"أبو هشهش" يقف خلف فريقه السابق من السعودية

الحذر والترقب يغلفان تحضيرات شباب الأردن والوحدات لمباراة قمة ذهاب دوري المحترفين

تم نشره في الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 03:00 صباحاً
  • لاعب الوحدات عبدالله ذيب يقود هجمة لفريقه في مباراة سابقة مع شباب الأردن-(الغد)

عمان - خيّم الحذر والتحضير الفني الدقيق و"طبخ" المفاجآت على معسكري فريقي الوحدات وشباب الأردن لكرة القدم، ودارت "السيناريوهات" التكتيكية التي تحركها أفكار المدربين المصري محمد عمر في دراسته لمنافسه وترتيب أوراق فريقه، والروماني متروك في الاعتماد على همة اللاعبين، من خلال التدريبات الاستعدادية، بلغة تنافسية شديدة اللهجة، تطمح إلى كتابة اسم أحد الفريقين على قمة مرحلة الذهاب، بعد المباراة المرتقبة التي تجمع الفريقين مساء يوم السبت المقبل على ستاد عمان الدولي بمدينة الحسين للشباب، وهي المباراة المؤجلة من الأسبوع الخامس لدوري أندية المحترفين-دوري المناصير- بكرة القدم، وإن كان شباب الأردن يتصدر الترتيب العام بفارق نقطة عن كل من الوحدات والعربي، اللذين يتشاركان برصيد 23 نقطة لكل منهما.
الاجتماع التنسيقي يعقد اليوم
حدد اتحاد كرة القدم الساعة 12 ظهر اليوم الخميس، موعدا لعقد الاجتماع التنسيقي لمباراة شباب الأردن والوحدات، ويهدف الاجتماع الذي يعقد في مقر الاتحاد برئاسة أحمد أبو شيخة (مراقب المباراة) لإعداد الترتيبات المتعلقة في المباراة، والتي تختتم فيها مباريات مرحلة الذهاب من الدوري، ووجهت الدعوة لإدارتي الناديين والجهات الأمنية ذات العلاقة.
عمر: الشباب فريق منظم
أكد المدير الفني لفريق الوحدات محمد عمر أن الوحدات يلاقي فريقا منظما تكتيكيا، ولديه مجموعة منسجمة من اللاعبين، حيث أكدت ذلك نتائج الفريق خلال المباريات الماضية، حيث يملك طموحا مشروعا في المنافسة على المقدمة خلال الموسم الحالي، ما يغلف أجواء اللقاء بقوة وندية تزيدها رغبة وحداتية في تتويج مسيرته، وارتفاع مؤشره الفني والمعنوي، ووقفة جمهوره بإنهاء المرحلة بصدارة مطلقة للقاء.
وبين عمر أنه لا يتحدث فيما يخص غيابات الفريق المنافس، لأنه شيء يخصه وحده، وبالتأكيد بملك المدير الفني الروماني متروك خياراته البديلة، لكن يتم التعامل فنيا مع تلك المتغيرات عند دراسة نقاط القوة والضعف فيه، وأسلوبه وتكتيكه الذي وقف عنده الجهاز الفني للوحدات كثيرا، لطرح خطة لعب الفريق وتكتيكه المضاد للأسلوب "الشبابي" الذي يمتاز بسرعة الأداء.
عودة وغياب
وتابع عمر: "الجميع شاركوا في تدريب أمس، الذي جرى على ملعب الهاشمي، بوجود الحارس عامر شفيع ومحمد الدميري اللذين قدما وجبة تدريبية قوية، أكدت حضورهما البدني والفني وسعيهما لمشاركة رفاقهما في القمة المرتقبة، بعد غيابهما في الفترة الماضية بسب الإصابة التي لحقت بهما خلال مشاركتهما المنتخب الوطني مباراته أمام العراق بالتصفيات المونديالية".
وذكر عمر أن الوحدات يفتقد إلى جهود المدافع باسم فتحي، الذي تم وضع قدمه اليسرى بالجبس بعد الإصابة التي لحقت به خلال مباراة الفريق أمام شباب الحسين، والذي يضاف الى غياب عيسى السباح المصاب، فيما يعود رأفت علي بعد انتهاء فترة الإيقاق، مشيراً الى أهميته القيادية والميدانية تبعاً لخبرته ومهاراته وقدرته على إيجاد الحلول أمام مرمى المنافس، ما يشكل إضافة فنية للمقدمة الهجومية في الفريق.
