العاصفة الرملية تخلف أضرارا بالمزروعات في مناطق الجنوب

تم نشره في الاثنين 25 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 25 آذار / مارس 2013. 04:19 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك – الحقت العاصفة الرملية التي شهدتها طوال اليومين الماضيين، مختلف مناطق اقليم الجنوب اضرارا كبيرة، وخصوصا على المزروعات والاشجار.
وكانت العاصفة قد خلفت كميات كبيرة من الرمال والاترية والغبار على غالبية المناطق الجنوبية، وبدت الشوارع والمنازل والمركبات مغطاة تماما بالاتربة.
وتضررت مزروعات الخضار المكشوفة في العديد من المناطق وخاصة في محافظتي الكرك والطفيلة، اضافة الى تضرر العديد من المركبات والشاحنات التي كانت تسير على الطريق الصحراوي وطريق وادي عربة ساعات مرور العاصفة الرملية.
وأكد مزارعون في مناطق العينا جنوبي محافظة الكرك ان الاتربة والرمال التي اثارتها العاصفة اضافة الى الرياح الشديدة الحقت ضررا كبيرا بمزروعاتهم وخاصة زراعات الخضار.
واشار المزارع محمد النعيمات ان كافة انواع المزروعات قد تضررت من العاصفة الرملية، لافتا الى ان كميات كبيرة من الاتربة غطت المزروعات تماما ما يؤدي الى تلفها لاحقا.
من ناحية اخرى، شهدت محطات غسيل المركبات اقبالا كبيرا من قبل المواطنين لغسل مركباتهم التي غطتها الرمال والاتربة.
 وأكد احمد علي صاحب محطة بالكرك ان محطة غسيل المركبات شهدت اعدادا كبيرة من المركبات. لافتا الى ان بعض المركبات تضررت من العاصفة بسبب دخول الرمال والاتربة داخل محركاتها ما أدى الى تلفها.
من جهته، أكد مدير زراعة الكرك المهندس احمد المدادحة ان العاصفة الرملية والاجواء الخماسينية المصاحبة لها تلحق ضررا بالمزروعات بكل انواعها من الخضار والاشجار المثمرة بسبب تغطيتها بالرمال والحاق الجفاف بها، مشيرا الى ان العاصفة تتسبب بنقص المياه للمزروعات وتلفها.
ولفت الى ان العديد من الحشرات تعمل بوسط الاجواء الحالية وخصوصا العناكب التي تؤثر بشكل كبير على المزروعات.

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق