ألمانيا: ميركل تريد فوزا حاسما في منطقة بافاريا

تم نشره في الاثنين 16 أيلول / سبتمبر 2013. 02:00 صباحاً

برلين - قبل أسبوع من الانتخابات التشريعية الألمانية تأمل المستشارة الألمانية انغيلا ميركل في ان تحقق في انتخابات منطقة بافاريا (جنوب)  فوزا حاسما في الوقت الذي يتقلص فيه تقدمها المريح على خصومها في الاستطلاعات.
وتشير التوقعات إلى تقدم مريح للمحافظين في هذه المنطقة الكاثوليكية في جنوب ألمانيا التي تعد بين اكثر مناطق اوروبا ازدهارا.
بل ان حزب الاتحاد المسيحي الاجتماعي الذي يحكم هذه المنطقة بلا انقطاع منذ 56 عاما وهو الشقيق الاصغر للاتحاد المسيحي الديموقراطي بزعامة انغيلا ميركل، يمكن ان يستعيد الأغلبية المطلقة التي خسرها في 2008 ما سيشكل نصرا لوزيره الرئيس هورست شيهوفر.
ودعي نحو 9,5 ملايين ناخب للاقتراع في هذه الولاية الاكبر مساحة في ألمانيا والتي تضم ثاني اكبر عدد من السكان في ولايات ألمانيا.
ولا يتوقع ان تعلق المستشارة الألمانية انغيلا ميركل التي شاركت بعد ظهر امس في تجمعين انتخابيين، على نتائج الاقتراع قبل اليوم وهو اليوم الذي يعقد فيه حزبها الاتحاد المسيحي الديمقراطي اجتماعا لقيادته. كما يعقد قادة ابرز الاحزاب الاخرى اجتماعات  قبل خوض الفصل الاخير في حملة الانتخابات التشريعة الاحد المقبل.
ومنح آخر استطلاع نشر الخميس الاتحاد المسيحي الاجتماعي الاشد محافظة م الاتحاد المسيحي الديموقراطي 47 بالمئة من نوايا التصويت مقابل 18 بالمئة للحزب الاجتماعي الديموقراطي الضعيف تقليديا في منطقة بافاريا.-(ا ف ب)

التعليق