هاميلتون يترك ماكلارين إلى مرسيدس ومصير شوماخر في مهب الريح

تم نشره في السبت 29 أيلول / سبتمبر 2012. 02:00 صباحاً
  • لويس هاميلتون (يمين) يتحدث مع مايكل شوماخر -(رويترز)

لندن -  أعلن فريق ماكلارين-مرسيدس، المشارك في بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد، ان سائقه البريطاني لويس هاميلتون سيتركه في نهاية الموسم الحالي للانتقال الى مرسيدس اي ام جي بدلا من الاسطورة ميكايل شوماخر ما يجعل مصير الاخير في مهب الريح لانه سيصبح دون فريق ما يرجح امكانية اعتزاله مجددا. وسيكون السائق المكسيكي سيرخيو بيريز (ساوبر-فيراري حاليا) خلفا لهاميلتون في ماكلارين-مرسيدس بحسب ما اعلن الاخير، مؤكدا الخبر الذي ذكرته أمس صحيفة "بيلد" الالمانية حول ان فريق مرسيدس اي ام جي لن يجدد للاسطورة شوماخر (43 عاما) وسيستبدله بهاميلتون (27 عاما).
وكشفت صحيفة "بيلد" ان قرار الاستغناء عن خدمات شوماخر، بطل العالم 7 مرات الذي عاد الى سباقات الفئة الأولى العام 2010 بعد ان اعتزلها العام 2006، كان مرتبطا بموافقة هاميلتون على الانضمام الى الفريق الالماني الذي اكد رسميا هذا الانتقال في بيان جاء فيه: "يسعد مرسيدس اي ام جي بتروناس ان يعلن بان لويس هاميلتون قد وقع عقدا لثلاثة اعوام وسيبدأ مشواره مع فريقنا اعتبارا من 2013"، مذكرا بان هامليتون بين اربعة سائقين توجوا بلقب بطل العالم مع محرك المصنع الالماني الى جانب الارجنتيني خوان مانويل فانجيو (عامي 1954 و1955 على متن دايملر بنز اي جي) والفنلندي ميكا هاكينن (عامي 1998 و1999 على متن ماكلارين مرسيدس) والبريطاني جنسون باتون (العام 2009 على متن براون جي بي-مرسيدس).
وبدوره قال هامليتون في تصريح نقله عنه الموقع الرسمي لمرسيدس اي ام جي: "حان الوقت بالنسبة لي من اجل تحد جديد ويسعدني ان ابدأ فصلا جديدا من خلال الانطلاق على متن مرسيدس". ولم يكن قرار هاميلتون، المتوج باللقب العالمي العام 2008، بترك ماكلارين والانتقال الى مرسيدس مفاجئا لانه لم يكن راضيا عن النتائج التي تحققها سيارة "ام بي 4-27" هذا الموسم، اخرها الاحد الماضي حين انسحب من جائزة سنغافورة بعدما كان متصدرا للسباق، كما انه يبحث عن المزيد من الحرية التجارية التي تسمح له بالتعاقد بشكل منفرد مع رعاة خاصين به وهذا ما لم يكن مسموحا له به في ماكلارين-مرسيدس.
وكان السائق البريطاني واضحا في الشرط الذي وضعه من اجل تحديد وجهته المقبلة وهو ان تكون في تصرفه سيارة قادرة على المنافسة وتحقيق الانتصارات وهذا ما افتقده هذا الموسم مع سيارة ماكلارين "ام بي 4-27".ورغم تحسن الوضع في السباقات الاخيرة من البطولة اذ تمكن الفريق البريطاني من الخروج فائزا من حلبات هنغارورينغ المجرية وسبا فرانكورشان البلجيكية ومونزا الايطالية، فان ذلك لم يقنع بطل 2008 فقرر الرحيل عن الفريق الذي اطلقه الى العالم العام 2007. وكان الانسحاب من سباق الاحد الماضي الثالث لهاميلتون هذا الموسم، بعد اضطرار زميله باتون للانسحاب ايضا من المرحلة السابقة في مونزا، وجاء في فترة "حساسة" ما ساهم على الارجح في اتخاذ قرار الرحيل رغم ان مدير الفريق مارتن ويتمارش اعرب عن ثقته بقدرة فريقه على تزويد السائق البريطاني بسيارة سريعة بما فيه الكفاية من اجل تحقيق الانتصارات، لكن الهم الاساسي هو ان تتمكن "ام بي 4-27" من انهاء السباقات.
