"فيفا": الاتحادات الرياضية بحاجة لإنشاء كيان لمكافحة التلاعب

تم نشره في الأحد 2 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 صباحاً

ريو دي جانيرو- قال كريس ايتون مدير الامن في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) سابقا، إن الاتحادات الرياضية الدولية بحاجة لاقامة مؤسسة مستقلة على نهج الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات للتصدي للتلاعب في نتائج المباريات.
ويعتقد ايتون وهو ضابط سابق في الشرطة الدولية (الانتربول) يعمل حاليا في المركز الدولي للامن الرياضي الذي لا يهدف للربح والذي يتخذ من قطر مقرا له ان هناك المزيد من الاجراءات التي يتعين القيام بها فيما يتعلق بالاستخبارات الجنائية لوقف المتلاعبين بنتائج المباريات قبل ان يضربوا ضربتهم.
وقال الاسترالي ايتون على هامش مؤتمر لكرة القدم في ريو دي جانيرو "انت بحاجة لجهاز استخبارات جيد للغاية وهذا ما لم تستثمر فيه الرياضة حقا حتى الان".
واضاف "يجب ان نركز على الوقاية وليس فقط الوقاية عبر القواعد والقوانين ولكن يجب التعويل على التحقيقات ذات الصبغة الرياضية وبرعاية مؤسسة مستقلة مع وجود قدر ما من اساليب التمويل العالمية، وهو ما يشبه الى حد ما الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات لكنها تحتاج الى ان تكون مؤسسة جمع معلومات".
وتابع "انها بحاجة الى ان تكون وكالة مهتمة بكافة الرياضات كما يجب ان تكون وكالة عالمية".
ويتخوف ايتون الذي يعتقد بضرورة انشاء آلية لايقاف المباريات اثناء اقامتها اذا ما كانت هناك مؤشرات قوية على حدوث تلاعب من الا تلقى اقتراحاته بانشاء كيان عالمي لمكافحة التلاعب بالمباريات اذانا صاغية.
واضاف "اعتقد ان هذا الكيان يجب ان يظهر للعيان في اسرع وقت ممكن على الرغم من انني قلق من ان هذا لن يحدث لان المشكلة تتعلق بمن سيدفع لاقامة هذا الكيان؟".
وتابع "هذا ما جمد وضع الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات لوقت طويل. الجميع يدرك ان المنشطات تمثل مشكلة كبيرة في عالم الرياضة الا ان الامر استغرق سنوات لاقامة الوكالة العالمية للمنشطات وقد حدث هذا فقط عقب موافقة الحكومات على اقامة مؤتمر عالمي لتقديم اموال لهذا الكيان".
وقال ايتون انه وبالنسبة لرياضات محددة فانه لا يوجد اتفاق بشأن من المسؤول عن مكافحة التلاعب بالنتائج.
واضاف "الامر يتعلق بالمراوغات للتهرب من التبرع لهذا الكيان لان هناك تكاليف كبيرة للقيام بتلك الامور وفي النهاية فاننا يجب ان نقوم بهذا وبأي شكل لذا فان اقتراحي انهم كلما اقدموا على الاستثمار في هذا الامر مبكرا قلت التكلفة".
ويتم التلاعب في نتائج المباريات عادة من قبل شبكات مراهنات غير قانونية تجني ملايين الدولارات عن طريق المراهنة على نتائج المباريات التي يتم التلاعب فيها.-(رويترز)

التعليق