مخيمات العاصمة ترفض مسيرة الجمعة وتؤكد المشاركة بالانتخابات

تم نشره في الاثنين 7 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً

عمان - أكدت فاعليات مجتمع مدني وأبناء ووجهاء وشيوخ مخيمات العاصمة: الوحدات والحسين والنصر والطالبية، رفضها المشاركة في مسيرة الجمعة في 18 كانون الثاني (يناير) الحالي مجددة تأكيدها المشاركة بالانتخابات النيابية المقبلة.
وقالت هذه الفاعليات في بيان أمس الأحد "إن هذه الجهات التي تحاول الزج بأبنائنا في المسيرة لها أهداف وأجندات مشبوهة من أجل لي ذراع الوطن لتحقيق منافع سياسية ووضع أنفسهم في واجهة تخدم مصالحهم وتنفذ أجندتهم المخفية والمرفوضة منا جميعا لأنها خبيثة شيطانية تسعى الى النيل من الوطن وقيادته وأمنه واستقراره"، بحسبها.
وقالت "لقد حاولت هذه الجهات مرارا وتكرارا استغلال وزج المخيمات في مؤامراتهم على الأردن وبث الفتنة بين أبناء الشعب الواحد إلا أنهم فشلوا فشلا ذريعا".
وأضافت "إن وجود قوى مشبوهة تسعى لتحقيق أهدافها باسم الدين على حساب الوطن أخذت من الإسلام ستارا لتمرير أهدافها السياسية المبطنة على أبناء الشعب الأردني وعلى حساب المصالح الوطنية العليا للأردن من خلال رفع شعاراتها الإصلاحية التي تخفي في باطنها أجندات خاصة بها لا تمت الى الإصلاحات بصلة وأصبحت هذه القوى المشبوهة معروفة ومكشوفة للقاصي والداني بين أبنائنا في شتى أنحاء الوطن".
وأكدت فاعليات مخيمات العاصمة "أننا سنقف سدا منيعا في وجه كافة مظاهر الانحراف الفكري الذي تبنته بعض القوى الخارجة على الأطر الوطنية لتحقيق أهدافها المشبوهة تحت شعار سيادة الشريعة الإسلامية وهيمنتها باسم الإسلام".-(بترا)

التعليق