بني هاني: الاعتداء على أي مرشح مخالف للقانون

تم نشره في الأحد 20 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً

زايد الدخيل

عمان- أكد الناطق الإعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب حسين بني هاني أن الاعتداء أو إلحاق أذى بأي من المرشحين للانتخابات؛ يعد مخالفة صريحة للقانون.
وطالب بني هاني المرشحين الذين يتم التعرض لهم أو لمقراتهم الانتخابية، بتقديم شكوى للهيئة، لتقوم بمتابعة الحادثة مع الأجهزة الامنية، بهدف تحويل من يثبت تورطه في مثل هذه الأفعال للقضاء المختص.
وأشار بني هاني إلى أن الهيئة؛ تلقت حتى اللحظة شكوى واحده فقط من رئيس قائمة مرشحة على مستوى الدائرة العامة، تضمنت تهديداً بواسطة رسالة نصية  sms.
من جهة أخرى؛ قال بني هاني إن ورقتي الاقتراع ستكونان بلونين مختلفين وبمواصفات عالية يصعب تزويرها أو العبث بها، علما بأن أوراق الاقتراع للدوائر المحلية ستكون بأحجام مختلفة، وفقا لعدد المرشحين في كل دائرة انتخابية، بينما ستكون ورقة الاقتراع للدائرة العامة وفق نموذج واحد، يتضمن أرقام وأسماء ورموز كافة القوائم وعددها 61 قائمة.
ونوّه الى أنه سيكون من السهل على الناخب، التمييز بين ورقتي الاقتراع، إذ تختلفان في الشكل والحجم واللون، مشيراً إلى أن ورقة الاقتراع للدائرة المحلية، ستتضمن اسم المرشح وصورته الشخصية، على أن يقوم الناخب إما بكتابة اسم المرشح في الخانة المحاذية لصورته أو بالتأشير على صورته، بينما سيؤشر الناخب على اسم أو رقم أو رمز القائمة في الدائرة العامة.
وأشار بني هاني إلى أن ورقتي الاقتراع؛ ستتضمن كل منهما علامات خاصة وستكون مختومة من رئيس لجنة الاقتراع والفرز، ويحمل الجانب الآخر للورقة علامات دالة على أنها أوراق صادرة عن الهيئة؛ وان تلك العلامات ستبقى ظاهرة للعيان حال طيها من قبل الناخب بما يتيح للجنة الصندوق ملاحظتها عند وضعها من قبل الناخب داخل الصندوق.
وقال ان "صندوق الاقتراع للدائرة العامة، سيكون بغطاء أخضر، بينما سيكون غطاء صندوق الدائرة المحلية بلون رمادي، وشفاف يتيح للمراقبين ووسائل الاعلام ومندوبي المرشحين، مشاهدة الورقة في قلب الصندوق بوضوح، وتبلغ درجة شفافية الصناديق نحو 80 %".

zayedaldakheel@alghad.jo

التعليق