إعلان الفائزين بجائزة الملك عبدالله الثاني بن الحسين للإبداع

تم نشره في الاثنين 23 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً

عمان-الغد- أعلن رئيس لجنة أمانة عمان الكبرى المهندس عبدالحليم الكيلاني في مؤتمر صحفي عقده مساء أول من أمس في مركز الحسين الثقافي نتائج جائزة الملك عبدالله الثاني للإبداع على المستوى العربي في حقولها الثلاثة.
ومنحت لجنة التحكيم في حقل الآداب والفنون الجائزة عن موضوع "الأعمال الكاريكاتورية الكاملة" مناصفة بين الفنان الأردني محمود صادق، والفنان السوري فارس قرة عن موضوع (الأبيض والأسود).
وقررت لجنة التحكيم في حقل المدينة العربية منح الجائزة عن موضوع "حلول مرورية مبتكرة للنقل العام في المدن القديمة" مناصفة بين أمين النعمة وابراهيم النعمة من السودان عن موضوع " تخطيط محور شريان الشمال عبر خور أبو عنجة للتطوير العمراني الموجه للنقل العام في المدن المحورية الجديدة بام درمان"، وعبدالرزاق عبدالله صالح من العراق عن موضوع "تنظيم حركة نقل زوار مدينة النجف الأشرف (مقترحات وحلول)".
في حين ذهبت جائزة حقل العلوم في موضوع "بحث تطبيقي لتكنولوجيا النانو في تطوير الانتاج الزراعي" الى الدكتورة دينا ممدوح ابراهيم فؤاد من مصر عن بحثها المتعلق بايجاد طريقة سهلة لتحطيم المبيدات الحشرية والملوثات للتربة باستخدام محفزات متناهية الصغر .
وأكد الكيلاني دعم امانة عمان للجائزة، وان الأمانة لن تألو جهداً في تعزيز مكانة الجائزة لتبقى رائدة بين الجوائز العربية الأخرى والأكثر حضوراً وتميزا على الساحة العربية.
وسيمنح الفائزون جائزة مالية مقدارها 25 ألف دولار، ورصيعة ذهبية، وشهادة براءة، وتعتبر جائزة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للإبداع الجائزة الاردنية الوحيدة على مستوى الوطن العربي وتمنح مرة كل عامين.
واستندت لجنة تحكيم حقل الآداب والفنون والمؤلفة من الدكتور مازن عصفور والاستاذ أشرف المناصير والاستاذ فرغلي عبد الحفيظ، في منح الفنان صادق الجائزة من بين 23 مشاركا الى فكرة رسوماته التي امتازت بالشمولية وتخطيها لحدود الزمان والمكان دون الانسلاخ عن الواقع وهمومه.
وأشارت اللجنة الى ان الفنان قرة استحق الجائزة لتوافر شروط الكاريكاتير في رسوماته التي ابتعدت عن الإفراط السردي اللفظي وعن التصنيع الرقمي الحاسوبي في رسم الكاريكاتير .
واستندت لجنة التحكيم في حقل المدينة العربية في منحها الجائزة مناصفة بين النعمة وصالح، الى تميز المشاركتين من بين 6 مشاركات تقدمت للمنافسة بأنهما في صميم موضوع الجائزة: المدينة القديمة وتميزها بالمنهجية العلمية وإمكانية تطبيقها وكذلك استحواذ هذين المشروعين على أعلى النقاط لمعايير التقييم.
وأجمعت لجنة تحكيم حقل العلوم المؤلفة من الدكتورة فدوى عوده والدكتور عماد حمادته والدكتور عبدالعزيز باقبص على أصالة بحث الدكتورة دينا فؤاد وشموليته من بين 4 أبحاث تقدمت للمنافسة، حيث قامت الباحثة بتصنيع المواد المحفزة الضوئية بالحجم النانوي وتشخيصها بصورة متكاملة باستخدام التقنيات الحديثة والمناسبة ثم درست الباحثة تركيز المادة المحفزة النانوية على فاعلية عملية التكسير للمبيد.
ويضم مجلس أمناء الجائزة الذي يرأسه رئيس الوزراء الأسبق العين عبدالرؤوف الروابدة في عضويته اربعة أعضاء بالصفة الشخصية وهم: العلامة الدكتور ناصر الدين الاسد، وليلى شرف، والدكتور كامل ابو جابر، والاستاذ ابراهيم عزالدين بالاضافة الى اربعة اعضاء بالصفة الوظيفية هم: رئيس لجنة أمانة عمان المهندس عبدالحليم الكيلاني، ورئيس الجامعة الاردنية الدكتور خليف الطراونة، ورئيس الجامعة الهاشمية الدكتور كمال بني هاني، وأمين منتدى الفكر العربي الدكتور صادق الفقيه.
وتهدف الجائزة الى دعم المبدعين والعلماء وبناء تنافس خلاق بينهم والتعريف بالمتميزين منهم وإشهارهم، والتعريف بالمشروعات المتميزة في المدن العربية في مختلف حقولها الثلاثة.
ويشترط أن تتوفر في النتاج المقدم الأصالة والتميز وان يتضمن إضافة حقيقية في مجاله وان يكون منشورا باللغة العربية او مترجما اليها وأن لا يكون قد فاز بجائزة محلية او عربية او دولية.

التعليق