الحلويات مهدئة للأعصاب

تم نشره في الخميس 21 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً

عمان-الغد- أكدت دراسة حديثة للمعهد القومي للتغذية أن الحلويات تهدئ الأعصاب، وخاصة بعد المجهود الشاق أو الصوم، أو عقب ثورة غضب أو نوبة حزن ألمت بالشخص، حيث تقوم الحلويات بمذاقها الحلو ومكوناتها الغذائية، وسعراتها الحرارية بتهدئة أعصاب المتوتر.
وأكدت الدراسة التي قامت بها الدكتورة نهى البدوي الباحثة في المعهد أن الحلويات، وخاصة الطبيعية منها مثل؛ عسل النحل، والسكر الطبيعي وقصب السكر، لها خاصية تهدئة الأعصاب خلال فترات التوتر العصبي أو النوبات النفسية.
وأضافت "وهنالك بعض الأمراض النفسية التي يدخل ضمن علاجها تناول السكريات والحلويات تحت الإشراف الطبي".
كما تعمل الحلويات على تنشيط وزيادة حيوية الجسم، وخاصة بعد الصوم، لأنها ترفع مستوى السكر بالدم، وتجدد النشاط.
والحلوى من الأشياء التي تجعل من يشكو من الأرق ينام بهدوء وسكينة، هذا بالإضافة إلى قيمتها الغذائية المرتفعة، لذلك فإن الأطفال حديثي الولادة يوصى لهم بالماء المحلى بالسكر.
وبدوره يؤكد اختصاصي الطب العام الدكتور مخلص مزاهرة أن تناول الحلويات من قبل الأشخاص الذين لا يعانون من ارتفاع في الضغط أو السكري أو زيادة في الوزن، فإن تناول الحلويات من قبلهم لا يؤثر عليهم بصورة سلبية، بل على العكس قد يرفع من معنوياتهم ويزيد من نشاطهم، في حين قد تكون آثارها سلبية ومدمرة على الأشخاص الذين يؤثر عليهم تناول السكر.
ويلفت الخطيب إلى ضرورة الانتباه إلى معدل السكر أثناء التناول، منوها إلى أن تناوله وبشكل مفرط ليس بالأمر الصحي والإيجابي، بل لا بد أن يكون ضمن شروط وضوابط.

التعليق