اجتماع في مقر اتحاد الرمثا يناقش هموم الكرة المحلية

أندية الدرجة الأولى تطالب بزيادة الدعم المالي

تم نشره في الاثنين 27 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً
  • رؤساء وممثلو أندية الدرجة الأولى لكرة القدم خلال اجتماع أول من أمس - (من المصدر)

عاطف البزور ومحمد أبو زينة

الرمثا - قدر رؤساء وممثلو أندية الدرجة الأولى لكرة القدم، الجهود التي يبذلها مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة سمو الأمير علي بن الحسين، في سبيل الارتقاء وتطور المستوى نحو الافضل والوصول بها الى العالمية.
جاء ذلك خلال الاجتماع التنسيقي الذي عقد أول من أمس في مقر نادي اتحاد الرمثا، وتباحث خلاله المجتمعون في العديد من القضايا المطروحة على الساحة الكروية، لا سيما فيما يتعلق بدوري أندية الدرجة الأولى، وزيادة مخصصات الدعم المقدم للأندية، نظرا للضائقة المالية التي تمر بها في مواجهة الانفاق الرياضي المتزايد.
واستحوذ هذا المطلب على مناقشات الحضور، التي تركزت على ثلاثة محاور رئيسية "مطالب مالية وإدارية وفنية"، وهذه المحاور شكلت جدول اعمال الاجتماع، الذي سادته اجواء من الصراحة والوضوح والمكاشفة، وأكد المجتمعون التزامهم بالمطالب وعدم تنازلهم عن الحصول على حقوقهم كاملة غير منقوصة.
توصيات ومخاطبات رسمية
وخرج المجتمعون بالعديد من التوصيات وقررت الأندية مخاطبة اتحاد الكرة رسميا بالمطالب والتوصيات التي تم الاتفاق عليها بالاجماع، والمتعلقة بالدعم المالي وزيادة مخصصات الأندية من 20 ألف دينار إلى 50 ألفا، لكي تتمكن الأندية من الاستعداد للدوري والكأس والتعاقد مع اللاعبين والمدربين، ومطالبة الاتحاد بصرف ما نسبته 25 % من قيمة الدعم المقرر لأندية الدرجة الأولى قبل 15 حزيران (يونيو) المقبل، لتمكين الأندية من اتمام تعاقداتها وايجاد دعم اضافي لأندية الدرجة الأولى المتأهلة لمراحل متقدمة من بطولة الكأس، وايجاد الحلول فيما يتعلق بقضية عقود اللاعبين الهابطة أنديتهم من دوري المحترفين إلى الأولى، والعمل على تقسيط مستحقات اللاعبين للوصول إلى صيغة توافقية لا تضر بمصلحة الطرفين، وطالبت الاندية بلقاء المجلس التنفيذي للاتحاد لعرض المطالب وبحث مشاكل الاندية.
محاور أخرى
واثيرت خلال الاجتماع العديد من المحاور الفرعية التي تهم مسيرة اللعبة، ومنها ما يتعلق بأزمة الملاعب التدريبية التي تطل برأسها في كل موسم وتقض مضاجع الأندية، ودور المجلس الأعلى للشباب في توفير ملاعب الأندية وتوزيعها بشكل عادل على المحافظات والالوية.
وابدت الأندية استياءها من عدم القدره على ايجاد آلية مناسبة لتسويق الدوري وايجاد شركات راعية، وطالبت بمساهمة اتحاد الكرة في التسويق الاعلامي والمالي لدوري أندية الدرجة الأولى على حد سواء، من خلال الشركة الراعية لدوري المحترفين، وأن تكون الرعاية للموسم الكروي ولمختلف الدرجات والفئات العمرية والكرة النسوية.
وكلفت الأندية المجتمعة رئيس نادي اتحاد الرمثا منصور عبيدالله ورئيس نادي اتحاد الزرقاء خالد الغويري كممثلين للأندية، لمتابعة هذه المطالب وعرضها على مجلس إدارة اتحاد الكرة، كما تقرر عقد الاجتماع المقبل في مقر نادي السلط.
وشهد الاجتماع حضور رؤساء وممثلي 7 أندية وهم: سعيد عجاوي رئيس نادي الجليل وخالد الغويري رئيس نادي اتحاد الزرقاء ووليد العدوان نادي الاصالة ومنصور عبيدالله رئيس نادي اتحاد الرمثا والمهندس خالد عبيدات رئيس اللجنة الإدارية المؤقتة لنادي كفرسوم وعبدالله السرحان رئيس نادي سما السرحان ومحمود الخوالدة رئيس نادي بلعما.
وتغيب عن الاجتماع بأعذار مختلفة أندية الاهلي وسحاب والكرمل والسلط واليرموك وشباب الحسين وعين كارم.
وكان رئيس نادي اتحاد الرمثا منصور عبيد الله، رحب في بداية اللقاء بالحضور، وأكد على أهمية التعاون بين الأندية وتوحيد المواقف وتحديد المطالب بما يخدم حاضر ومستقبل الكرة.
وترأس الاجتماع خالد الغويري رئيس نادي اتحاد الزرقاء الناطق الرسمي باسم أندية الدرجة الأولى، الذي استعرض بنود جدول الاعمال والمتعلقة بتسويق الدوري وايجاد شركة راعية وتحديد آلية المشاركة بمسابقة كأس الأردن وتفريغ اللاعبين والاجهزة المشاركة وآلية اجتماع الهيئة العامة للاتحاد اسوة باتحاد الاعلام الرياضي، وجدولة الدعم المالي بما يتناسب مع تحضيرات الأندية للدوري، وأكد على حقوق الأندية وشرعية مطالبها.

atef.albzour@alghad.jo
mohammad.abu-zeanah@alghad.jo

التعليق