"نزاهة" يوصي بتحديد سقف للإنفاق على الحملات الانتخابية

تم نشره في الاثنين 10 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً

عمان - طالب تحالف "نزاهة" لمراقبة الانتخابات بتحديد سقف الإنفاق على الحملات الانتخابية للمرشح عن الدائرة المحلية وللقوائم وذلك تحقيقا للعدالة بين المرشحين.
وأوصى التحالف في تقرير أصدره السبت بإضافة فقرة على التعليمات التنفيذية الخاصة بقواعد حملات الدعاية الانتخابية والصادرة عن الهيئة المستقلة للانتخابات "تلزم كل مرشح فردي او قائمة بفتح حساب بنكي في أحد البنوك الأردنية يكون مخصصا للإنفاق على الحملة الانتخابية بحيث لا يتم الصرف الا من خلال هذا الحساب".
وأكد ضرورة توثيق المصاريف والإيرادات بسندات أصلية وإعطاء الحق للهيئة للتدقيق فيها ومطابقتها مع الحساب البنكي.
كما أوصى بأن يقوم المرشح او مفوض القائمة بالإفصاح عن قيمة الموازنة التقديرية للحملة الانتخابية خطيا عند التسجيل للترشح.
واقترح التحالف إضافة مادة على مسودة التعليمات التنفيذية الخاصة بقواعد حملات الدعاية الانتخابية الصادرة عن الهيئة المستقلة للانتخابات تحظر استخدام صور جلالة الملك لأغراض الدعاية الانتخابية.
وقال التحالف "إن المادة رقم (10) من مسودة التعليمات والتي تحدثت عن حيادية واستقلال وموضوعية وسائل الإعلام، لم تحدد ما اذا كان المقصود وسائل الإعلام الرسمية أو الخاصة، موضحا أن الأصل أن يتم تخصيص هذه المادة لوسائل الإعلام الرسمية فقط والمملوكة كليا أو جزئيا وبشكل مباشر أو غير مباشر للدولة الأردنية".
أما وسائل الإعلام الخاصة فلها الحق في اتخاذ أي موقف تريده تجاه العملية الانتخابية بشكل عام والمرشحين طالما كان ذلك ضمن حدود القانون.
وفيما يتعلق بضوابط تمويل حملات الدعاية الانتخابية والإنفاق عليها قال تقرير "نزاهة" "إنه ورد في المادة رقم (11) فقرة (أ) نص يفيد بعدم جواز قبول أي تبرعات ومساهمات مادية أو مالية من الدول والحكومات الأجنبية والمنظمات الدولية الرسمية والأهلية والشركات الأجنبية او الرعايا الأجانب سواء أكانت نقدية او عينية او اي شكل من أشكال الدعم".-(بترا)

التعليق