الليغا

ميسي يعبر عن غضبه ويمهد الطريق أمام برشلونة للاحتفال

تم نشره في الثلاثاء 7 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً
  • نجم برشلونة ميسي يسدد الكرة نحو شباك بيتيس أول من أمس - (ا ف ب)

مدريد- قال النجم الارجنتيني ليونيل ميسي كلمته مجددا ومهد الطريق امام فريقه برشلونة للاحتفال باللقب الاحد المقبل في مدريد، وذلك بعدما قاده للفوز على ضيفه ريال بيتيس 4-2 أول من أمس الاحد على ملعب "كامب نو" في المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم.
وبدأ ميسي اللقاء على مقاعد الاحتياط كما كانت حاله في منتصف الاسبوع امام بايرن ميونيخ الالماني (0-3) في اياب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا، لكن النجم الارجنتيني دخل في لقاء اليوم الى ارضية الملعب في الشوط الثاني خلافا لمباراة الاربعاء امام النادي البافاري، وتمكن من اول لمسة له في ان يسجل هدف التقدم 3-2 ثم اضاف الهدف الرابع.
ولم يكن الحصول على النقاط الثلاث من بيتيس سهلا على الاطلاق اذ بدا النادي الاندلسي في طريقه ليخرج فائزا من معقل برشلونة للمرة الاولى منذ 3 ايار(مايو) 1998 (3-1 حينها) وذلك بعد ان تقدم على مضيفه مرتين، لكن الاخير حافظ على رباطة جأشه وخرج فائزا بفضل ميسي، ما جعله امام فرصة حسم اللقب الاسبوع المقبل عندما يحل ضيفا على اتلتيكو مدريد الثالث وذلك لان الفارق بينه وبين غريمه وملاحقه ريال مدريد 11 نقطة قبل 4 مراحل على نهاية الموسم.
ووجد برشلونة نفسه متخلفا منذ الدقيقة 2 بعد ان استفاد من خطأ فادح للكاميروني اليكس سونغ الذي فشل في اعتراض تمريرة رأسية من خورخي مولينا فوصلت الكرة الى دورلان بابون الذي استغل سوء تمركز جيرار بيكيه ليضع الكرة في شباك الحارس خوسيه بينتو.
لكن رد النادي الكاتالوني كان سريعا اذ ادرك التعادل في الدقيقة 9 بكرة رأسية من التشيلي اليكسيس سانشيز اثر عرضية من اندريس انييستا.
ثم حصل صاحب الارض على عدد من الفرص عبر دافيد فيا بشكل خاص لكن مهاجم فالنسيا السابق لم يتمكن من ايجاد طريقه الى الشباك، كما عاند الحظ النادي الكاتالوني بعدما ارتدت تسديدة تيلو من العارضة (41).
ودفع برشلونة ثمن اهدار هذه الفرص لانه دخل الى الشوط الثاني متخلفا بعد ان اهتزت شباكه بهدف ثان في الدقيقة 43 من تسديدة صاروخية رائعة اطلقها روبن بيريز من خارج المنطقة وعجز بينتو عن صدها.
وعاد برشلونة الى اللقاء مجددا في بداية الشوط الثاني حين تمكن فيا من تعويض اخفاقات الشوط الاول وادراك التعادل بكرة رأسية اثر تمريرة عرضية من سانشيز الذي وصلته الكرة من تمريرة رائعة لتشافي (56).
وترك بعدها فيا مكانه لميسي الذي نجح وفي لمسته الاولى من وضع فريقه في المقدمة من ركلة حرة رائعة (60)، قبل ان يؤكد بنفسه فوز فريقه بعد لعبة جماعية رائعة بدأها الارجنتيني بتمريره الكرة الى انييستا الذي لعبها بكعبه لسانشيز الذي تخلص من المدافع قبل ان يحضرها لافضل لاعب في العالم خلال الاعوام الاربعة الاخيرة فاطلقها في الشباك (60)، مسجلا هدفه السابع والاربعين في الدوري حتى الان.
وفي مباراة ثانية، حقق ريال سرقسطة فوزا مصيريا لصراعه من اجل تجنب الهبوط الى الدرجة الثانية وجاء على حساب ضيفه رايو فايكانو 3-0.
ويدين سرقسطة بفوزه الثاني على التوالي والتاسع هذا الموسم الى انتونيو غالديانو الذي سجل هدفين (26 و90 من ركلة جزاء) فيما كان الهدف الاخر من نصيب فيكتور رودريغيز (50).
ورفع سرقسطة رصيده الى 33 نقطة وترك منطقة الخطر في المركز السابع عشر بفارق نقطة فقط عن ديبورتيفو لا كورونيا الثامن عشر ونقطتين عن سلتا فيغو التاسع عشر واربع عن مايوركا العشرين الاخير الذي اكتفى اليوم بالتعادل على ارضه مع ليفانتي بهدف ، مقابل هدف للايطالي روبرت اكوافريسكا (42).وابقى اشبيلية على حظوظه بالمشاركة في "يوروبا ليغ" الموسم المقبل بفوزه على ضيفه اسبانيول بثلاثة اهداف نظيفة لخوان كابديفيا (11 خطأ في مرمى فريقه) وكوكيه اندوخار (19) والفارو نيغريدو (23).
