حراك انتخابي نشط في لواء فقوع بالكرك

تم نشره في الخميس 15 آب / أغسطس 2013. 03:00 صباحاً

الكرك-الغد-مع بدء العد التنازلي لإجراء الانتخابات البلدية وقرب موعد الحسم، تنشط التجمعات العشائرية في بلدية شيحان في لواء القصر وبلدية عبدالله بن رواحة في لواء فقوع وبلدية طلال، لاختيار مرشحيها في البلدية.
وأشار الدكتور رضوان المجالي من لواء القصر إلى إجراء تشاورات بين الأهالي لاختيار المرشحين بالتزكية ودعم المرشح الأفضل، حيث يتنافس لرئاسة بلدية شيحان كل من: منير سالم المجالي واحمد فايق المجالي وامين محمد المجالي ووليد فيصل المجالي، فيما ترشح 26 شخصا لعضوية البلدية.
واعتبر أن هناك تنافسا على أشده سواء على مستوى الرئاسة أو العضوية، حيث تسيطر على مقعد الرئيس عشيرة واحدة ذات ثقل قوي، فيما يتنافس الأعضاء كل في منطقته.
أما في بلدية عبدالله بن رواحة حيث ترشح للرئاسة صايل مناور الزيديين وعبدالله فاضل البديرات وحسين حسن الحسنات وعوض محمد الدهيسات وزياد سليم الفتينات وحامد سلامة الحسنات واحمد جابر الحمايدة، فيما ترشح لعضوية المجلس البلدي 16 مترشحا.
وتمنى بلال الدهيسات من لواء فقوع أن يصل إلى المجلس البلدي اشخاص من ذي الكفاءة العالية وتقديم أفضل البرامج لخدمة اللواء، مناشدا الأهالي اللواء بالمشاركة في هذا العرس الديمقراطي.
وترشح من بلدية طلال للرئاسة نائل عبدالله فلاح العمرو واحمد عبدالله مسلم العمرو وموسى مدالله المصري ولعضوية المجلس البلدي 20 مترشحا.
وترشح لرئاسة بلدية القطرانة أمين عودة المزايدة وعلي محمد بني عطية، بينما ترشح لعضوية المجلس البلدي 9 مرشحين.
ويعمل أهالي في المنطقة على تشكيل لجان للخروج بإجماع لإرضاء الجميع تجنبا للخلافات بين أهالي المنطقة.

التعليق