"فلسطين النيابية" تدعو للتدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسرى بسجون الاحتلال

تم نشره في الأربعاء 12 حزيران / يونيو 2013. 03:00 صباحاً

رام الله - طالب وفد لجنة فلسطين النيابية الاردني برئاسة النائب اعطيوي المجالي المجتمع الدولي والصليب الأحمر الدولي، بالتدخل السريع والعاجل لإنقاذ حياة الأسرى الأردنيين والفلسطينيين والعرب المضربين عن الطعام وإطلاق سراحهم.
جاء ذلك خلال زيارة تضامنية لوفد اللجنة مع الأسرى في سجون الاحتلال في مدينة رام الله امام مكتب الصليب الدولي، وشدد مقرر اللجنة النائب يحيى السعود، على دعم البرلمان والشعب الأردني للأسرى وضرورة التدخل الدولي لإنقاذ حياتهم والإفراج عنهم، مؤكدا وحدة الشعبين الأردني والفلسطيني.
وأكد النائب اعطيوي المجالي وقوف الأردن إلى جانب حقوق الأسرى وإطلاق سراحهم، لافتا إلى أن مجلس النواب الأردني بحث ومع الجهات الرسمية في الأردن موضوع الأسرى المضربين عن الطعام لاتخاذ خطوات سريعة وانقاذ حياتهم ووضع حد للانتهاكات الإسرائيلية بحقهم.
من جهته، أثنى رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى الفلسطينيين أمين شومان، على هذه الزيارة التضامنية للبرلمانيين الأردنيين الذين أتوا ليقولوا للاحتلال كفى إذلالا لأسرانا، وليعبروا عن تضامنهم ووقوفهم إلى جانب الأسرى جميعا حتى إطلاق سراحهم، مطالبا بالسماح بزيارة الأسرى الأردنيين والاطمئنان عليهم.
وبين عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، أن الاحتلال لا يفرق بين الأسرى الفلسطينيين والأردنيين فالعقوبات الجماعية والانتهاكات تفرض على الجميع والمعاناة مشتركة، مؤكدا أن قضية الأسرى على سلم القيادة ولا مفاوضات دون إطلاق سراحهم.-(بترا)

التعليق