الروابدة يبحث مع آل خليفة تطورات ومستجدات الأوضاع في المنطقة

تم نشره في الخميس 11 نيسان / أبريل 2013. 03:00 صباحاً

عمان - التقى أعضاء لجنتي الشؤون الخارجية في مجلس الأعيان والشؤون العربية والدولية في مجلس النواب بحضور رئيس مجلس الأعيان بالإنابة عبدالرؤوف الروابدة أمس وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة والوفد المرافق الذي يزور المملكة حاليا.
وأكد الروابدة عمق العلاقات التاريخية المتميزة القائمة بين البلدين الشقيقين وحرص الأردن على تعزيزها في مختلف المجالات، معربا عن تقديره لدور مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي في دعم الأردن.
وتم خلال اللقاء استعراض مسيرة الإصلاح في البلدين التي تعتمد التدرج والحوار طريقا لتلبية تطلعات شعبي البلدين الصديقين، وآخر تطورات ومستجدات الأوضاع في المنطقة، خاصة ما يتعلق بالمسؤولية التي يتحملها الأردن تجاه موضوع اللاجئين السوريين، إضافة الى دعم جهود إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة القائمة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشرقية.
من جانبه، أشاد وزير الخارجية البحريني بتميز العلاقات بين البلدين والشعبين في مختلف الميادين بفضل العلاقة التي تربط الملك حمد بن عيسى آل خليفه بأخيه جلالة الملك عبدالله الثاني والتي انعكست إيجابا على العلاقات، مؤكدا أهمية استمرار التنسيق وتعزيز التعاون الثنائي من خلال تنظيم عمل اللجنة المشتركة بين البلدين وتفعيل آلياتها.
وأشار الى أن الأردن يعاني من انعكاسات الأزمة السورية وخصوصا ما يتعلق باللاجئين حيث يتحمل الأردن مسؤولية جسيمة نيابة عن العالم كله تفوق طاقته، داعيا الى ضرورة اتخاذ موقف دولي واضح وسريع للوقوف مع الأردن ودعم اقتصاده الوطني، وأن يتحمل الجميع مسؤولياته تجاه هذا الملف.-(بترا)

التعليق