأثيرها على الاقتصاد.
وهبط مؤشر توبكس الاوسع نطاقا 1ر0 % الى 44ر1193 نقطة في معاملات هادئة نسبيا وبلغ حجم التداول 79ر2 مليار سهم. - (وكالات)

التعليق