وأردف قائلا: "اللاعبون يدركون تماماً أهمية المباراة من جميع نواحيها، وهم على قدر المسؤولية حيث طلبت منهم قبل تمرين أمس، ضرورة التركيز في المباراة المهمة، والالتزام بالتعليمات وتنفيذ الواجبات، والتحرر من أخطاء المباراة الماضية أمام شباب الحسين، مؤكدا لهم أنهم فرطوا بفرصة اعتلاء الصدارة، في الوقت الذي أكد فيه اللاعبون رغبتهم في طي صفحة شباب الأردن، والاهتمام بتقديم العرض الأفضل الذي يتناسب مع هيبة الفريق ويتوج جهود فريق العمل بأكمله مع انتهاء أحداث المباراة المرتقبة".
خير: "مكافآت مجزية والصدارة مطلبنا"
على الطرف الآخر، أكد رئيس نادي شباب الأردن أن فريقه يتمع بجاهزية ومعنويات عالية، وذاهب من أجل الفوز وتأكيده اعتلاء صدارة مرحلة الذهاب بحنين ذكريات الماضي، مؤكدا احترامه لمنافسه الوحدات صاحب الإنجازات والخبرة والقاعدة الجماهيرية، إلا أنه لا بديل عن الفوز أمام شباب الأردن في هذه المباراة المهمة.
وتابع خير: "مجلس الإدارة يتابع الفريق باهتمام بالغ، ويتوقف على حاجيات المدير الفني متروك، ويرفع من معنويات اللاعبين من خلال متابعة متواصلة لتدريبات الفريق الاستعدادية، والإدارة تمضي في نهجها بالوقوف خلف الفريق ورصد مكافآت مجزية للفوز وتعزيز صدارة المرحلة، حيث سيتم الإعلان عن قيمة المكافآت من خلال اجتماع مجلس الإدارة الذي يعقد مساء اليوم".
وأشاد خير بموقف ابن النادي المحترف في صفوف الفتح السعودي شادي أبو هشهش، الذي تحدث عبر الهاتف، وشجع رفاق دربه، وخصص مكافأة مالية في بادرة شخصية منه في حال فوز الفريق وانفراده في صدارة الترتيب العام.
وشدد خير على أن فريقه رغم افتقاده إلى عناصر مؤثرة في مباراته المهمة أمام الوحدات، حين يغيب كل من علاء مطالقة وعدي زهران وعصام مبيضين بسبب نيلهم الإنذار الثالث، إلا أن الجهاز الفني بقيادة متروك لديه الخيارات البديلة التي يعمل على توظيف قدراتها برسم الحضور القوي للفريق بحثاً عن الفوز والصدارة.
"لم نطالب بحكام من الخارج"
ورد خير على سؤال "الغد"، فيما إذا كانت إدارة شباب الأردن قد طالبت بحكام من الخارج لإدارة اللقاء المهم، فقال إن إدارة شباب الأردن لم تطالب بحكام من الخارج، تبعا لكفاءة الحكام خلال المباريات الماضية، نافيا أن يكون لدى شباب الأردن انتقادات لمستوى التحكيم خلال مباريات الفريق الماضية، متمنيا أن يقدم الفريقان مستوى جيدا يليق بسمعة الكرة والأندية الأردنية، التي حققت قفزات نوعية ملحوظة خلال الفترة الماضية.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الدوري الاردني (قاسم سيلاوي)

    الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012.
    انا اتوقع الفوز وحداتيا ان شاء الله بحكم المعطيات فالوحدات فريقه كامل للمباراة و بصمة البيكاسو رأفت ستكون واضحة .. وحداتي اصيل
  • »شباب وبس (ابوبسمه)

    الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012.
    ان شاء الله فوز شباب الاردن
  • »الوحدات (وحداتي طارق)

    الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012.
    يلا يا وحدات رجع ايامك الحلوه
  • »وحداتي (خالد مسلماني)

    الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012.
    ليس من المهم من سيفوز المهم ان نرى مباراة تليق بسمعة الكرة الاردنية وبعيدة عن المشاكل والعصبية.
  • »الفوز وحاتي ان شاء الله (fadiiiiii)

    الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2012.
    السلام عليكم
    اتمنى من لاعبين المارد الاخضر اللعب بطريقة ممتازة ..وتحقيق الفوز الذي هو مطلب الجماهير الوفية والعريضة .. بالتوفيق يا شباب الوحداتية