إطلاق حملة تبرعات "أهلنا بعينينا" للاجئين السوريين

تم نشره في الثلاثاء 29 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً

عمان - أطلقت اللجنة العليا لإغاثة الشعب السوري أمس حملة تبرعات بعنوان "أهلنا بعينينا" لتأمين لاجئي الزعتري بالكرفانات لإيوائهم.
وتبنت اللجنة المنبثقة عن نقابات المهندسين والمهندسين الزراعيين والصيادلة بالتعاون مع إذاعة حياة إف إم، الحملة الجديدة امتدادا للحملة السابقة التي أقيمت تحت شعار "اختمها بالخير".
وأكد نقيب الصيادلة الدكتور محمد عبابنة في مؤتمر صحفي عقد لهذا الغرض الدور الذي تقوم به النقابات المهنية تجاه القضايا الوطنية ومن بينها قضية اللاجئين السوريين.
واشار عبابنة إلى دورها في المساهمة بتخفيف العبء الواقع على الحكومة في إيواء اللاجئين.
وأشاد عبابنة بالتعاون القائم بين النقابات المهنية والهيئة الخيرية الهاشمية لإيصال المساعدات لمستحقيها.
 وناشد الدول العربية والأجنبية الوقوف إلى جانب المملكة لمساعدتها في إيواء الأعداد المتزايدة للاجئين.
من جهته قال رئيس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين محمود ابوغنيمة إن الحملة تقود حراك الخيريين في هذا البلد الذين قاسموا اللاجئين لقمة عيشهم.
وأثنى على دور الطلبة والشباب من منتسبي النقابات المهنية في إغاثة اللاجئين السوريين وتنفيذ برامج الحملة.
وناشد ابو غنيمة المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته تجاه اللاجئين، خصوصا في ظل الظروف الصعبة التي يشهدها الأردن.
وثمن أبو غنيمة آليات التعاون في الشأن الإغاثي بين النقابات المهنية والهيئة الخيرية الهاشمية والقوات المسلحة، في تنظيم العمل الإنساني، بغية إيصال المساعدات إلى اللاجئين.
من جهته قال رئيس اللجنة المهندس نهاد العليمي إن التبرعات التي تم جمعها تؤكد أن الشعب الأردني خيّر ومعطاء رغم صعوبة الأوضاع الاقتصادية التي يعيشها. - (بترا- بلال العقايلة)

التعليق