رئيس مجلس النواب يطلع وفدين أمميا وبريطانيا على الإصلاحات في المملكة

السرور يؤكد أهمية العودة لطاولة المفاوضات لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين

تم نشره في الأربعاء 29 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً
  • رئيس مجلس النواب سعد السرور

عمان - اطلع رئيس مجلس النواب سعد السرور لدى استقباله في مكتبه أمس وفد مجلس اللوردات والعموم البريطاني على التجربة الديمقراطية الأردنية.
كما اطلعهم على أنشطة مجلس النواب وانجازاته في تحقيق الحريات العامة للمواطنين وآلية عمله ومهامه الرقابية والتشريعية، والمشاركة السياسية وتنميتها والانجازات الإصلاحية الأردنية في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية.
وأكد مواقف الأردن الثابتة حيال القضية الفلسطينية، مبينا أهمية عودة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى طاولة المفاوضات وصولا إلى تحقيق السلام الذي ينهي التوتر والعنف وعدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط ويعيد الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بما في ذلك قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشريف وعودة وتعويض اللاجئين.
وعرض رئيس مجلس النواب للوفد تداعيات الأزمة السورية وتدفق الآلاف يوميا من اللاجئين السوريين للأردن الأمر الذي شكل ضغطا متزايدا وكبيرا عليه وعلى موارده المحدودة.
وأجاب السرور عن الاسئلة التي تركزت على التشريعات والقوانين المعمول بها في الأردن والعلاقة القائمة بين السلطات الدستورية الثلاث الأحزاب والأطياف السياسية الأردنية والمشاركة الشعبية في الحياة السياسية.
وأشاد الوفد بالدور المهم الذي يقوم به جلالة الملك عبدالله الثاني للنهوض بالأردن إلى أرفع المستويات وتحقيق انجازات حضارية وسياسية وثقافية ودعم العملية الإصلاحية والديمقراطية وحقوق الانسان.
وأكد الوفد أهمية الجهود التي يبذلها الأردن بقيادة جلالة الملك لتحقيق السلام في المنطقة مشيدين بموقف الأردن لاستضافته اللاجئين السوريين.
إلى ذلك بحث بلقاء آخر مع وفد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي آليات التعاون بين المجلس والبرنامج، مؤكدا استعداد المجلس لاستقبال الملاحظات والأفكار التي تسهم في تطوير العمل النيابي، مشددا على أن المجلس يتعامل مع ذلك بكل جدية واهتمام.
وأوضح أن لدى المجلس عملا كبيرا في المجالات التشريعية والرقابية خاصة في مجال الإصلاح الشامل الذي ينتهجه الأردن بما يحقق مستقبلا واعدا وأفضل للأردنيين كافة ويرسخ النهج الديمقراطي والتعددية والمشاركة الشعبية في صنع القرار.
وتناول اللقاء عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك خاصة اللاجئين السوريين في الأردن وتداعيات ذلك على المواطنين الأردنيين، وأعرب السرور عن أمله في أن يساهم البرنامج في التخفيف من الأعباء التي يتحملها المواطنون جراء ذلك.
من جهته قدم الوفد عرضا حول أنشطة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الذي يسعى من خلاله إلى تطوير العمل النيابي ويستهدف التعاون مع البرلمانات من أجل بناء شبكات من البرلمانيين خدمة لمصالح شعوب تلك البرلمانات.
وأعرب الوفد عن شكره وتقديره لمجلس النواب وتعاونه المستمر معه مثمنا المسيرة الإصلاحية التي ينتهجها الأردن ودوره في مختلف القضايا في منطقة الشرق الأوسط خاصة استقباله أعدادا كبيرة من اللاجئين السوريين.-(بترا)

التعليق