الاتحاد للطيران تحقق أرقاماً قياسية في أعداد المسافرين مع نقلها 10.29 مليون مسافر خلال العام 2012

تم نشره في الثلاثاء 8 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً


أبو ظبي- تخطت الاتحاد للطيران هدفها المتمثل في نقل 10 ملايين مسافر خلال عام 2012 حيث استطاعت تحقيق زيادة بنسبة 22 %  عن إجمالي عدد المسافرين في عام 2011 والذي وصل إلى 8.41 مليون مسافر.
وقد وصلت أعداد المسافرين خلال العام إلى 10.29 مليون مسافر إجمالاً، بزيادة مقدارها 1.88 مليون مسافر عن العام الماضي عبر شبكة الوجهات العالمية للاتحاد للطيران والتي تغطي في الوقت الراهن 87 وجهة تجارية وشحن في مختلف أنحاء العالم، إلى جانب 245 وجهة من وجهات المشاركة بالرمز. 
وانعكس هذا النمو في أعداد المسافرين على أداء شركاء الحصص للاتحاد للطيران، حيث من المتوقع بنهاية عام 2012 أن تصل أعداد المسافرين على متن رحلات "طيران برلين" إلى 33.4 مليون مسافر، وعبر "فيرجن أستراليا" إلى ما يقرب من 19.5 مليون مسافر، و"طيران لينغوس" إلى 11 مليون مسافر تقريباً، بينما تكون شركة "طيران سيشل" قد نقلت 241 ألف مسافر بنهاية العام.
وبذلك تكون الاتحاد للطيران مع الشركات التي تمتلك حصصاً فيها قد نقلت ما يزيد على 74 مليون مسافر إجمالاً في عام 2012، حيث أسهم التعاون بين شركات الطيران الخمس بصورة كبيرة في تحقيق هذا النمو في أعداد المسافرين. فعلى سبيل المثال، أدى التعاون الناجح بين الاتحاد للطيران وشركة طيران برلين إلى إضافة 300 ألف مسافر إلى شبكة وجهات كل من الشركتين خلال الاثني عشر شهراً الماضية.
وعن هذا النمو القياسي في أعداد المسافرين، أفاد  رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي بالاتحاد للطيران جيمس هوجن،"حققت الاتحاد للطيران توسُعاً كبيراً طوال عام 2012 ومن ثمّ يُسعدنا كثيراً أن نتجاوز هدفنا المتمثل في نقل أكثر من 10 ملايين مسافر خلال عام واحد للمرة الأولى في تاريخنا". 
وأضاف هوجن "أطلقت الاتحاد للطيران ست وجهات جديدة خلال العام المنصرم شملت كلا من طرابلس، وشنغهاي، ونيروبي، والبصرة، ولاجوس، وأحمد آباد، والتي أسهمت جميعها في تحقيق زيادة بنسبة 22 % في أعداد المسافرين".
وعلى صعيد الشحن، حقق قسم الشحن التابع للاتحاد للطيران معدلات نمو قوية بدوره في عام 2012 حيث نقل 365 ألف طن، بزيادة نسبتها 18 % على عام 2011."

التعليق