أصوات أردنية تلهب مشاعر جمهور الساحة الرئيسية في "جرش"

تم نشره في الاثنين 8 تموز / يوليو 2013. 03:00 صباحاً
  • جانب من اللوحات التي قدمتها فرقة "شابات السلط للفنون الشعبية" - (تصوير: محمد مغايضة)

معتصم الرقاد

عمان - استمتع جمهور الساحة الرئيسية بما قدمته فرقة "شابات السلط للفنون الشعبية" وبالأجواء الطربية التي أحياها الفنانون يحيى صويص وسعد أبو تايه ومجمد الحوري في ختام فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون أول من أمس. 
وارتدت فرقة "شابات السلط للفنون الشعبية"  الزي السلطي بما يمثله من خصوصية للمكان، قدمت وصلات غنائية تتغنى بالأردن والملك، كما وأطلقت الأهازيج السلطية في سماء مهرجان "جرش".
وفرقة "شابات السلط للفنون الشعبية" تأسست العام 1994، وتضم خمسا وعشرين فتاة، ما بين كورال وصوت فردي ومؤدية للحركات والرقصات، وتهدف إلى المحافظة على التراث والفلكلور الأردني الشعبي، وإظهار وتسويق التراث الفني الأردني، وشاركت الفرقة في عدة مهرجانات محلية وعربية ودولية.
وتواصلت فعاليات الساحة الرئيسية مع وصلة غنائية للفنان سعد أبو تايه الذي حمل جمهوره إلى دنيا الفرح والطرب، عبر مجموعة من الأغاني التراثية والخليجية والوطنية.
وافتتح أبوتايه أمسيته الطربية بأغنية "مرعية" ومن ثم اختار لجمهوره مجموعة من الأغاني منها؛ "لا زرعلك بستان ورود"، "اتغنج حبيبي"، "دق ألماني"، "أردنية أردنية"، ثم "يا أبو اردين".
وقدم أبو تايه وصلة أردنية خاصة بالأفراح، وذلك احتفالا بالعيد حيث قدم؛ "درج يا غزالي" و "من بيت الأصايل" و"الدنيا مساء"، وبعد فاصل الترديدة الأردنية التي وجدت تجاوباً من الجمهور عاد ليقدم أغنية "سكر على سكر" ثم "يا زريف الطول" و"يا طروش".
المطرب أبو تايه كان ينتقل من أغنية لأخرى، ومن لون غنائي لآخر، فمن السامر إلى اللون الخليجي، حيث قدم "يللي خديت حويشينا"، ثم "هلا بيك"، ثم "أنا يا طير" وبعدها "يا عنيد".
ومن أرشيف المطرب السعودي محمد عبده، غنى أبو تايه "أيوه قلبي عليك ألتاع"، بعدها أغنية "مرت الأيام" وعددا من المواويل.
أبو تايه قدم تنويعات من الغناء الأردني والعربي، في برنامج مفتوح لم يحدده، وترك جزءا منه لرغبة الجمهور الكبير، وبقي الجمهور متفاعلا ومشاركا.
وأضاء الفنان الأردني يحيى صويص، سماء "جرش"، بأمسية طربية رومانسية، وأطل صويص على جمهوره بأغنية عاطفية من ألبومه "شو بدك"، تفاعل معها الحضور، وردد كلماتها معه، ومن كلماتها "شو بدك بالقيل والقال، لو شو ما قالولك عني".
وانتقل صويص لأغنية رومانسية بعنوان "تاج راسي"، التي تفاعل معها الجمهور، ومن كلماتها "شو هالدمع اللي سال من عينك ع تيابي طول عمرك اخت رجال بحضوري وبغيابي، ورا كل زلمة في مرا، مرا مثلك مهمة، أنت بحياتي اختي وبنتي".
ولم يتوان صويص، عن تلبية طلبات الجمهور لسماع أغنياته المفضلة ومنها؛ "شو هيدا" ومن كلماتها التي رددها الجمهور "شو هيدا يلي ئبالي وجك ولى أمر الليل، والله ما مر ببالي أن الشمس بتشرق بالليل".
وعقب هذه الأغنية، اتجه صويص لغناء اللون التراثي والفلكلوري ومنه أغنية؛ "شفتك يا جفلة عالبيدر طالعة"، و"لهجر قصرك وارجع بيت الشعر وأعود لأهلي بعد ما دقت القهر".
ليعود صويص ويحمل جمهوره نحو الرومانسية والهدوء، فغنى "ما وعدتك بنجوم الليل ولا بطرحة من خيوط الشمس، ولا بجبلك عصفور الخيل، كنوز الجن ومال الإنس"، ومن ثم قدم أغنية "قلبي عشقها والعيون هويتها وأهلها ما يرضون"، و"جني جني يا عيوني، شو بحبك انت ومجنونة".
وتجاوب صويص مع طلبات الجمهور؛ حيث انتقل لأغنية "وراكي وراكي مش عايش بلاكي"، وأشعل الحضور على أنغام "بدك تدلعن على دلعونا لازم تتعلم سحرها وفنونا"، كما غنى "هلا يما وهلا يوم هب الغربي وشال هدوم".
واختتم صاحب الصوت الدافئ، بأغنية "شو بعملك أنا حبيت" التي استمتع بها الجمهور الذي ظل يتوافد حتى الدقائق الأخيرة لسماع صوت الفنان الأردني صويص.
وقدم الفنان محمد الحوري باقة من الأغاني منها؛ "يما هالبنية و" تكبر عليا" و"شفتك يا جفلة و "جانا الهوى ".
وأمتع الفنان سليم عياصرة جمهور وضيوف الأردن بمجموعة من الأغاني التراثية والخليجية بصوت رائع وامتلأت الساحة برقصات الحضور.

motasem.alraqqad@alghad.jo

التعليق