"النشميات" يبدأن مشوار التصفيات الآسيوية بمواجهة لبنان اليوم

تم نشره في الأربعاء 5 حزيران / يونيو 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعبات المنتخب النسوي لكرة القدم جاهزات لبدء مشوار التصفيات الآسيوية - (الغد)

يحيى قطيشات

عمان-  يفتتح المنتخب النسوي لكرة القدم عند الساعة السابعة من مساء اليوم، مشواره في تصفيات المجموعة الأولى لبطولة كأس آسيا للسيدات لكرة القدم، التي يستضيفها اتحاد الكرة خلال الفترة 5-9 حزيران (يونيو) الحالي، بلقاء نظيره المنتخب اللبناني على ستاد عمان.
ويطمح المنتخب إلى تقديم وجبة فنية دسمة يدخل من خلالها أجواء المنافسات الحقيقية على البطاقة الوحيدة والأخيرة المؤهلة للنهائيات، التي تستضيفها مدينة هوتشي في فيتنام خلال الفترة 14-25 أيار (مايو) من العام المقبل، بمشاركة ثمانية منتخبات، بعدما تم توزيع المنتخبات المتنافسة على أربع مجموعات؛ حيث تأهلت منتخبات فيتنام وميانمار وتايلاند بشكل رسمي للنهائيات بعد تصدرها فرق مجموعتها بجدارة لتنضم إلى البلد المنظم ومنتخب أستراليا (حامل اللقب)، إضافة الى الصين وكوريا الجنوبية.
ويسبق المباراة لقاء المنتخبين الأوزبكي والكويتي عند الساعة الرابعة عصرا على الملعب نفسه، وتبدو فرصة المنتخب الأوزبكي واضحة في الفوز وبنتيجة كبيرة نظرا لفارق المستوى والإمكانيات الفنية والبدنية عند اللاعبات.
وبينت نائب رئيس اللجنة النسوية بالاتحاد الكويتي لكرة القدم، الدكتورة سلوى العازمي، في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أن مشاركة المنتخب الكويتي تعد الأولى في البطولات والتصفيات الآسيوية، وهي بداية الطريق لتطور كرة القدم للسيدات في الكويت.
وأكدت العازمي أن الهدف من المشاركة في هذه البطولة هو إشراك اللاعبات في بطولات دولية وإعطاؤهن الفرصة للاحتكاك وعيش جو المنافسة الدولية، موضحة أن مشاركات المنتخب تقتصر في البطولات المحلية بين بعض الأندية النسوية أو المشاركات الودية.
وأكملت المنتخبات الأربعة المشاركة في التصفيات تحضيراتها الفنية، وخاضت أمس وجبات تدريبية خفيفة على ستاد عمان الدولي لوضع الملامح النهائية للتشكيلة.
وتقام الجولة الثانية من التصفيات بعد غد الجمعة المقبل وتشهد لقاء المنتخبين اللبناني والأوزبكي عند الساعة الرابعة عصر بعد غد الجمعة، على أن يلعب منتخبنا مباراته الثانية أمام نظيره الكويتي عند الساعة السابعة من مساء اليوم نفسه، وتختتم المنافسات بإقامة الجولة الأخيرة والحاسمة بلقاء المنتخبين اللبناني والكويتي عند الرابعة عصرا، فيما تقام أقوى لقاءات التصفيات والموقعة الحاسمة بين المنتخبين الأردني والأوزبكي عند الساعة السابعة مساء.
الأردن x لبنان
ينتظر أن يحفل لقاء المنتخبين بالقوة والإثارة والندية، مع أفضلية فنية للمنتخب النسوي الذي يملك سجلا ناصعا من الانتصارات في اللقاءات الودية والدولية الماضية، ويدرك الجهاز الفني لمنتخبنا بقيادة المدير الفني الياباني ماساهيكو اوكياما ومساعده الوطني منير أبوهنطش ضرورة تسجيل عدد وافر من الأهداف تحسبا للمباريات المقبلة وحسبة الأهداف في صراع التأهل.
