الروابدة: "مؤسسة الضمان" تسعى لتعزيز خدماتها لمتقاعديها

تم نشره في الثلاثاء 18 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

عمان- الغد - بحثت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة سُبُل تطوير العلاقات وتعزيز مجالات التعاون والتنسيق بين المؤسسة والجمعية الاردنية لمتقاعدي الضمان الاجتماعي.
وأكدت الروابدة أهمية دور الجمعية وتكامليتها مع دور المؤسسة التي تسعى جاهدة لتعزيز خدمتها لمتقاعديها والحرص على رعاية مصالحهم وشؤونهم.
وأوضحت، خلال لقائها امس برئيس الهيئة الإدارية للجمعية محمد عربيات وامين سرها احمد القطارنة ورئيس لجنة العضوية عبدالرحمن خليفة، أهمية استمرار الحوار بين المؤسسة والجمعية.
ولفتت الى أن الطرفين يلتقيان على تقديم الخدمة المثلى للمتقاعد والارتقاء بظروفه المعيشية، ما يدفع للعمل من أجل التوافق على أرضية مشتركة تحقق المصلحة العامة.
وبينت أن دور المؤسسة لا ينحصر فقط بدفع الرواتب التقاعدية لمستحقيها، وإنما بما يشكله في توسيع الحماية الاجتماعية للمواطن، ودوره الريادي في الإسهام بالمشاركة الاقتصادية عبر الاستثمار والتحفيز على العمل.
وقدم عربيات شرحاً حول مطالب المتقاعدين، وأبرزها: تحسين الرواتب التقاعدية وبخاصة المتدنية، وربط راتب التقاعد المبكر بزيادة التضخم، والتأمين الصحي، والمنح الدراسية، وقروض الاسكان، ومساعدة الجمعية بايجاد مقر. وأشارت الروابدة إلى أن قانون الضمان متميز في نصه على ربط الرواتب التقاعدية والاعتلال بالتضخم في شهر آذار (مارس) من كل عام.

التعليق