وامل الفريق البريطاني ان يساهم الفوز الذي حققه هاميلتون في جائزة ايطاليا، في دفع الاخير الى اتخاذ قرار البقاء مع الفريق، علما بانه كان من المتوقع ان يحسم السائق البريطاني مسألة تمديد عقده مع ماكلارين-مرسيدس خلال العطلة الصيفية التي انتهت مع سباق بلجيكا لكنه بقي يماطل حتى الآن.
وينتهي عقد الاعوام الخمسة الذي يربط هاميلتون بماكلارين في ختام الموسم الحالي ما فتح الطريق امام السائق الاسمر لكي يوقع مع اي فريق يريده، وهو الامر الذي فتح الباب ايضا امام بيريز للانضمام الى فريق كبير بعد موسمين فقط في سباقات الفئة الأولى.
ومن المؤكد ان النتائج التي حققها السائق المكسيكي الشاب (22 عاما) هذا الموسم مع ساوبر شجعت ماكلارين على التعاقد معه، اذ صعد لمنصة التتويج ثلاث مرات في ماليزيا وكندا وايطاليا، حاصدا 66 نقطة حتى الان في سيارة متواضعة نسبيا.
وكان بيريز مرشحا للانضمام الى فيراري لكي يحل بدلا من البرازيلي فيليبي ماسا لكن تردد الفريق الايطالي بحسم مسألة السائق الثاني الذي سيقود الموسم المقبل الى جانب الونسو، سمح لماكلارين في خطف خدمات السائق المكسيكي بعقد يمتد لعدة اعوام.
ورغم الاعلان عن رحيل هاميلتون والتعاقد مع بيريز، أكد فريق ماكلارين-مرسيدس التزامه بمحاولة قيادة السائق البريطاني الى الفوز بلقبه العالمي الثاني مع الفريق. ويتخلف هاميلتون حاليا بفارق52 نقطة عن الونسو المتصدر قبل ستة سباقات على انتهاء الموسم. وذكر فريق ماكلارين-مرسيدس في بيان اصدره أمس الجمعة: "في وقت يبدأ فيه سيرخيو مسيرته مع ماكلارين في ملبورن العام المقبل فان فريقه المستقبلي يبقى ملتزما تماما في تقديم كل ما هو مطلوب لجنسون باتون ولويس هاميلتون من اجل المنافسة على بطولتي السائقين والصانعين لعام 2012".
واشار ويتمارش بهاميلتون الذي حقق 20 انتصارا خلف مقود ماكلارين خلال الاعوام الستة التي امضاها معه، قائلا: "من اللائق ان اغتنم هذه الفرصة من اجل ان اشكر لويس. كتب فصلا كبيرا من حياته ومسيرته معنا وكان وسيبقى دائما عضوا هاما جدا من النادي الحصري: نادي ابطال ماكلارين".
وواصل "من المؤكد اننا نتمنى له كل الخير للمستقبل، وبطبيعة الحال نأمل ايضا ونؤمن بان سيرخيو سينضم قريبا الى هذا النادي الحصري".
من المؤكد ان هذا النادي الحصري للابطال يتزعمه الاسطورة شوماخر الفائز بسبعة القاب، وهو امر لم يسبقه اليه اي سائق على الاطلاق، لكن يبدو ان المغامرة الجديدة ل"شومي" في عالم الفئة ستنتهي في اواخر الموسم الحالي دون ان يتمكن من اضافة لقب ثامن الى سجله الاسطوري بعد ان قرر فريق مرسيدس الذي اعاده للحلبات عام 2010، التخلي عنه.
