الفيصلي والوحدات يستضيفان البقعة والرمثا في ختام دور الثمانية اليوم

ذات راس وشباب الأردن يبلغان الدور نصف النهائي من كأس الأردن

تم نشره في الأربعاء 20 شباط / فبراير 2013. 02:00 صباحاً
  • حارس مرمى شباب الأردن معتز ياسين يبعد كرة حرة مباشرة لفريق المنشية أمس - (تصوير: جهاد النجار)

محمد عمار وإبراهيم أبو نواس
عمان - الكرك - بلغ فريقا ذات راس وشباب الأردن الدور نصف النهائي من بطولة كأس الأردن - المناصير لكرة القدم، فيما ودع فريقا العربي والمنشية المسابقة من الدور ربع النهائي أمس.
ففي ستاد الأمير فيصل بالكرك تعادل فريقا ذات راس والعربي 0-0، بعد أن انتهى لقاء الذهاب بنتيجة 1-1، ليستفيد ذات راس من قاعدة الهدف المسجل على أرض الخصم.
وفي ستاد عمان فاز فريق شباب الأردن على المنشية 1-0، بعد أن انتهى لقاء الذهاب إلى التعادل 3-3.
وفي دور الأربعة يلتقي ذات راس مع الفائز بمجموع مباراتي الفيصلي والبقعة، فيما يلتقي شباب الأردن مع الفائز بمجموع مباراتي الوحدات والرمثا.
وتختتم اليوم مباريات إياب دور الثمانية، حيث تقام مباراتان في الساعة الخامسة مساء، فيلتقي فريقا الوحدات والرمثا على ستاد الملك عبدالله الثاني، بينما يلتقي فريقا الفيصلي والبقعة على ستاد عمان.
وتنص التعليمات على أنه في حال تعادل الفرق المتقابلة في مباريات الدور الثاني والدور قبل النهائي في مجموع المباراتين، يتم حسم النتيجة باللجوء الى الركلات الترجيحية مباشرة، مع الأخذ بالاعتبار قاعدة الهدف المسجل على أرض الفريق المنافس.
وكانت مباراتا ذهاب دور الثمانية أسفرتا عن تعادل الرمثا مع الوحدات 1-1 والبقعة مع الفيصلي 0-0.
وتحتاج الفرق إلى الفوز أو التعادل بنتيجة مخالفة لمباراة الذهاب والاستفادة من قاعدة الهدف على أرض الخصم، بحيث يحتاج الوحدات إلى التعادل 0-0، بينما يحتاج الرمثا إلى التعادل 2-2 فأكثر، ويحتاج الفيصلي إلى الفوز أو التعادل السلبي ومن ثم ركلات الترجيح، بينما يحتاج البقعة إلى التعادل 1-1 فأكثر، وستجدون تفاصيل هاتين المباراتين في الصفحة الثانية.
ذات راس 0 العربي 0
فرض ذات راس زيادة عددية في وسط الملعب، من خلال تواجد أحمد أبو عرب الذي تولى ضبط الإيقاع في منطقة العمليات، إلى جانب تحركات هايل عياش الذي كان يتقدم من الميسرة وعبدالقادر مقرمش ومحمد الخطيب، فيما تقدم معتز صالحاني خلف شريف النوايشة وأحمد مرعي، وتكفل عثمان الخطيب ومالك الشلوح بمراقبة مهاجمي العربي خلدون الخزامي ويوسف الرواشدة. ذات راس كان الأكثر خطورة خصوصا في النصف الأول من الشوط، وتحصل على أكثر من فرصة أبرزها الكرة الثابتة التي نفذها مالك الشلوح وأبعدها عمار أبو عليقة بمساعدة القائم الأيسر للحارس الهزايمة، وعاد عثمان الخطيب ونفذ كرة ثابتة ارتقى لها الهزايمة بحضور.
العربي دخل أجواء اللقاء مع انتصاف الفترة، وبادر لإحداث ثقل هجومي من خلال تقدم سمير مرجان من منطقة العمليات خلف يوسف الرواشدة وخلدون الخزامي، بعد أن كان ياسر الرواشدة يندفع من الأطراف، فيما عمل صدام الشهابات على إحداث توازن في منطقة العمليات، وكاد الرواشدة أن يتقدم للعربي، بيد أن أبو خوصة كان حاضرا للتسديدة القوية من خارج الجزاء، فيما أبعد عثمان الخطيب عرضية مرجان قبل وصول الكرة للبصول، وعاد الهزايمة وأبعد كرة الخطيب الثابتة لركنية، نفذها الخطيب على رأس الصالحاني الذي سددها بجوار القائم، فيما جاءت أخطر فرص الشوط، عندما استقبل صالحاني كرة مرعي على مشارف الجزاء راوغ أحد المدافعين وسدد كرة أرضية بجوار القائم الأيسر للحارس الهزايمة، لتنتهي أحداث الشوط الأول بالتعادل السلبي.
