بطولة أستراليا المفتوحة

ديوكوفيتش يتأهل بعد "ماراثون" مع فافرينكا وشارابوفا تتقدم دون عناء

تم نشره في الاثنين 21 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً
  • نوفاك ديوكوفيتش يمزق قميصه بعد الفوز على ستانيسلاف فافرينكا أمس -(أ ف ب)

ملبورن  - بلغ الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول وحامل اللقب الدور ربع النهائي من بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى بطولات الغراند سلام الأربع الكبرى، بفوزه على السويسري ستانيسلاف فافرينكا الخامس عشر 1-6 و7-5 و6-4 و6-7 (5-7) و12-10 في مباراة ماراثونية استغرقت أكثر من 5 ساعات أمس الأحد في ملبورن.
ويلتقي ديوكوفيتش في الدور المقبل مع التشيكي توماس بيرديتش المصنف خامسا.
وواصلت الروسية ماريا شارابوفا المصنفة ثانية عروضها القوية وبلغت الدور ربع النهائي بفوزها السهل على البلجيكية كيرستن فليبكنز 6-1 و6-0.
وأظهرت شارابوفا، الباحثة عن لقبها الخامس في بطولات الغراند سلام بعد تتويجها في ويمبلدون الانجليزية (2004) وفلاشينغ ميدوز الأميركية (2006) وأستراليا (2008) ورولان غاروس الفرنسية (2012)، مجددا انها على اتم الاستعداد لبلوغ نهائي البطولة الأسترالية للمرة الثانية على التوالي والرابعة في مسيرتها (خسرت نهائي 2007 ايضا)، على أمل الفوز بها للمرة الثانية، وذلك لأنها لم تخسر سوى خمسة أشواط حتى الآن في 4 مباريات، وهو إنجاز لم تحققه أي لاعبة حتى الآن خلال هذه البطولة في طريقها إلى ربع النهائي.
وكانت الأميركية مونيكا سيليتش (1991 و1993) والألمانية شتيفي غراف (1998) تتقاسمان الرقم القياسي في هذه الناحية، لكن كل منهما خسرت 8 أشواط في طريقها إلى ربع النهائي. وكانت شارابوفا قاب قوسين من أن معادلة الرقم القياسي في جميع بطولات الغراند سلام لو لم تخسر شوطا أمام فليبكنز، علما بأن الفرنسية ماري بيرس تملك هذا الرقم بعد أن بلغت ربع نهائي رولان غاروس العام 1994 بخسارتها أربعة اشواط فقط.
"أنا سعيدة دون أدنى شك لأني ألعب بهذه الطريقة الجيدة"، هذا ما قالته شارابوفا التي حققت فوزها الثالث على فليبكنز من أصل ثلاث مواجهات بينهما، مضيفة "لكن الآن نحن في ربع النهائي والأمور تصبح اصعب".
وتلتقي شارابوفا التي خسرت نهائي الموسم الماضي أمام البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا، في ربع النهائي مواطنتها ايكاتيرينا ماكاروفا التاسعة عشرة والتي أطاحت بالألمانية انجيليك كيربر الخامسة بالفوز عليها 7-5 و6-4.
وستكون المواجهة بين شارابوفا التي توجت في 2012 بثلاثة ألقاب (رولان غاروس وروما وشتوتغارت) رافعة رصيدها إلى 27 لقبا من أصل 46 مباراة نهائية، وماكاروفا المصنفة 19 عالميا إعادة للدور ذاته العام الماضي حين فازت الأولى بسهولة 6-2 و6-3، محققة فوزها الرابع على مواطنتها من أصل أربع مواجهات بينهما.
يذكر أن شارابوفا بحاجة على أقله للوصول إلى النهائي من أجل أن تعزز حظوظها بالعودة مجددا إلى صدارة ترتيب المحترفات الذي تتربع عليه حاليا ازارنكا.
وستخوض البولندية انييسكا رادفانسكا المصنفة رابعة غمار الدور ربع النهائي في ملبورن للمرة الثالثة على التوالي والرابعة في مسيرتها، بعدما حققت أمس انتصارها الثالث عشر على التوالي دون ان تخسر اي مجموعة وجاء على حساب الصربية آنا ايفانوفيتش الثالثة عشرة بنتيجة 6-4 و6-4.
