مذكرة تعاون لتبادل الخبرات ودعم الاستثمارات بين العقبة الاقتصادية و"الحرة التركية"

تم نشره في الخميس 23 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - وقعت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة التركية أمس مذكرة تفاهم تضمنت تبادل الخبرات في قطاع المعلومات لتطوير المناطق الحرة والتعاون في مجال الادارة المميزة وترويجها بين الطرفين.
وتضمنت الاتفاقية وضع خطط مشتركة لجذب وتبادل الاستثمارات وتطوير التشريعات الناظمة للعمل الاقتصادي، لاسيما منظومة الضرائب والحوافز الضريبية وتحسين البيئة الاستثمارية وتحفيز القطاع الخاص التركي والأردني على تطوير الاستثمارات البينية وزيادة حجم التبادل التجاري والاقتصادي بين المناطق الحرة التركية ومنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.
ودعا رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور كامل محادين الذي وقع المذكرة مع مدير المناطق الحرة في وزارة الاقتصاد  التركية أور اوز ترك، رجال الاعمال والمستثمرين إلى اغتنام مبادرة الاستثمار في منطقة العقبة الاقتصادية، لاسيما في قطاع الصناعات الخفيفة والمتوسطة وقطاع العقار والسياحة والفندقة.
وقال إن زيارة الوفد الفني الاقتصادي التركي جاءت لاستطلاع الفرص والبيئة الاستثمارية في العقبة الاقتصادية كنتيجة ايجابية لزيارة جلالة الملك عبدالله الثاني لتركيا مؤخرا.
 وأشار الى مراحل تطور منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، والتي تعتبر رافعة محورية للاقتصاد الأردني تتمتع بمناخ استثماري مميز وجاذب بفضل التشريعات والحوافز والاعفاءات الممنوحة للمستثمرين بكافة القطاعات وأهمية الموقع الجغرافي لمنطقة العقبة التي تتمتع بوسائط نقل متطورة برا وبحرا وجوا.
وقدم الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة المهندس غسان غانم ايجازا مفصلا حول واقع ومستقبل منظومة الموانئ الاردنية ومراحل العمل في تطويره وتأهيلها اضافة عرض للفرص الاستثمارية المتاحة في القطاعات المتعددة والمخدومة ببنية تحتية متطورة .
وأكد أن الشركة تحاول استقطاب مطورين لإقامة مدينة للصناعات الثقيلة والخفيفة ومجمع للصناعات التقنية والخدمات اللوجستية ومجمعات سكنية وتطوير البنية التحتية لمواقع استثمارية مهمة في المنطقة مشيرا الى تنوع المواقع الجغرافية للمناطق الاستثمارية في العقبة مما يمنحها قيمة إضافية في جذب المزيد من الاستثمارات المتنوعة.
وقال مدير المناطق الحرة في وزارة الاقتصاد التركية اور اوز ترك إن تجربة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة تستحق ان تدرس في أعرق الجامعات كأنموذج ناجح للمناطق الاقتصادية.
 وأعرب عن سعادته بالمستوى المتقدم للنهضة الاقتصادية التي شهدتها العقبة الخاصة خلال فترة 10 سنوات كقصة نجاح اردنية تجاوزت المعيقات والتحديات الاقتصادية التي طالت كثيرا من الاقتصاديات العالمية.
وقدم الرئيس التنفيذي لشركة ميناء حاويات العقبة سورين هانسين ايجازا مفصلا للوفد التركي لدى زيارته لميناء الحاويات بين فيه طبيعة انشاء شركة ميناء الحاويات وتطوير عملها وخططها المستقبلية وتوسعة رصيف الميناء وحجم المناولة التي بلغت في العام الماضي 818 ألف حاوية كرقم قياسي في تاريخ الميناء منوها الى ان خطط الميناء تهدف الى مناولة 1,2 مليون حاوية عام 2015 حال الانتهاء من تنفيذ الخطة الشمولية للميناء.
وسيواصل الوفد زيارته اليوم الخميس الى مؤسسة الموانئ وغرفة تجارة العقبة ومشروع واحة ايله وعدد من المشاريع الاستثمارية.

التعليق