مشروع أردني- فنزويلي مشترك في مجال الحرف اليدوية

تم نشره في الخميس 2 أيار / مايو 2013. 03:00 صباحاً

عمان - عقدت السفارة الفنزويلية في عمان وبالتعاون مع مؤسسة نهر الاردن أمس لقاء صحفيا للحديث عن المشروع المشترك الذي تم تنفيذه أخيرا في المملكة لتبادل المعرفة والخبرات في مجال الحرف اليدوية بين الاردن وفنزويلا.
وقالت صاحبة فكرة المشروع عقيلة السفير الفنزويلي فيلومينا بورخي انها سعت من خلال هذا المشروع الى اشراك بعض الحرفيات الفنزويليات في خوض غمار أول تجربة لهن في هذا المجال خارج فنزويلا بهدف تبادل الخبرات والمعارف بين الحرفيات في البلدين الصديقين في مجال حياكة النسيج، مشيرة الى ان حكومة بلادها شجعت ودعمت مجيء ثلاث من النساء الحرفيات الى الاردن، حيث مكثن مدة عشرة ايام قمن خلالها بإكساب واكتساب بعض المهارات الفنية المتعلقة بعمل المشغولات الحرفية التقليدية في المملكة.
واشارت الى قيامهن بالانخراط في عدد من الورشات الحرفية مع نساء اردنيات يعملن ضمن بعض الجمعيات الخيرية الاردنية، وان هذه الورشات ركزت على التصميم ودمج الالوان وانتاج قطع فنية مشتركة من اعمال اردنية -فنزويلية وسيتم تسويق بعض من تلك الاعمال التقليدية الاردنية في فنزويلا.
واضافت بورخي أنها لمست الكثير من اوجه التشابه في طريقة معيشة بعض النساء البدويات في الاردن والانشطة الحياتية التي يمارسنها وتلك الظروف الموجودة لدى نظيراتهن من الفنزويليات.
وعرضت مديرة الانتاج والتصميم في مؤسسة نهر الاردن روزيتا حدادين للجهود التي تبذلها المؤسسة لتعزيز معارف المرأة ومهاراتها في إنتاج الصناعات اليدوية التقليدية، اضافة الى تحسين وضعها المعيشي، معبرة عن اعتزازها بهذا المشروع الاردني الفنزويلي المشترك والذي يهدف الى تبادل الخبرات والمهارات فضلا عن تطويرها ونقلها.-( بترا)

التعليق