مجلة "فنون": قراءات نقدية في حقول المسرح والسينما والتشكيل والموسيقى

تم نشره في الخميس 17 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً
  • غلاف مجلة فنون - (بترا)

عمان - احتوى العدد الجديد من مجلة (فنون) الفصلية الصادرة عن وزارة الثقافة على جملة من الموضوعات والقراءات النقدية في حقول المسرح والسينما والتشكيل والموسيقى.
استهل رئيس التحرير الدكتور عمر نقرش العدد بتبيان اهمية الدور الذي تضطلع به الفنون والنخب الثقافية في وضع طرائق واساليب جمالية مبتكرة للاتصال بين الناس وتنويرهم بمشكلاتهم وقضاياهم الحياتية وحثهم على التفكير في ايجاد مبادرات بديلة وشجاعة لوقف النزف الثقافي الرديء والعمل على تنقية اجواء الابداع من التخلف والفساد.
وقدم الباحث نايف النوايسة قراءة في الاعداد الاولى من مجلة (فنون) الصادرة ابان حقبة السبعينيات من القرن الفائت لافتا الى مراحل تطور الحركة الفنية الاردنية وازدهارها بفعل تراكم القدرات والمواهب الابداعية لاكثر من جيل.
وتضمن باب التشكيل موضوعات: موسيقى الروح حياة ومحفز ابداع لدى الفنان محمود صادق للدكتور خالد حمزة، وجوه: مقاربات انسانية شديدة التنوع لخالد سامح، موسيقى اللوحة في اعمال الفنان فادي الداود لحسين نشوان، فن الغرافيتي عندما يتكلم الجدار ليوسف الصرايرة، ومرايا الشمال: اربعة فنانين يقتسمون نشيد الالوان بهدوء لغازي الذيبة.
واشتمل ركن المسرح على قراءات نقدية حول: التجليات الجمالية في الخطاب المسرحي للدكتور عبد المجيد شكير (المغرب)، جماليات العرض المسرحي للطفل لمنصورة عمايرة، مهرجان عمون المسرحي مساع للولوج الى مسرح الكبار لمجدي التل، وجماعة مسرح الشمس: اريان منوشكين للدكتور عمر نقرش، ودور الفنون في التنمية الاجتماعية والثقافية : المشاركة والابداع لمخلد بركات.
وفي زاوية سينما حاور احمد الطراونة السيناريست محفوظ عبد الرحمن وتتبع محمد جميل خضر مشوار النجمة انجلينا جولي المتعدد الوجوه، وعاين الناقد والباحث السينمائي ناجح حسن ابداعات المخرج السينمائي الروسي سيرجي براد جانوف بوصفها تنويعات درامية وجمالية مستمدة من الموروث الشعبي، وتناول الناقد محمود الزواوي الدور المتزايد للاردن كموقع لتصوير الافلام الاجنبية، وترجم باسم الزعبي قراءة في قضايا الشكل والمضمون في السينما ليفجيني وايتسمان.
وفي العدد ايضا كتابات حول الموسيقى لمدني قصري ومحمد الملاح وجعفر العقيلي وقراءة في مسيرة صيتة الحديد في احياء التراث الاردني لهيا صالح. - (بترا)

التعليق