اشتراط الحصول على الموافقة المسبقة من دائرة رخص المهن قبل وضع الإعلان

أمانة عمان تقر شروط وتعليمات استخدام الدعاية الانتخابية

تم نشره في الأحد 23 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً

مؤيد أبو صبيح

عمان- أقر رئيس لجنة أمانة عمان الكبرى المهندس عبدالحليم الكيلاني الشروط والتعليمات الخاصة باستخدام الدعاية الانتخابية لمرشحي مجلس النواب للعام 2012/ 2013.
وشددت التعليمات على منع أي مظهر من مظاهر الحملات الانتخابية للمرشحين قبل تاريخ بدء الترشح للانتخابات المعلنة من الهيئة المستقلة للانتخاب، والحصول على الموافقة المسبقة من قبل دائرة رخص المهن والإعلانات في الأمانة، وخلافاً لذلك ستتم إزالة أي يافطة مخالفة على نفقة المرشح، إضافة إلى 25 % كمصاريف إدارية.
ومنعت المرشح من استخدام أي نوع من الملصقات نهائياً، وكذلك منع استخدام أي نوع من اليافطات المضاءة.
وحددت التعليمات المواصفات الفنية لليافطات، بأن تكون مصنوعة من مادة خفيفة الوزن متينة ولا تكون من الخشب أو المعدن، بحيث لا تشكل خطراً على السلامة العامة، وأن يتم تثبيتها بإحكام على جدار المبنى والأعمدة مع توفر متطلبات السلامة العامة.
وسمحت الشروط والتعليمات للمرشحين بعمل لوحات على الدواوير والتقاطعات والإشارات الضوئية والميادين ووضع الصور الخاصة بهم، والأسماء والبيانات الانتخابية، مع اشتراط عدم إعاقة حركة المرور للمشاة أو حجب الرؤية أمام المركبات والإشارات الضوئية، وأن لا يتجاوز ارتفاعها 1.5م وعرضها 1م، وعلى الوجهين وبشكل عمودي.
ونبهت إلى عدم وضع أي يافطة على الأبنية بطريقة تشوه أو تخفي العناصر المعمارية لها، وأن لا تتجاوز مساحة اليافطة خمسة أمتار مربعة، وأن لا تقل المسافة الرأسية بين أسفل اليافطة وسطح الشارع عن 4.5م، باستثناء اليافطات التي لا تمتد فوق شارع، ولا تمر المركبات أو المشاة من تحتها، وعدم وضع أي يافطة انتخابية بشكل يؤدي إلى حجب الرؤية عن أي لافتة قائمة ومرخصة.
وألزمت التعليمات كل مرشح بدفع مبلغ 4000 دينار أو تقديم شيك بالمبلغ كأمانات لحسن تنفيذ الحملة الدعائية، يدفع في الدائرة المالية لـ"الأمانة" حال تقديم طلب براءة الذمة المالية والتوقيع على إقرار وتعهد أُعد للغاية، على أن يُعاد بعد انتهاء الحملة الانتخابية حال التزام المرشح بشروط الإقرار والتعهد.
كما ألزمت المرشح القيام بإزالة اليافطات الخاصة به خلال مدة لا تتجاوز ثلاثة أيام اعتباراً من اليوم الذي يلي يوم الاقتراع، لتتم على أساسه إعادة المبلغ أو الشيك بموافقة نائب مدير المدينة لشؤون المناطق والبيئة، بعد الكشف من قبل المناطق المعنية بأن المرشح أزال اليافطات الخاصة به.
ولفتت إلى أنه في حال مخالفة المرشح للشروط والتعليمات، ستتم مصادرة المبلغ أو الشيك بحسب التعهد الموقع عليه، مع قيام الأمانة باتخاذ إجراءات الإزالة والعودة على المرشح بالتكاليف الإضافية.
ودعت الأمانة المرشحين إلى الالتزام بالشروط والتعليمات الخاصة بالدعاية الانتخابية المحددة، إضافة إلى أي شروط أخرى تطلبها الهيئة المستقلة منهم بخصوص حملاتهم الانتخابية.
وأكدت أنه ستكون هناك متابعة ميدانية من قبل مديري المناطق ودائرة رخص المهن والإعلانات للوقوف على مدى الالتزام بالتعليمات طيلة مدة الحملة الانتخابية المحددة.
ويحظر قانون الانتخاب على المرشح استخدام وسائل الدعاية في الشوارع العامة والأبنية التي تشغلها الوزارات والدوائر والمؤسسات الرسمية العامة أو الخاضعة لإشراف الحكومة، كما يحظر عليه إلصاقها على الجدران وأعمدة الهاتف والكهرباء والأملاك العامة، إلا ما يخصصه مجلس الأمانة والمجالس البلدية من أماكن لها.

التعليق