سيف يستعرض التحديات الاقتصادية المحلية أمام وفد أميركي

تم نشره في الثلاثاء 20 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً

عمان ـ الغد -  التقى وزير التخطيط والتعاون الدولي إبراهيم سيف وفداً من مساعدي أعضاء لجنة المخصصات الخارجية في مجلس النواب الأميركي الذي يزور المملكة حالياً.
وجرى خلال اللقاء التباحث حول التحديات الاقتصادية الراهنة والتبعات الإنسانية والمالية التي يتحملها الأردن نتيجة الأوضاع السائدة في المنطقة ومن ضمنها استضافة أعداد كبيرة من الأشقاء السوريين وآثارها المرتدة على المملكة والتي أضافت أعباءً جديدة على الموازنة وضغوطات على البنية التحتية والخدمات وعلى قطاعات التعليم  والصحة والمياه ولا سيما في مناطق الشمال والوسط .
كما قام سيف بوضع الوفد الضيف بصورة برامج الإصلاح والتحديث التي ينفذها الأردن حالياً في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية إذ شدد على أهمية زيادة المساعدات الأمريكية للأردن لتمكينه من التغلب على هذه التحديات والمضي قدماً بتنفيذ برامج وخطط الإصلاح المختلفة.
وأشار الوزير خلال اجتماعه  إلى أهمية مساندة المجتمع الدولي للأردن في هذا المجال كما عبر عن شكر الحكومة الأردنية للمنحة الأميركية الإضافية الأخيرة بقيمة 200 مليون دولار، والتي جاءت للمساهمة في تخفيف الأعباء المالية الناجمة عن استضافة آلاف من الأشقاء السوريين في المملكة كما ستساعد الحكومة الأردنية في الحد من الأثر الكبير الذي سببته أزمة اللجوء السوري على الاقتصاد الوطني الأردني ولاسيما قطاعات الصحة والتعليم والطاقة والمياه.
وفي هذا السياق، أكد سيف أهمية المساعدات التي ستقدمها الولايات المتحدة للأردن للسنوات المقبلة وذلك لمواصلة تنفيذ هذه البرامج الإصلاحية في مختلف المجالات.
من جانبه؛ أكد الوفد الضيف التقدير الذي يحظى به الأردن وعلى كافة مستويات والدور الذي يلعبه الأردن كنموذج للاعتدال وداعية للسلام، مشيرا إلى المكانة المحورية للمملكة على الصعيدين الاقتصادي والسياسي وعلى المستويين الإقليمي والعالمي.

التعليق