سكة حديد العقبة: انخفاض في نقل مادة الفوسفات بواسطة القطارات

تم نشره في الاثنين 7 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة – أظهرت البيانات الإحصائية الصادرة عن مؤسسة سكة حديد العقبة انخفاضا في نقل مادة الفوسفات بواسطة القطارات خلال العام الماضي.
وبينت الأرقام الصادرة عن المؤسسة وحسب الخطة المعتمدة للعام 2012 انخفاضا واضحا بنقل مادة الفوسفات من مناجم الحسا والشيدية والأبيض، حيث تم نقل 1526290 طنا بما يقارب 1246 قطاراً بانخفاض وصل إلى  415018 طنا عن الخطة المرسومة للعام الماضي.
وأكد مدير عام مؤسسة سكة حديد العقبة حسين كريشان أن كمية الفوسفات التي تم نقلها عبر قطارات المؤسسة من منجم الحسا والشيدية والأبيض ضمن عملية شحن القطارات إلى ميناء العقبة، انخفضت العام الماضي بما يقارب 384 قطاراً عن الخطة الرسمية والتي تعدها المؤسسة بداية كل عام.
وقال كريشان إن نسبة الانجاز للمؤسسة حسب الخطة المرسومة وصلت الى 67.4 % بالنسبة للقاطرات و 78.6 % بالنسبة للأطنان.
ويشار إلى أن الانخفاض المستمر للنقل السككي طوال العام الماضي بسبب اضراب عمال مؤسسة سكة حديد العقبة بالإضافة الى اضراب موظفي الموانئ للمطالبة بحقوقهم الى جانب اضراب عمال وموظفي شركة الفوسفات مما أثر سلباً على كمية النقل والانتاج للمؤسسة.
وبين كريشان أن المؤسسة تحظى بدعم حكومي مستمر تولي الموضوع أهمية كبيرة من خلال التأكيد على التزامها بالخطة المقررة والاتفاقية الموقعة لنقل مادة الفوسفات الأردني، باعتبارها مصدرا أساسيا من مصادر الدخل القومي، وتلقى قبولا كبيرا في السوق العالمية.
وأشار كريشان إلى أنه تم إصلاح القاطرة رقم 701 بعد تعرضها لحادث انقلاب، وهي من القاطرات التي تحتوي على تكنولوجيا حديثة وتحكم كمبيوتري، حيث أدخلت في الخدمة في المؤسسة في العام 2007، وتمت عملية الإصلاح في مشاغل العقبة من قبل فنيي المشاغل بدون الحاجة للاستعانة بخبرات الشركة الصانعة أو أي خبرات خارجية.
وأشار إلى أن عملية إصلاح القاطرة تمّت من خلال وضع برنامج كامل لصيانة الأجزاء الميكانيكية والكهربائية وبرمجة كمبيوتر القاطرة وفق المعطيات التشغيلية العالمية.

ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق