اتحاد الكرة يطلق حملة "فزعتنا للنشامى" و"يلا على البرازيل"

تم نشره في الخميس 25 نيسان / أبريل 2013. 03:00 صباحاً
  • نائب رئيس اتحاد الكرة صلاح الدين صبرة (يمين) وعضو المجلس لؤي عميش ومهند محادين يتحدثون خلال المؤتمر الصحفي أمس - (تصوير: جهاد النجار)

عمان- أعلن اتحاد كرة القدم رسميا عن حملة "فزعتنا للنشامى"، التي تأتي بهدف دعم المنتخب الوطني خلال مشواره الحالي في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم البرازيل 2014.
وجاء الإعلان الرسمي عن الحملة التي بدأت منذ مطلع الأسبوع الحالي، خلال مؤتمر صحفي عقد أمس بقاعة المؤتمرات بمقر اتحاد كرة القدم، بحضور نائب سمو رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد المهندس صلاح الدين صبره، وعضو الهيئة التنفيذية ورئيس لجنة التسويق لؤي عميش، ومدير التسويق والاتصال مهند محادين، إلى جانب عدد من ممثلي وسائل الإعلام المختلفة.
صبرة: انجاز المنتخب عبر كافة الحدود
ثمن نائب سمو رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم المهندس صلاح الدين صبرة، دور الوسائل الإعلامية والجهات الداعمة من أفراد ومؤسسات، ووجه الدعوة للجميع للوقوف خلف المنتخب الوطني الذي يلاحق حلما يكاد يصبح حقيقة وهو التأهل إلى المونديال القادم.
وقال: "الحملة التي نطلقها في الوقت الراهن تمتد لأبعد من البرازيل، حيث نسعى نحو مواصلة عملنا لدعم المنتخب الوطني حاليا، ومن ثم التفكير فيما بعد ذلك، خصوصا أن الكرة الأردنية تشارك في العديد من الاستحقاقات عبر 8 منتخبات وطنية تعمل على مدار العام، وهو ما يتطلب جهودا جبارة ودعما كبيرا حتى نحقق الأهم وهو الحفاظ على الإنجازات وتعزيزها نحو الأفضل".
وأضاف صبرة قائلا: "إنجاز المنتخب الوطني عبر كافة الحدود ويعتبر غير مسبوق، وحيث أننا بتنا نطمح بالوصول الى البرازيل، علينا ان ندرك انه يترتب على ذلك مسؤولية مالية ضخمة، تتجاوز قدراتنا المالية في الاتحاد، حيث ان ميزانية الاتحاد تتوزع على 8 منتخبات وطنية لكافة الفئات".
وحول الاستعدادات لمباراة المنتخب الاسترالي، قال صبرة: "إلتقينا بوزير الخارجية والسفير الأردني في استراليا لتسهيل مهمة حصول المشجعين الراغبين بمؤازة المنتخب الوطني، على التأشيرات ووعد السفير بحصول المشجعين على التأشيرات خلال يومين، والسعي للحصول على أسعار مميزة على تذاكر السفر تسهيلا لمهمة المشجعين".
عميش: المرحلة المقبلة تتطلب مزيداً من الدعم المالي
رحب لؤي عميش باسم اتحاد كرة القدم بالأسرة الإعلامية بكافة اطيافها على دعمها لنشاطات الاتحاد على اختلافها، واستعرض الإنجازات التي حققتها كرة القدم الأردنية بشكل عام، و"نشامى" المنتخب الوطني بشكل خاص خلال الأعوام الماضية، بقيادة سمو الأمير علي بن الحسين، وحجم هذه الإنجازات وتعزيزها لتحقيق الحلم والوصول إلى كأس العالم لأول مرة.
ودعا المؤسسات العامة والخاصة وكلفة الأردنيين لتأكيد ثقتهم بمنتخب النشامى، والتكاتف معه من خلال المساهمة في حملة "فزعتنا للنشامى".
وشدد عميش على أن مسؤولية الوصول الى النهائيات هي ليست مسؤولية الاتحاد أو اللاعبين او حتى عدنان حمد، بل هي مسؤولية جماعية من كافة الأردنيين على اعمارهم وفئاتهم افرادا وشركات وحكومة وإعلاما.
وأكد على ضرورة توفر الاستعداد الأمثل للمنتخب للمواجهتين المقبلتين امام المنتخب الاسترالي في ملبورن، والمنتخب العماني هنا في عمان، والتي ستشكل منعطفا رئيسيا للرياضة الأردنية.
وأكد ان المنتخب الوطني سيقوم بإجراء مبارتين وديتين وسيدخل المنتخب الوطني في معسكر تدريبي وتأهيلي في نيوزيلندا حيث يتم العمل على ذلك بشكل جدي.