وكانت مواجهة الدور الرابع الثامنة بين رادفانسكا التي فازت هذا الموسم بالدورتين اللتين شاركت فيهما في اوكلاند وسيدني، وايفانوفيتش وصيفة نسخة 2008 وبطلة رولان غاروس للعام ذاته، وقد حققت اللاعبة البولندية فوزها الخامس على التوالي على منافستها الصربية، مقابل ثلاث هزائم (بينها في بطولة أستراليا العام 2007).
وتأمل رادفانسكا ان تبلغ الدور نصف النهائي للمرة الأولى في أستراليا والثانية في مشاركاتها في بطولات الغراند سلام (وصلت إلى نهائي ويمبلدون العام الماضي)، لكن المهمة لن تكون سهلة لأنها ستلتقي الصينية نا لي السادسة والتي تغلبت بدورها على الألمانية يوليا جورج الثامنة عشرة 7-6 (8-6) و6-1 لتبلغ ربع نهائي البطولة الاسترالية للمرة الثالثة (وصلت إلى نصف النهائي العام 2010 والنهائي العام 2011).
وستكون المواجهة بين رادفانسكا ونا لي التي ستخوض غمار ربع نهائي البطولات الكبرى للمرة السابعة (أفضل نتيجة لها فوزها بلقب رولان غاروس العام 2011 حين أصبحت أول صينية تحقق هذا الانجاز)، العاشرة بين اللاعبتين وتتفوق الصينية على منافستها بخمسة انتصارات مقابل اربع هزائم، اخرها هذا الموسم في الدور نصف النهائي لدورة سيدني بنتيجة 3-6 و4-6.
وعند الرجال، لم يجد الاسباني دافيد فيرر الذي صنف في المركز الرابع نتيجة انسحاب مواطنه رفاييل نادال، أي صعوبة تذكر في بلوغ الدور ربع النهائي بعد ان تخلص من عقبة الياباني كاي نيشيكوري السادس عشر بالفوز عليه 6-2 و6-1 و6-4.
وضرب فيرر الذي توج الموسم الماضي بسبعة القاب وبدأ الموسم الحالي باحرازه لقب دورة اوكلاند النيوزيلندية للمرة الرابعة في مسيرته، موعدا في ربع النهائي العاشر له في بطولات الغراند سلام مع مواطنه نيكولاس ألماغرو العاشر الذي تغلب على الصربي يانكو تيبساريفيتش الثامن 6-2 و5-1 ثم بالانسحاب بسبب إصابة في قدمه.
وستكون مواجهة ربع النهائي، الثالثة عشرة بين فيرر والماغرو الذي يبلغ هذا الدور في البطولات الكبرى للمرة الرابعة في مسيرته والأولى بعيدا عن رولان غاروس، وهو يأمل ان يصل إلى دور الأربعة للمرة الأولى لكن مهمته لن تكون سهلة على الإطلاق أمام لاعب تفوق عليه في جميع المباريات التي جمعتهما حتى الآن، بينها اربع الموسم الماضي في نهائي بوينوس ايرس وثمن نهائي مدريد للماسترز ونهائي باشتاد وربع نهائي فالنسيا.
يذكر أن أفضل نتيجة لفيرر في بطولات الغراند سلام كانت وصوله إلى نصف النهائي أربع مرات (أستراليا العام 2011 ورولان غاروس العام 2012 وفلاشينغ ميدوز عامي 2007 و2012).
وبلغ ربع النهائي ايضا وللمرة الثالثة على التوالي والسابعة في بطولات الغراند سلام التشيكي توماس بيرديتش الخامس بفوزه على الجنوب افريقي كيفن اندرسون 6-3 و6-2 و7-6 (15-13).
وضرب بيرديتش الذي تبقى أفضل نتيجة له في البطولات الكبرى وصوله الى نهائي ويمبلدون العام 2010 (خسر امام نادال) ونصف نهائي رولان غاروس 2010 (خسر امام السويدي روبن سودرلينغ) وفلاشينغ ميدوز العام الماضي (خسر امام البريطاني اندي موراي)، موعدا في الدور المقبل مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش. -(أ ف ب)

التعليق