اربد: انقطاع الكهرباء يعطل عددا من مصادر المياه الرئيسية

تم نشره في السبت 21 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً

احمد التميمي

إربد -  أكدت وزارة المياه والري سلطة المياه أن انقطاعا للكهرباء أدى إلى توقف عدد من المصادر المائية الرئيسية التابعة لشركة مياه اليرموك المزودة لعدد من مناطق محافظات الشمال ومنها محافظة اربد ومناطق الرمثا وبني عبيد وبني كنانة ومناطق أخرى في عجلون وجرش والمفرق.
وبينت وزارة المياه والري/ سلطة المياه في بيان صحفي أن هذا الانقطاع سيؤثر بشكل واضح على عملية التزويد المائي للمواطنين في هذه المناطق وأن كوادرها ستعمل جاهدة لتخفيف حدة هذا الانقطاع والتخفيف من أثاره خاصة ونحن على أبواب شهر رمضان المبارك.
وأكدت الوزارة إنها وفور حدوث الانقطاع قامت بالتنسيق مع شركة كهرباء إربد المسؤولة عن توزيع التيار الكهربائي في مناطق الشمال لضرورة إعادة التيار الكهربائي إلى تلك المصادر وبالتالي عودة التزويد المائي إلى المواطنين.
 وناشدت المواطنين تفهم مثل هذه الأوضاع التي هي خارجة عن إرادتها وتحدث بشكل مفاجئ.  وأكدت في البيان انها ستعمل كل ما في وسعها كي تخفف من أي انقطاعات غير مبرمجة بالتنسيق مع الشركات المزودة للكهرباء وبالتالي تزويد المواطنين بمياه الشرب وفق برامج الضخ المعتادة.
وشكا مواطنون في مناطق بمدينة اربد وبلدة زبده ولواء الرمثا وبني كنانة والكورة من انقطاع التيار الكهربائي أمس لنحو ثلاث ساعات، ما أدى إلى إرباكهم وتعطل أعمالهم وتعريض منتجاتهم في التبريد لاحتمال التلف. وطالب تجار اللحوم والمنتجات التي تحتاج لتبريد مستمر مسؤولي الكهرباء عدم قطع التيار مستقبلا حفاظا على مصالحهم وانجازهم لإعمالهم في الوقت المحدد.
وأدى انقطاع التيار الكهربائي عن لواء الكورة إلى تعطل العمل في مؤسسات عامة وخاصة لنحو ساعتين.
وطالب مواطنون شركة الكهرباء بعدم تكرار فصل التيار الكهربائي عن اللواء متهمين الشركة بأنها تفصل التيار عن مناطق محددة وتتجنب فصله عن مناطق أخرى كما طالبوا بمعالجة ضعف المحولات وشبكات التغذية بدلا من إلحاق أضرار يومية بالمواطنين.
وقال الناطق الإعلامي لشركة كهرباء اربد هيثم حجازي ان انقطاع الكهرباء جاء من مركز المراقبة والتحكم في عمان التابع للشركة الوطنية، مبينا أن الهدف من قطع التيار الكهربائي هو تخفيف الأحمال الكهربائية على المغذيات والمحولات بسبب ارتفاع درجات الحرارة.

التعليق