ووجهت "الغد" سؤالا للمدير الفني للمنتخب الوطني عدنان حمد، حول الاستعدادات المقبلة للمنتخب الوطني، حيث أجاب قائلا: "لم يتم تحديد موعد المعسكر التدريبي والتأهيلي في نيوزيلندا، وسيتم الإعلان عن ذلك في القريب العاجل، حيث ان المعنيين يبذلون أقصى الجهود من أجل توفير كافة المتطلبات للمنتخب من معسكرات تدريبية أو مباريات ودية" .
محادين يعلن عن موقع" يلا على البرازيل الإلكتروني"
بدوره تحدث مدير التسويق والاتصال مهند محادين، عن التسلسل التاريخي للحملات التسويقية والترويجية التي أطلقها اتحاد كرة القدم لدعم المنتخب الوطني، بدءا من مشواره في التصفيات وصولا الى الحملة الحالية.
وقال في هذا السياق: "نحرص من خلال كل حملة نطلقها الى تحريك مشاعر الجماهير الأردنية لدعم المنتخب، ونسعى من خلالها الى شحذ همم اللاعبين أنفسهم، وهو الأمر الذي ظهر جليا على الآثار الايجابية التي عكستها هذه الحملات على نتائج المنتخب في مبارياته الحاسمة في التصفيات".
وكشف محادين النقاب عن بعض الخطط التسويقية التي ستتزامن مع الحملة، سواء عبر إقامة حدث او حدثين في عمان بحضور نجم عالمي يتم من خلاله تعزيز مكتسبات الحملة وتوفير دعم مالي ولوجستي للمنتخب واللاعبين على حد سواء.
كما أعلن عن انطلاق موقع" يلا عل البرازيل الإلكتروني" الذي يمكن من خلاله التبرع للمنتخب الوطني ويعنى كذلك بتوفير صور ومقاطع خاصة للمنتخب الوطني، إضافة إلى استغلال كافة مواقع التواصل الاجتماعي للترويج عن هذه الحملة وغيرها من الحملات.
وتخلل المؤتمر الصحفي عرض لصور خاصة بالحملة ومقاطع فيديو سيتم الاستعانة بها للترويج عنها عبر الوسائل الإعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية، وهي إعلانات ترويجية امتزجت ما بين التراث الأردني والطابع البرازيلي، واحتوت على كلمات ذات طابع حماسي وموسيقى مميزة.
وتهدف الحملة التي تستمر حتى نهاية التصفيات، إلى جمع التبرعات المالية لتوفير الاستعداد اللازم للمنتخب الوطني من خلال إرسال كلمة "نشامى" أو "Nashama" برسالة قصيرة الى الرقم 90811 لكل من (زين، اورانج، أمنية)، وبحيث يكون سعر الرسالة 1 دينار، او عبر ايداع نقدي في حساب اتحاد الكرة القدم رقم  001/040693/01/70 في بنك الاسكان للتجارة والتمويل/ الفرع الرئيسي، ومن خلال تعبئة النموذج الموجود على الموقع
الالكتروني (www.yalla3albrazil.com) بالبيانات الشخصية، ووضع قيمة التبرع  واتمام عملية ارسالها وايضا من خلال الاتصال بمهند محادين مندوب الاتحاد للتنسيق خلال ساعات الدوام الرسمي من 8:30 صباحا وحتى 5 مساء من الاحد الى الخميس.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »رداً على سوال مهم (عويس)

    الخميس 25 نيسان / أبريل 2013.
    الرجاء زيارة www.yalla3albrazil.com و التفاصيل موجودة في الموقع
  • »سؤال مهم (صلاح الدين)

    الخميس 25 نيسان / أبريل 2013.
    انا مغترب خارج الاردن كيف بدي اتبرع اعطونا طريقة
  • »نعم لدعم المنتخب (بسام ربايعة)

    الخميس 25 نيسان / أبريل 2013.
    اقترح ان يتم تكوين مجموعات من الشباب لزيارة الكشكات والمصانع لجمع الدعم للمنتخب وبحيث نشجع الشركات على الدعم نعتبر اي مبلغ يتم دعم المنتخب به ينزل من الوعاء الضريبي للشركة او المصنع , وكذلك اتاحة الفرصة للجماهير قبل اي مباراة للتصوير مع اللاعبين مقابل مبالغ مادية دعما للمنتخب كذلك عمل زيارة للمولات لجمع الدعم ووضع صندوق في المطار , اضافة دينار على فاتورة الهاتف او الكهرباء ,وذلك لمرة واحدة في العام