القائم يرد الأهداف
ومع بداية الشوط الثاني انطلق خلدون الخزامي خلف كرة من الميسرة وأطلق كرة معاكسة بعيدا عن حارس ذات راس محمد أبو خوصة لكن الكرة ارتدت من القائم الأيمن لتعود الى الحارس، وواصل فريق العربي التنويع في هجماته من كافة المحاور عن طريق مرجان والخزامي والرواشدة، إلا أن التكدس الدفاعي لفريق ذات راس حرم مهاجمي العربي من التصرف بالكرات بدقة، الأمر الذي منح فريق ذات راس الانطلاق للأمام تدريجيا ومن كرة ثابتة من الميمنة داخل الصندوق لم يحسن محمد الخطيب معالجتها رغم أنه واجه الحارس وحيدا لكنه سدد بجانب القائم الأيسر.
وعاد العربي من جديد وضغط بقوة بغية الوصول إلى مرمى أبو خوصة، وانطلق يوسف الرواشدة بالكرة من الميسرة وواجه الحارس لكنه سدد بجانب القائم الأيمن، وعاد سعيد مرجان من جديد وسدد كرة رأسية لامست القائم الأيسر وارتدت خارج الملعب ليحرم القائم الأيسر العربي مرتين من إصابة المرمى.  ومع مرور الوقت حاول العربي استعادة زمام المبادرات الهجومية بحثا عن التسجيل لكون التعادل السلبي سيعصف بآمال الفريق، وتعددت فرصه الضائعة التي كانت كفيلة بهز شباك أبو خوصة، ولم تفلح تسديدات خلدون الخزامي وأحمد غازي ورفاقهما في افتتاح التسجيل، وسادت أجواء اللقاء مسحة من الخشونة ومع مرور الوقت ازداد التوتر من الفريقين، ومع ذلك دانت الأفضلية للعربي وسدد خلدون الخزامي كرة رأسية بتسرع خارج المرمى، وتدخل حارس مرمى ذات راس أبو خوصة في مواقف كثيرة لينقذ مرماه، وسانده في ذلك المدافع مالك الشلوح في إبعاد كرات خلدون الخزامي وأحمد غازي.
وجراء ذلك حاول الفريقان بسط نفوذهما وسط الميدان والاستحواذ على منطقة المناورة، وأشرك مدرب فريق ذات راس سامي ذيابات بدلا من المحترف السوري عبدالقادر مقرمش ومحمود موافي بدلا من معتز الصالحاني، بيد أن مدرب العربي زج بورقة المحترف المصري حسام أسامة بدلا من سعيد مرجان بدون جدوى، وافتقرت المحاولات الهجومية إلى الجدية والدقة في مواجهة الشباك، وكاد أحمد غازي أن يضع فريقه بالمقدمة بعد أن أهدر فرصة عندما ذهبت كرته القوية فوق المرمى، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي وبتأهل ذات راس.
المباراة في سطور
النتيجة: ذات راس 0 العربي 0
الحكام: محمد عرفة، وليد أبو حشيش، محمود ظاهر، ومهند عقيلان.
العقوبات: أنذر محمد أبو خوصة وأحمد مرعي (ذات راس) وياسر الرواشدة وخلدون الخزامي (العربي).
مثل ذات راس: محمد أبو خوصة، عثمان الخطيب، مالك الشلوح، هايل عياش، قصي الجعافرة، عبدالقادر مقرمش (سامي ذيابات)، محمد الخطيب، أحمد أبو عرب، معتز صالحاني (محمود موافي)، أحمد مرعي، وشريف النوايشة.
مثل العربي: هشام الهزايمة، محمد أبو زريق، عمار أبو عليقة، عماد ذيابات، ياسر الرواشدة، إحسان حداد (أحمد غازي)، صدام الشهابات، محمود البصول، سعيد مرجان (حسام أسامة)، يوسف الرواشدة، وخلدون الخزامي.
شباب الأردن 1 المنشية 0
رفع ماهر الجدع من الحوار الهجومي لشباب الأردن مبكرا، عندما سدد قذيفة مرت بمحاذاة القائم الأيسر لحارس المنشية حماد الأسمر، لتكون هذه البداية بمثابة الإنذار المبكر من الفريق الذي اعتمد على عصام مبيضين وأنس الجبارات والجدع ورائد النواطير في منطقة العمليات، وسط إسناد حقيقي من علاء مطالقة من الميسرة، وعدي زهران من الميمنة، فيما تكفل وسيم البزور وباسل العلي بتأمين البوابة الأمامية لمرمى معتز ياسين.
