أعمال شغب في مساكن الفقراء بالكرك احتجاجا على انقطاع المياه

تم نشره في الجمعة 13 تموز / يوليو 2012. 03:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك - شهدت منطقة مساكن الفقراء والأسر العفيفة في منطقة الثلاجة جنوبي مدينة الكرك مساء أول من أمس أعمال شغب تمثلت بإغلاق الطريق العام المؤدي إلى المساكن وبلدة الثلاجة، وإشعال الإطارات في الطريق العام، احتجاجا على انقطاع المياه عن المساكن منذ ثلاثة أسابيع.
وأشار عماد الكساسبة من سكان المنطقة إلى أن الحي الذي يقع ملاصقا لبلدة الثلاجة انقطعت عنه المياه منذ ثلاثة أسابيع بدون أن تعمل الجهات الرسمية على توفير المياه للأهالي الذين لا يستطيعون شراءها من الصهاريج الخاصة لكلفتها العالية.
وطالب الجهات الرسمية بالمحافظة من محافظ الكرك ومدير سلطة المياه بالعمل على توفيرها، خصوصا أن خزانات المياه التي وضعت على المساكن صغيرة ولا تفي بالحاجة. وبين أسامة حسين من سكان منازل الأسر العفيفة، أن أوضاع الخدمات في المنازل سيئة للغاية، خصوصا توفير خدمات المياه من فترة طويلة، حيث تغيب المياه عن المنازل، ما يجعل حياة سكانها صعبة للغاية.
ولفت إلى معاناة سكان تلك المساكن الناتج عن نقص المياه بسبب بعد المنطقة عن مناطق توفرها، خصوصا المياه الجارية التي من الممكن أن تكون بديلا عن مياه السلطة.
وأشار ناصر المدادحة، وهو أحد سكان بلدة الثلاجة المجاورة لمساكن الأسر العفيفة، إلى أن العشرات من الأهالي والسكان بالمساكن أغلقوا الطريق العام بالحجارة والإطارات المشتعلة، ومنعوا حركة السير، احتجاجا على انقطاع المياه عن منازلهم لفترة طويلة.
وكان محافظ الكرك محمد سميران أكد في وقت سابق أن المحافظة أوعزت للجهات المعنية بسلطة المياه في الكرك بتوفير المياه لجميع الأحياء التابعة لمدينة الكرك إثر الاحتجاجات التي شهدتها المدينة قبل أسبوع. 

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق