ذهبيتان وفضية وبرونزية لمنتخب المبارزة ببطولة غرب آسيا

تم نشره في السبت 14 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً
  • جانب من تتويج منافسات سلاح الايبيه لناشئي بطولة غرب آسيا - (تصوير: جهاد النجار)

محمد عمّار

عمان – حققت المنتخبات الوطنية للمبارزة أمس ميداليتين ذهبيتين وميدالية فضية وميدالية برونزية، ضمن منافسات فرق الناشئين تحت 17 سنة لبطولة غرب آسيا التي تواصلت منافساتها أمس في صالة الأرينا بمدينة الحسين للشباب، وتستمر حتى مساء يوم بعد غد الاثنين في نفس الصالة.
وحقق منتخب المبارزة الميدالية الذهبية في منافسات الايبيه للإناث، بعد فوزه في النهائي على المنتخب الكويتي بنتيجة 45-38، فيما ظفر المنتخب الفلسطيني بالميدالية البرونزية، ومثلت المنتخب الوطني في سلاح الايبيه كل من اللاعبات بلقيس القضاة، ماجد العنزي، حنين نواصرة واريج عميرة.
وحقق منتخب الفلورية للناشئات الميدالية الذهبية، وذلك بعد فوزه على المنتخب القطري بنتيجة 45-41، كما فاز المنتخب الفلسطيني بالمركز الثالث، وقد مثلت المنتخب الوطني كل من اللاعبات رهف الحديدي، ربا عثامنة، سيلينا الصباح وسوزان المجالي.
وفي منافسات مسابقة الفلورية للناشئين تحت 17 سنة، حقق المنتخب الكويتي الميدالية الذهبية، فيما فاز المنتخب القطري بالميدالية الفضية، وفاز المنتخب البحريني بالميدالية البرونزية، فيما حل المنتخب الوطني في المركز الثالث مكررا، وقد مثل المنتخب الوطني اللاعبين عمر الحديدي، أحمد أبو طه وزيد الناصر، فيما حقق المنتخب الوطني الميدالية الفضية في سلاح الايبيه للفرق، بعد خسارته أمام المنتخب الكويتي الذي فاز بالذهبية، فيما ذهبت الميدالية البرونزية للمنتخب البحريني الذي حل ثالثا، فيما حل المنتخب القطري بالمركز الثالث مكرر، ومثل المنتخب الوطني اللاعبون زيد الناصر، محمد العطيات، أيمن عميرة ونضال الشيخ.
وبهذه النتائج واصل المنتخب الوطني صدارة ترتيب المنتخبات المشاركة في البطولة التي تحمل النسخة الأولى، ويتصدر المنتخب الوطني الترتيب العام برصيد 6 ميداليات ذهبية وفضية و8 ميداليات برونزية، فيما حل المنتخب الكويتي بالمركز الثاني.
وتنطلق اليوم منافسات سلاح الفلوريه للشباب والايبيه للشابات والسابر للشابات، وذلك اعتبارا من الساعة العاشرة من صباح اليوم في ذات الصالة، حيث سيقام عند الساعة السادسة من مساء اليوم حفل توزيع الميداليات على الفائزين.
وفي ختام منافسات يوم أمس قام رئيس اتحاد غرب آسيا صبحي متولي، وعضو اللجنة الأولمبية الأردنية ورئيس اتحاد الدراجات جمال الفاعوري، ورئيس الاتحاد القطري صالح الحميدي، ونائب رئيس الاتحاد اللبناني سهيل سعد، وامين عام اتحاد غرب آسيا للمبارزة حكم الخالدي، ورئيس اللجنة الفنية زياد الغرباني، ورئيس لجنة الحكام يحيى قاسم، بتوزيع الميداليات على الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى لمختلف الفئات.
البطولة قوية
أكد رئيس اتحاد المبارزة د.خالد العطيات، أن النسخة الأولى من بطولة غرب آسيا حملت في طياتها رياح التنافس المثير بين المنتخبات المشاركة، خصوصا بين منتخبات الأردن والكويت وقطر، حيث ارتفع النسق بين هذه المنتخبات للحصول على المزيد من الميداليات.
وأضاف العطيات، أن المنتخب يتحضر لبطولة العمومي التي ستقام في الكويت خلال شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، ويتحضر لبطولة العمومي التي حدد موعدها في شهر تشرين الأول (اكتوبر) المقبل في سورية، في انتظار تأكيد مكانها.
وأشار العطيات، إلى أن هناك مستويات قوية في البطولة، ما زاد من درجة التركيز لدى اللاعبين، وأن المنتخب الوطني لديه من اللاعبين المميزين، وبإشراف مدربين أكفاء، رفعوا من أدائهم في منافسات البطولة، وأن المنتخب يسعى لمواصلة صدارة ترتيب المنتخبات.

moh.ammar@alghad.jo

التعليق