فريق المنشية أخذ تسديدة الجدع على "محمل الجد"، فانطلق صوب مرمى معتز ياسين، وبدأ بشن هجمات منظمة، كان مفتاحها حسام شديفات ونبيل أبو علي والى جانبهما تحركات خالد مسعد، مع تقدم أشرف المساعيد وعلي ذيابات من الأطراف، فيما كان محمد وليد يتقدم خلف عمر غازي وأحمد أبو كبير اللذين شكلا زخما هجوميا للفريق، ولجأ المنشية للتصويب من خارج المنطقة عبر أبو كبير، الذي سدد كرة قوية مرت بجوار القائم الأيمن للحارس الياسين، وأخرى من محمد وليد أبعدها الحارس لركنية، فيما مرت عرضية وليد على خط مرمى الياسين ولم تجد من يودعها المرمى، ليبعدها مطالقة في الوقت المناسب، وتألق الياسين في التصدي لكرة عمر غازي من ركلة ثابتة لركنية، فيما ذهبت تسديدة أبو كبير بإحضان الياسين، وذهبت رأسية علي ذيابات من ركنية غازي بجوار القائم الأيمن لحارس شباب الأردن، الذي عاد وتصدى لتسديدة شديفات المباغتة، وعاد المساعيد وسدد كرة قوية مرت بجوار القائم الأيسر للياسين، لتنتهي أحداث الشوط الأول بالتعادل السلبي.
حسم شبابي
استهل المنشية الشوط الثاني بنشاط ملحوظ، حيث سدد البديل محمد العلاونة كرة قوية تصدى لها الياسين، الذي عاد وأبعد كرة شديفات القوية، وتألق الياسين في إبعاد هدف محقق للمنشية عندما انسل أبو كبير خلف كرة وليد وسدد كرة نصف طائرة أبعدها الياسين للملعب.
إزاء سيطرة المنشية، أشرك مدرب الشباب قيس العتيبي عوضا عن ماهر الجدع لإعادة ترميم منطقة العمليات، وكان للتبديل مفعول السحر على الشباب، عندما استقبل النواطير كرة في ميمنة المنشية ومررها عرضية على رأس المدافع المتقدم وسيم البزور الذي سددها في الشباك هدف الشباب الأول في الدقيقة 65.
مدرب المنشية دفع بورقتي أحمد علي ومليك فال عوضا عن أشرف المساعيد وعلي ذيابات للإصابة، وذلك لتعويض التأخر، فيما دفع مدرب الشباب بورقة عدي خضر وموسى الزعبي بديلين من محمد عمر وكبالينجو، ليندفع المنشية صوب مرمى الشباب سعيا وراء التعديل، فيما بقي شباب الأردن يعتمد على الكرات المرتدة، وكاد النواطير أن يضيف الهدف الثاني إلا أن كرته علت العارضة بقليل، ليعلن الحكم نهاية اللقاء بفوز شباب الأردن وتأهله للدور نصف النهائي.
المبارة في سطور
النتيجة: شباب الأردن 1 المنشية 0
الأهداف: وسيم البزور د:65.
الحكام: أدهم مخادمة، أحمد مؤنس، سمير غنام وأحمد يعقوب.
العقوبات: إنذار مالك اليسيري، خالد سعد (المنشية)، وسيم البزور، عدي خضر (شباب الأردن)
الملعب: ستاد عمان
مثل شباب الأردن: معتز ياسين، وسيم البزور، باسل العلي، علاء مطالقة، عدي زهران، عصام مبيضين، أنس جبارات، رائد النواطير، ماهر الجدع (قصي العتيبي)، محمد عمر (عدي خضر)، وكبالينجو (موسى الزعبي).
مثل المنشية: حماد الأسمر، إبراهيم السقار، مالك اليسيري، أشرف المساعيد (أحمد علي)، علي ذيابات (مليك فال)، حسام شديفات، نبيل أبو علي، محمد وليد، خالد سعد (يوسف الشريدة)، عمر غازي، وأحمد أبو كبير.

moh.ammar@alghad.jo
ibrahem.abunawas@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لاتنكروا تاريخ الزعيم الفيصلي (يزن)

    الأربعاء 20 شباط / فبراير 2013.
    هاقداختبئت الحناجر والالسنه عن الكلام عندما فاز الفيصلي الزعيم اليوم على البقعه وقبل دلك على الوحدات لمادا تختبئون اخرجوا واعترفوا ولو مرة بتاريخ الزعيم الفيصلي وبهزائم البقعه والوحدات امامه مجبرين
  • »حيهم رجال الكرك فريق ذات راس (كركي)

    الأربعاء 20 شباط / فبراير 2013.
    والله ذات راس فريق مشرف عملعب الكرك صعب جدا يغلبهم حيهم رجال الكرك الكرماء والفيصلي الزعيم