"الأردنية": إمكانات الجامعة لا تتيح إضافة كليات جديدة بالعقبة

تم نشره في الاثنين 1 نيسان / أبريل 2013. 03:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - قال رئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة إن قدرات الجامعة المالية لا تتيح لها في الظروف الراهنة التوسع في المنشآت وفتح مزيد من الكليات والتخصصات في العقبة.
وأكد خلال الاجتماع الدوري لمجلس عمداء الجامعة الذي عقد أمس، في مشروع واحة ايله بالعقبة على حاجة محافظة العقبة الى دراسة علمية واقعية تبين احتياجاتها من صروح التعليم العالي، لوضع خطة توحد كافة الجهود الحكومية والقطاع الخاص لتوفير ذلك، دون ازدواجية تنعكس على مستوى التعليم وعلى سوق العمل الذي غص بتخصصات محددة تفيض عن الحاجة.
وأشار إلى أن العقبة حظيت بتميز انشاء فرع للجامعة الاردنية فيها، لما تمثله من رؤية ملكية في الوصول الى اعلى مستويات وتنوع الخدمات المقدمة جذبا للاستثمار، والانتقال بها الى مصاف العواصم السياحية والاقتصادية العالمية. واضاف ان العقبة الخاصة مشروع ريادي بامتياز، ويسعى إلى تكامل عناصر الجذب للسياحة والاستثمار في شتى المجالات، ومن أهم الأولويات تهيئة البيئة المواتية لاستقطاب استثمارات متميزة في مجال التعليم بمختلف المستويات، ولهذا فان فرع الأردنية العقبة يعد تجربة تستحق الاهتمام والرعاية الكاملة، داعيا الى ضرورة رفدها بالدعم المالي واللوجستي لتكون منارة تسترشد بها الاستثمارات والخدمات التي تولد بشكل طبيعي بجوار الجامعات.
وقال الطراونة إن عقد الاجتماع في العقبة وفي مشروع واحة ايلة خاصة، جاء بناء على دعوة من قبل القائمين على المشروع  للتعريف بالتطورات الاقتصادية التي تشهدها العقبة، وحجم الانجاز الذي وصل في بعض المشروعات، لا سيما مشروع واحة ايلة والذي يعتبر من اهم المشروعات الاستثمارية التي تقام في مدينة العقبة حاليا.   

التعليق