"التكنولوجيا" تحتل المرتبة 362 عالميا والسادسة عربيا في الهندسة

تم نشره في الأربعاء 18 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 صباحاً

أحمد التميمي

الرمثا - احتلت جامعة العلوم والتكنولوجيا المرتبة 362 من أصل 3000 جامعة عالمية وعربية في التصنيف العالمي Symond  Quacqarelli للعام 2013 وذلك في المحور الخاص بالهندسة والتكنولوجيا.
وسجلت الجامعة المرتبة السادسة على مستوى الجامعات العربية، التي جاءت 9 منها ضمن أول 400 جامعة عالمية في التصنيف.
وحسب التصنيف، جاء ترتيب جامعة العلوم والتكنولوجيا في باقي المجالات مثل العلوم الطبيعية والطب والعلوم الطبية (+401)، حسب التصنيف المذكور. وكانت الجامعة حصلت ضمن معيار الطلبة الأجانب (International Students) ورأي أصحاب العمل (Employer Reputation) على المرتبة 115 عالمياً بالنسبة للطلبة الأجانب والمرتبة 303 وفق رأي أصحاب العمل، إذ تبلغ نسبة الطلبة الأجانب في الجامعة 25 %.
وأوضح التصنيف الكلي في العام 2012 أن جامعة العلوم والتكنولوجيا صنفت في المرتبة (+601)، وبمعيار رقمي 17.9 درجة، حيث شهد ذلك العام منافسة لأكثر من 2500 جامعة مشهورة عالمياً وتم تصنيف 700 جامعة منها فقط، إذ سجلت الجامعات مستويات استجابة عالمية من خلال التقييم العلمي للمستوى الأكاديمي والمهني.
وفي العام 2013 تم تصنيف 800 جامعة عالمياً ضمن 3000 جامعة تقدمت لهذا التصنيف وكان ترتيب الجامعة 664 بزيادة المعيار الرقمي إلى 21.3 درجة. من جهته، أوضح رئيس الجامعة الدكتور عبدالله ملكاوي أن التميز المستحق للجامعة، والذي جعلها ضمن أفضل 5 % من الجامعات العالمية جاء من خلال مراحل تطوير برامج واستراتيجيات الجامعة المواكبة للمتغيرات البحثية والعلمية المتلاحقة في العالم.
وقال ملكاوي إن هذا يعتبر دليلاً بارزاً ومؤشراً آخر على نوعية البرامج الأكاديمية التي تقدمها الجامعة اعتماداً على الخبرات التراكمية، مشيراً إلى أن الجامعة استقطبت أكثر من 5500 طالب من أكثر من 50 جنسية مختلفة عربية وأجنبية في السنوات الأخيرة.
من جانبه، أوضح مدير مركز التطوير الأكاديمي وضمان الجودة الدكتور سمير العاشة أن مثل هذا التصنيف من قبل المراكز العالمية المتخصصة بتصنيف الجامعات العالمية يبرز تميز وقدرة وكفاءة المنافسة مع نظيراتها العالمية خصوصاً في مجال البحوث العلمية وفقاً لسياسات مرتبطة بالحاجات الوطنية.

التعليق