أوبريت الليلة الكبيرة في متحف الأطفال في عيد الفطر

تم نشره في الأحد 18 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً

عمان- ضمن البرامج والأنشطة التي أقامها متحف الأطفال الأردن احتفالا بعيد الفطر السعيد، وبرعاية فندق شيراتون عمان النبيل، تم تقديم خمسة عروض مسرحية لأوبريت “الليلة الكبيرة” العريق القادم من مصر خلال أيام العيد، والتي لاقت إعجاب واستحسان جميع الحضور، الذي تنوع بمجموعات من رواد المتحف من الأطفال والعائلات إضافة الى عدد من أطفال الجمعيات الخيرية التي كانت برعاية وزارة الثقافة.
وقد تفاعل الكثير من الأطفال مع عروض الأوبريت الذي يقدم مشاهد غنائية وبصرية حازت على اهتمام الأطفال وعائلاتهم في تبيانها عبر الدمى وتصاميمها المستمدة من البيئة المصرية والمفعمة بالحركة والأزياء والألوان والديكورات ومفردات التعبير الموسيقي والغنائي التي تصور طبيعة ملامح ومكونات الحارة المصرية والمولد الشعبي بكل تفاصيله من خلال شخصيات متعددة؛ منها الأراجوز، والبائعون، والقهوجي، والمعلم، والعمدة، والراقصة، ومدرب الأسود، والمنشد.
وقال المخرج المنفذ للأوبريت محمد عبدالسلام وزميله هشام طلعت “إن مشاركة فريق اوبريت (الليلة الكبيرة) زاد فرحة أطفال الأردن بعيد الفطر السعيد هذا العام، وهذه ليست المرة الأولى، لأن الأوبريت جرى عرضه في الأردن أكثر من مرة، وفي أكثر من مناسبة، حيث أثار الكثير من أصداء الإعجاب لدى الأطفال، وفتح مداركهم وأطلق لمخيلتهم فرصة الاقتراب على تفاصيل في حياة الإنسان المصري، ذلك لأن الكثير من أحداث الأوبريت بدت مألوفة لديهم من خلال لحظات التعبير عن أحاسيس ومشاعر الفرح بالحوار والموسيقى والأناشيد”.
ويعد أوبريت “الليلة الكبيرة” من روائع الفن المصري الأصيل، وهو أشهر أوبريت لمسرح القاهرة للعرائس في مصر، كتبه صلاح جاهين ولحنه سيد مكاوي وأخرجه للمسرح صلاح السقا.

التعليق