العقبة: انتهاء تنفيذ الجانب الجوي من مشروع تطوير مطار الملك حسين

تم نشره في الاثنين 16 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - أنهى مطار الملك الحسين الدولي في العقبة تنفيذ الجانب الجوي للمطار بقيمة بلغت 8 ملايين دينار، ضمن مشروعات تطويرية تصل كلفتها إلى 60 مليون دينار، تهدف الى رفع كفاءة وقدرة المطار وزيادة تنافسيته على المستوى الإقليمي، وفق رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة رئيس مجلس إدارة شركة العقبة للمطارات كامل محادين.
وقال محادين إن تنفيذ هذه الحزمة من المشروعات سيعمل على زيادة السعة الاستيعابية للمطار لتصل الى حوالي مليوني مسافر في العام، ورفع قدرة المطار خلال ساعات الذروة الى 1200 مسافر، مشيرا الى أن المطار يعد حاليا مطارا دوليا، اذ انه يلبي معايير التشغيل العالمية والواردة في اتفاقية شيكاغو للطيران ومنظمة الاياتا، ويستقبل كافة انوع الطائرات المدنية والعسكرية، كما انه ان يعمل بسياسة الاجواء المفتوحة التي تمكنه من التعامل المباشر مع رحلات الطائرات العارضة التي تجعل من العقبة مقصدا سياحيا لها.
وأوضح محادين ان المطار استقبل خلال العام الماضي حوالي 171 الف مسافر، كما استقبل 2280 طائرة، وقدم الخدمات الى حوالي 35 شركة طيران عالمية تمثل 13 وجهة مختلفة، مشيرا الى ان المطار تعدى كونه مرفقا جويا فقط  ليصبح حاضنة استثمارية لمختلف انواع الاستثمارات ذات العلاقة، حيث يوجد على ارض المطار مشروعات استثمارية تقدر قيمتها بحوالي 100 مليون دينار تشتمل على اكاديميات طيران مدني ومبنى خاص بخدمة الطائرات الخاصة، ومرفقين احدهما لصيانة الطائرات والآخر للشحن الجوي، فيما يقدر العائد على الاستثمار من هذه المشروعات على الاقتصاد الوطني بما يقارب 300 مليون دينار.

التعليق