"العمر هو ما نشعر به في داخلنا، واشعر اني على ما يرام"، هذا ما قاله شوماخر، البالغ من العمر 43 عاما، بعد انتهاء تجارب فريقه مرسيدس جي بي على حلبة برشلونة استعدادا للموسم الحالي.
لكن السائق الالماني الذي يخوض موسمه الثالث بعد الاعتزال والثامن عشر بالمجمل وصاحب الغالبية العظمى من الارقام القياسية، اصطدم بصعوبة القيادة الى جانب السائقين الشبان فاكتفى عام 2010 بالمركز التاسع ثم حل ثامنا في 2011 وهو يحتل حاليا المركز الثاني عشر.
وفشل شوماخر في الصعود الى منصة التتويج سوى مرة واحدة في 52 سباقا منذ عودته عن اعتزاله وكان ذلم هذا الموسم في سباق أوروبا على حلبة فالنسيا حيث حل ثالثا.
لكن "شومي" الذي حل رابعا ثلاث مرات في 2010 و2011، قدم في اواخر الموسم الماضي لمحة عن السائق الذي هيمن على البطولة خمس مرات بين 2000 و2005 واحرز 91 انتصارا خلال مسيرته الاسطورية، وذلك على حلبتي سبا فرانكورشان ومونزا، اذ نجح في السباق البلجيكي في شق طريقه من المركز الرابع والعشرين الى الخامس، وفي السباق الايطالي من تلقين هامليتون درسا حول كيفية صد جميع المنافذ امام المنافسين من اجل اقتناص المركز الثالث قبل ان يكتفي في النهاية بالمركز الخامس.
لكن الوضع كان مختلفا هذا الموسم اذ ظهر في بعض الاحيان كسائق مبتدىء وتجسد ذلك الاحد الماضي في سنغافورة حين اجتاح سائق تورو روسو الفرنسي جان اريك فيرنيي بعد ان تأخر في الكبح عند احد المنعطفات فاصطدم بقوة بسيارة الاخير دون ان يصاب اي من السائقين لكن سيارة الامان اضطرت للدخول الى الحلبة لثلاث لفات من اجل تنظيف الشظايا التي خلفها الحادث.
وعوقب سائق مرسيدس اي ام جي بارجاعه 10 مراكز على خط انطلاق جائزة اليابان الكبرى، المرحلة الخامسة عشرة التي ستقام في 7 تشرين الاول(اوكتوبر) المقبل على حلبة سوزوكا.
لكن رحيل الاسطورة الالمانية عن مرسيدس اي ام جي قد لا يعني نهاية المشوار بالنسبة للبارون الاحمر سابقا (حين كان في فيراري)، اذ تشير بعض التقارير الى احتمال انتقاله الى ساوبر خلفا لبيريز، الا ان السائق نفسه رفض تأكيد هذا الامر، قائلا "امضيت ثلاثة اعوام جميلة مع الفريق لكنها لم تجر كما كنا جميعنا نتمنى على الصعيد الرياضي. اتمنى الحظ السعيد للويس وللفريق ان يحقق النجاح الذي عملنا كثيرا للوصول اليه. اريد ان اشكر الفريق على ثقته وكل الشبان على التزامهم الكامل. الان، ساركز على السباقات المتبقية".
وبدوره شكر مدير مرسيدس البريطاني روس براون السائق الالماني الاسطورة على المساهمة التي قدمها خلال الاعوام الثلاثة مع الفريق، مضيفا "باسم مرسيدس، اريد اولا ان اشكر ميكايل شوماخر على المساهمة الهامة التي قدمها من اجل نمو فريقنا وتقدمه خلال الاعوام الثلاثة الاخيرة. لم يخسر شيئا من طاقته والتزامه حتى وان لم ترتق النتائج الى مستوى الطموحات. نحن مصممون على انهاء موسم 2012 معا بشكل جيد. وكالعادة، كان من دواعي سروري ان اعمل مع شوماخر".
يذكر ان النجاح الذي حصده شوماخر في فورمولا واحد ترافق مع وجود براون الى جانبه ان كان في بينيتون (لقبان) او فيراري (خمسة القاب). -(ا ف ب)

التعليق