حدادين يؤكد أن الانتخابات النيابية المقبلة ستكون حرة ونزيهة

تم نشره في الأربعاء 19 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً

أحمد الشوابكة

مادبا – أكد وزير التنمية السياسية وزير الشؤون البرلمانية بسام حدادين أن "الانتخابات النيابية المقبلة ستكون حرة ونزيهة وشفافة"، وذلك خلال ندوة بعنوان "الانتخابات نحو الإصلاح".
وقال في الندوة التي نظمتها لجنة مادبا الشعبية أمس في قاعة بلدية مادبا الكبرى ان "الهيئة المستقلة للانتخاب، أثبتت نجاحها في إدارة عملية التسجيل بكفاءة عالية جدا"، مشيرا الى انها تمكنت من تسجيل 2.5 مليون مواطن ممن يحق لهم الانتخاب. واوضح ان الهيئة تلاحق أي مخالفة مهما كانت بسيطة، وبخاصة أنها ستفرز من برلمان عبر انتخابات نزيهة، وكتل وأحزاب سياسية برامجية.
وأضاف أن القائمة الوطنية ستترك أثرا إيجابيا في نمط تفكير الناخب، بحيث يدقق أكثر في البرنامج الانتخابي، مبينا أن اداء البرلمان المقبل السياسي والتشريعي والرقابي وضمن القانون الحالي، سيكون متقدماً.
وأكد أن عملية الإصلاح السياسي، تحتاج إلى برلمان قوي ومُسَيّس قادر على التغيير، مبينا أن هذا أوان الإصلاح السياسي و"أننا نتقدم للأمام وأن الآفاق تفتتح لمزيد من الديمقراطية والعمل السياسي العام".
وشدد على أن الأردن لن يحتمل تزوير إرادة الدولة والشعب، فالحكومة حريصة على ترجمة توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، بأن تكون الانتخابات في أعلى درجات النزاهة والشفافية والمصداقية.
وألقى كل من رئيس لجنة بلدية مادبا المهندس غسان الخريسات والعين السابق رئيس مجلس اعمار مادبا محمد خريبات الأزايدة كلمتين اكدا فيهما أن صانع القرار في الأردن تنبه إلى أهمية التغيير والإصلاح السياسي والاقتصادي ومحاربة الفساد.

التعليق