ورفع النادي الاندلسي رصيده الى 46 نقطة في المركز الثامن بفارق ثلاث نقاط عن ريال بيتيس السابع.
فيلانوفا قد يغيب عن احتفالات برشلونة باللقب
قد يغيب المدرب تيتو فيلانوفا عن الاحتفالات باللقب اذا توج برشلونة بطلا غدا الاربعاء لانه سيتوجه الى نيويورك للخضوع لفحص طبي.
وسيستضيف ريال منافسه ملقة غدا الاربعاء وسيعني اخفاقه في الفوز ضمان برشلونة احراز اللقب للمرة الرابعة في خمسة أعوام والاولى مع فيلانوفا الذي يقضي موسمه الاول مع الفريق.
وقال فيلانوفا في مؤتمر صحفي عقب لقاء بيتيس "سوف اتوجه الى نيويورك يوم الاثنين للخضوع لبعض الفحوص المقررة وسوف أعود يوم الخميس".
وأمضى فيلانوفا شهرين في نيويورك في وقت سابق هذا العام للخضوع للعلاج من السرطان وعاد لقيادة برشلونة في اذار(مارس) الماضي.
وخضع المدرب البالغ من العمر 44 عاما لعملية جراحية لازالة ورم في الغدد اللعابية في  تشرين الثاني(نوفمبر) 2011 واحتاج الى جراحة أخرى في كانون الاول(ديسمبر) الماضي.
واذا لم يحسم برشلونة اللقب يوم الاربعاء ستكون فرصته التالية في استاد كالديرون يوم الاحد المقبل عندما يلعب في ضيافة اتليتيكو مدريد صاحب المركز الثالث. وقال فيلانوفا "يجب أن نفكر في أننا نحتاج الى نقطتين اخريين لان ريال مدريد سيحصل على جميع النقاط المتبقية له".
وأضاف "يجب أن نعترف بأنه من الصعب الفوز ببطولة دوري وعندما نحقق ذلك يجب أن نحتفل به".
مدرب بيتيس: لا يمكن فعل أي شيء أمام ميسي
صرح مدرب فريق ريال بيتيس، بيبي ميل، بأنه لا يمكن فعل أي شيء أمام الأرجنتيني ليونيل ميسي.
وفي تصريحات صحفية عقب المباراة  قال ميل إن ميسي "في سان ماميس (ملعب بلباو) قام بلعب كرة ترك فيها المدافعين في حالة من الدهشة، واليوم أول كرة لمسها دخلت المرمى، إزاء هذا لا يمكنك فعل شيء، فوجود ميسي في الملعب يجعل بالطبع برشلونة أو أي فريق آخر أفضل".
وأضاف أن فريقه كان ينقصه تكثيف الهجوم خاصة بعد أن بادر بالتهديف في الدقائق الأولى من عمر المباراة كما أنه أنهى الشوط الأول متقدما بهدفين مقابل هدف واحد.
وأضاف أن هذه كانت المباراة الأضعف لفريقه مقارنة بكل المباريات التي خاضها منذ توليه تدريبه في الكامب نو معقل الفريق الكتالوني، فقد كان بيتيس في حاجة لأن يكثف هجومه، وعدم القيام بهذا الأمر تسبب في خسارة اللقاء بأربعة أهداف مقابل هدفين.
وأكد ميل أن فريقه سيواصل بذل قصارى جهده خلال المباريات الثلاث المتبقية في الدوري الإسباني، الذي يحتل فيه الفريق المركز السابع حاليا برصيد 49 نقطة، وهو ما قد يؤهله إلى بطولة دوري أوروبا الموسم المقبل.
ومن ناحية أخرى أشار ميل إلى أنه ليس لديه أي أمل في أن يحتفظ بيتيس بلاعبه الكولومبي بابون الذي أبرز مهارته وسرعته في تمرير الكرة وإحراز الأهداف، لكنه سينضم الموسم المقبل إلى مونتيري.
إلى ذلك قال مدافع برشلونة جيرارد بيكيه إنه يحترم مدربه تيتو فيلانوفا "أكثر من أي شخص" وإنه "لا توجد مشكلة" بينهما، بعد التصريحات التي أدلى بها اللاعب عقب مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا حول حاجة الفريق لتغييرات من أجل المستقبل.
وأكد فيلانوفا أنه بعد إطلاق بيكيه تلك التصريحات، التي كان يقصد بها إجراء تغييرات، لم يكن يدري أنه المشار إليه.
وأوضح بيكيه عقب مباراة ريال بيتيس أنه تحدث مع فيلانوفا وأنه لا توجد أي مشكلة بينهما حاليا.
وأضاف "أعتقد أن تصريحاتي تمت المبالغة فيها، قلت إنه ينبغي اتخاذ قرار مثلما يحدث كل صيف. من الضروري أن نبذل قصارى جهدنا ونصبح الأفضل لأننا لم نعد كذلك في أوروبا. يجب أن نقوم بخطوة للأمام حيث أننا تراجعنا للخلف".
ترتيب فرق الصدارة
1 - برشلونة 88 نقطة من 34 مباراة
2 - ريال مدريد 77 من 34
3 - اتلتيكو مدريد 69 من 34
4 - ريال سوسييداد 58 من 33
5 - فالنسيا 56 من 34. -(وكالات)

التعليق