إربد: وقفة احتجاجية لأبناء حوارة للمطالبة بعدم رفع الكهرباء وتحسين الخدمات

تم نشره في الأحد 26 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً

أحمد التميمي

اربد - نفذ أعضاء في الحراك الشبابي والشعبي في بلدة حواره بإربد أمس، وقفة احتجاجية للمطالبة بعدم رفع أسعار الكهرباء، واحتجاجا على "التهميش الحكومي لمطالبهم بتحسين الخدمات الأساسية مثل شح المياه وعدم توفر الأدوية في المركز الصحي باستمرار، وسوء أحوال البنية التحتية بالمنطقة".
وطالب المعتصمون خلال الوقفة التي جاءت بمناسبة مرور عام على تأسيس حراك حواره الجهات المعنية بتحسين الخدمات الصحية والتعليمية المقدمة لأبناء المنطقة.
كما طالبوا بإعادة تأهيل شوارع حواره المهترئة، وتوفير الأدوية اللازمة لجميع الأمراض وخاصة كبار السن من مرضى السكري والضغط وبكميات كافية، وتوفير مدارس للطلاب والطالبات لتخفيف الضغط على الغرف الصفية المتواجد فيها أكثر من 40 طالبا".
ودعوا إلى العمل على فتح المجال لفتح ملعب الكلية لأبناء حواره والصالة المغلقة لأنهما المتنفس الوحيد لأبناء البلدة، والعمل على تنظيفها بشكل لائق، وتوفير كابسات وعمال وحاويات كفاية من قبل بلدية إربد.
وقالوا ان المطالبات الخدماتية الذي نادى بها أبناء بلدة حواره لم تنفذ لغاية الآن بالرغم من الوعود المستمرة في تحقيقها.
وطالبوا بإعادة النظر في قانون الانتخابات والإسراع في وتيرة الإصلاحات السياسية والاقتصادية وعدم رفع أسعار الكهرباء والمياه وتخفيض أسعار المواد التموينية على المواطنين.

التعليق