مورينيو: من يتجاوز قواعد الأدب معي مصيره المحاكم

تم نشره في الأربعاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 صباحاً
  • المدير الفني لريال مدريد مورينيو - (ا ف ب)

مدريد- اشتكى المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني من وجود “أنصار مزيفين” للنادي الملكي.
وأوضح مورينيو في مقابلة للقناة التلفزيونية للنادي أنه مدريدي حتى النخاع، ولا يقبل الإساءة الى كيان الميرينغي، مبينا “ريال مدريد من السادة، ومن صفات السادة الموت في الميدان بشرف، بعض الأشخاص باعوا هذا المبدأ، لكن أن تضعف قواك في نهاية المطاف فهذا بالنسبة لي أمر طبيعي”.
وأشار (مو) الى أن “المدريدي الحق هو الذي يؤازر ناديه ورموزه أيا كانت الظروف، مدريديون في الشارع والاستاد ويحملون كوفية بشعار الفريق، هؤلاء يقدرون عملي ويثقون في”.
وأضاف “تعلمت ألا أقيّم أو أرد على الأشخاص الذين ينتقدوني بغرض الإساءة والبحث عن الشهرة، هؤلاء لا أعيرهم اهتماما، لكن في بعض الأحيان يتوجب إحالتهم الى القضاء والمحاكم للفصل بيننا، أما النقد الرياضي البناء فمرحبا به”.
وشدد مورينيو “لقد أقلمت نفسي على التعايش مع الانتقادات طالما لا تتجاوز قواعد الأدب، أفضل أن ينتقدونني بسبب تصريحات لاذعة صدرت مني، أو لأنني أمجد لاعبيّ، لكن أن تكون لطيفا دوما مع الجميع فهذا مستحيل”.
وعن أداء فريقه في الآونة الأخيرة بعد تجاوز البداية السيئة للموسم، قال المدرب (الفريد من نوعه) “الريال يمضي الآن في المسار الذي نريده”، موضحا “لقب السوبر المحلي هو الأقل أهمية بالنسبة لنا، لكن حين تظفر به على حساب برشلونة فإن مذاقه يكون مختلفا، أما أداؤنا في دوري أبطال أوروبا فلا يمكن أن يكون أفضل من ذلك، لا سيما في مباراة مانشستر سيتي، لقد كانت شديدة التميز”.
وفيما يتعلق بمسيرته في النسخة الجارية من الليغا، علق البرتغالي المحنك “تعرضنا لمشاكل في الفترة الأولى ولم يعجبني أداء الفريق، لكن تطور الأداء في مرحلة لاحقة، واهتدى اللاعبون الى درب الاستقرار الفني والنفسي”.
كما أعرب عن سعادته بأداء الريال في مباراة الكلاسيكو الأخيرة (2-2) على ملعب الغريم برشلونة كامب نو، ممتدحا المستوى الذي قدمه فريقه وهو “غير مكتمل اللياقة والاستعداد الذهني”، كما أكد أن فريقه “كان بإمكانه الفوز”.
وطالب مورينيو بعدم الاستعجال على الوافد الكرواتي الجديد لوكا مودريتش، مشيرا الى أنه “يحتاج للهدوء لكي يتأقلم مع الأجواء، إنه لاعب رائع وجمهور البرنابيو استشعر ذلك من لمساته الفنية”.
أما عن الغاني مايكل إيسيان، فقال “هذا اللاعب كان ملكا لي في السابق، ومن السهل العودة لتدريبه”.-(إفي)

التعليق