معرض عالمي يحتفي بإنجازات الحضارة الإسلامية

تم نشره في الثلاثاء 14 آب / أغسطس 2012. 03:00 صباحاً
  • جانب من معرض "ألف اختراع واختراع" - (من المصدر)

عمان- الغد- حل المعرض الرائد الحائز على جوائز عالمية، "ألف اختراع واختراع"، ضيفاً على واشنطن ليعرّف جمهورا عالميا جديدا على العصر الذهبي للحضارة الإسلامية.
ويطلع زوار متحف ناشيونال جيوغرافيك، لمدة ستة أشهر بدءاً من الصيف الحالي، على الإنجازات العلمية والثقافية الرائدة لهذه الحقبة الممتدة منذ القرن السابع حتى القرن السابع عشر الميلادي.
"ألف اختراع واختراع" اكتشف العصر الذهبي للحضارة الإسلامية، هو معرض متميز يجول العالم بالشراكة مع مؤسسة عبداللطيف جميل للمبادرات الاجتماعية، ويبرز المساهمات الهائلة في العلوم والتكنولوجيا لرجال ونساء من ديانات وثقافات مختلفة عاشوا في كنف الحضارة الإسلامية.
وجذب المعرض ما يقارب ثلاثة ملايين زائر في الولايات المتحدة، أوروبا والشرق الأوسط، وسيفتتح أبوابه لستة أشهر في موقعٍ قاب قوسين أو أدنى من البيت الأبيض.
مدير ومنتج "ألف اختراع واختراع" أحمد سليم، أشار إلى "أن الحضارة الإسلامية امتدت من جنوب إسبانيا إلى الصين. وأنه لفترة ألف عام بنى علماء من معتقدات دينية متعددة على المعارف التي وصلتهم من المصريين القدماء واليونان والرومان، ليحققوا مكتشفات جديدة مهدت لعصر النهضة الأوروبي". وأضاف "وتركت هذه المكتشفات التي حققها رجال ونساء عاشوا في الحضارة الإسلامية بصمتها على طريقة حياتنا اليوم، بدءاً من الآلات الأتوماتيكية والإنجازات الطبية وصولاً إلى الأرصاد الفلكية والطراز المعماري الملهم"، مشيرا إلى أن افتتاح المعرض الرائد في متحف الناشيونال جيوغرافيك هو بداية لشراكة طويلة الأمد، تهدف إلى تعزيز الوعي بهذه الحقبة الغنية في التاريخ.
وقالت نائب مدير قسم المعارض في جمعية الناشيونال جيوغرافيك، كاثرين كيان "إن رؤية ناشيونال جيوغرافيك هي نشر المعرفة في العالم وثقافاته. وهذا المعرض هو فرصة لتعريف زوارنا بالتاريخ الرائع للحضارة الإسلامية وللاحتفاء بإنجازات وابتكارات عظيمة".
في حين قال رئيس القسم الدولي لمؤسسة عبداللطيف جميل للمبادرات الاجتماعية، فادي جميل "كانت رؤيتنا هي إلهام ودعم اهتمام اليافعين بالعلوم والهندسة، ونحن مغتبطون للنجاح الذي حققته معارض ألف اختراع واختراع. تفاعل الملايين من الناس مع معارض ألف اختراع واختراع في الولايات المتحدة الأميركية، أوروبا والشرق الأوسط"، معربا عن سعادته لرؤية استمرارية هذا النجاح في واشنطن العاصمة.
"ألف اختراع واختراع" اسم رائد عالمياً في مجال التراث العلمي والثقافي وصلت فكرته إلى أكثر من 50 مليون شخص من خلال برامجه التعليمية، معارضه المبدعة والأفلام والكتب والفعاليات العالمية التي ينتجها. يعزز "ألف اختراع واختراع" الوعي بإنجازات العصر الذهبي للحضارة الإسلامية، وكيف ساعدت تلك المساهمات على بناء أسس عالمنا المعاصر. وكان "ألف اختراع واختراع" قد حصد جائزة أفضل معرض جوال في حفل جوائز التميز في المتاحف والتراث للعام 2011. ويعرض هذا المعرض التفاعلي التطورات التاريخية في مجالات الملاحة والطب وعلم السوائل المتحركة والبصريات والرياضيات وغيرها.
وأصدرت ناشيونال جيوغرافيك الكتاب المرافق للمعرض "ألف اختراع واختراع: التراث المستدام للحضارة الإسلامية" الذي كان قد كتب مقدمته الأمير تشارلز.

التعليق