وسيدفع اوكياما بتشكيلة جلها من المخضرمات بتواجد زينة السعدي في حراسة المرمى وأمامها ثنائي الدفاع وعد الرواشدة وآية المجالي، وفي الميمنة تلعب انشراح حياصات وفي الجهة المقابلة سيدفع الجهاز الفني بهبة فخر الدين للاستفادة من انطلاقاتها في منطقة العمليات التي يتولاها الخماسي ستيفاني النبر ولونا المصري وشهناز ياسين وسما خريسات وشروق الشاذلي، لتنظيم الجبهتين الهجومية والدفاعية ومد المهاجمة ميساء جبارة بخيارات هجومية متنوعة على مرمى المنتخب اللبناني.
من جانبه، أكد المدير الفني للمنتخب اللبناني فريد نجيم، احترامه لقدرات لاعبات المنتخب النسوي وإنجازاته، مطالبا لاعباته بتقديم مباراة كبيرة، وأنه سيعمل على خلق التوازن في الواجبات الدفاعية والهجومية ومراقبة مفاتيح القوة عند المنتخب النسوي واستغلال نقاط الضعف.
وأعلنت إدارية المنتخب رنا نخلة، أن المنتخب يعاني من غياب ثلاث لاعبات أساسيات، مبينة أن المنتخب يضم عناصر تجمع بين الخبرة والشباب.
الاجتماع الفني
وعقد أمس في مقر فندق الفنار الاجتماع الفني للتصفيات بحضور مراقبة التصفيات والحكام ومندوبي المنتخبات المشاركة والأمن العام والدفاع المدني ومدير المرافق بمدينة الحسين للشباب فوزان الجغبير، كما تابعه مدير الدائرة الفنية باتحاد الكرة أحمد قطيشات، وتم خلال الاجتماع الاتفاق على كافة الأمور الإدارية والفنية الخاصة بالتصفيات.
المؤتمر الصحفي للمدربين
وفي المؤتمر الصحفي الخاص بالمدربين، شكر المدير الفني الياباني اوكياما جهود اتحاد الكرة في دعم ومساندة المنتخب، وخصوصا في توفير المعسكرات، وبين أوكياما أن المنتخب النسوي جاهز لاحتلال الصدارة والتأهل، مشيرا إلى أن المنتخب جاهز لتحقيق ذلك بالنظر إلى الروح العالية التي تسود الأجواء، فضلا عن ثقته الكبيرة باللاعبات، وأضاف: “لن تتم الاستهانة بأي منها، وإن منتخبنا سيخوض كل مباراة وفق طريقة لعب تتناسب مع طبيعة المنافس، والهدف الرئيس هو تحقيق الفوز والعلامة الكاملة”.
وحول استبعاد لاعبة المنتخب فرح العزب، قال إن مسألة اختيار اللاعبات هي مهمة صعبة لأي مدرب، لكن في النهاية لا بد من عملية الاختيار، لذلك قام بالإبقاء على اللاعبات المناسبات من مختلف النواحي.
وحول عدم وجود استحقاقات تنافسية محلية من خلال تأجيل الدوري، أكد أوكياما أن ذلك صب في مصلحة إعداد المنتخب، شاكرا كل الجهود التي ساعدت على تجميع اللاعبات بصورة متواصلة وعدم تأجيل الدوري لأن ذلك يصب في مصلحة المنتخب.
كما تحدث في المؤتمر الصحفي، المدير الفني للمنتخب الأوزبكي خان فاديسلاف، الذي أوضح أن منتخبه بدأ الاستعدادات بصورة مبكرة، حيث توقف الدوري النسوي في بلاده والذي يضم (18) فريقاً بعد مرحلة الذهاب تمهيداً لتجميع اللاعبات الدوليات والمباشرة بالتحضير لهذه التصفيات.
وقال المدير الفني للمنتخب اللبناني فريد مجين، إن المنتخب اللبناني واجه صعوبات في عملية التحضير للتصفيات، حيث انتهت منافسات الدوري قبل نحو (3) أسابيع، وبعدها تم تجميع اللاعبات وهي فترة غير كافية.
وبين المدير الفني للمنتخب الكويتي فهد كميل، أن الهدف المهم للمشاركة يتمثل باكتساب المزيد من الثقة، وأن عملية التطور لن تتحقق سوى بالاحتكاكات المتكررة بدون النظر إلى النتائج.

التعليق