وزير الداخلية يطلع على الاجراءات المتخذة عقب أحداث معان

تم نشره في الأحد 26 آب / أغسطس 2012. 02:00 صباحاً

معان - ترأس وزير الداخلية غالب الزعبي امس اجتماعا للمجلس الامني في مدينة معان بحضور محافظ معان عبدالكريم الرواجفة.
وقال الرواجفة ان وزير الداخلية استمع خلال الاجتماع الى ايضاح حول الأحداث التي شهدتها مدينة معان مساء أول من أمس وما نتج عنها من محاولة للاعتداء على مبنى مديرية المخابرات العامة في المدينة.
واضاف المحافظ لـ(بترا) ان وزير الداخلية اطلع كذلك على الاجراءات التي اتخذتها الجهات المعنية والمختصة في المدينة للتعامل مع الحالة الامنية في المدينة عقب محاولة الاعتداء على المبنى.
وقال ان ما جرى في مدينة معان يعد حادثا عرضيا، مؤكدا مشاركة عدد من المطلوبين وأرباب السوابق في هذا الحادث للمساس بهيبة الدولة وسيادتها، موضحا أن الوزير اطمأن على صحة المصابين في الحادث أحدهما من حراس مبنى مديرية المخابرات العامة في معان والآخر من المواطنين.
واوضح الرواجفة ان وزير الداخلية اكد خلال الاجتماع ان كرامة الوطن وحرية المواطن في التعبير في هذا البلد مصونة بموجب الدستور، مشيرا إلى ان الدستور كفل لجميع المواطنين حق التعبير عن الرأي والمطالبة بالحقوق. ولفت الى مسيرة الاصلاح التي بدأها الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وبتوجيه منه قبل بدء ما يسمى بالربيع العربي وتداعياته.-(بترا)

التعليق