أندية الدرجة الأولى تناقش نتائج اجتماعها مع اتحاد الكرة اليوم

تم نشره في الثلاثاء 19 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً
  • أمين سر اتحاد الكرة خليل السالم (وسط) يلتقي عددا من ممثلي اندية الدرجة الاولى في الاجتماع السابق - (الغد)

عمان-الغد- يناقش رؤساء أندية الدرجة الأولى لكرة القدم نتائج اجتماع اللجنة المصغرة التي عقدت يوم الخميس الماضي مع أمين السر العام في اتحاد كرة القدم، وذلك من خلال الاجتماع الذي سيعقد في الساعة الخامسة من مساء اليوم في مقر النادي الأهلي، كما سيبحث الرؤساء المطالب التي كانت قد تقدمت بها في وقت سابق ومن أهمها زيادة حصة الدعم السنوي من 7 آلاف دينار إلى 50 ألفا.
كما طلبت الأندية ارجاء موعد اقامة البطولة من بداية الاسبوع الأول من شهر أيلول(سبتمبر) المقبل الى الاسبوع الثالث من الشهر ذاته، في حين استجاب الاتحاد لطلب الأندية باقامة الدوري من مرحلة واحدة بدلا من تقسيم الفرق الى مجموعتين واقامة دوري مجزأ من مرحلتين بالاضافة الى المربع الذهبي.
وكانت اللجنة المصغرة التي التقت خليل السالم الخميس الماضي(الأندية الستة) قد طرحت العديد من المواضيع التي تهم الأندية، وهي مطالب مالية وتنظيمية وادارية، وقد ضمنت الأندية مطالبها من خلال المذكرة التي تسلمها الاتحاد وفي مقدمتها ان المشاركة ببطولات الفئات العمرية غير الزامية لباقي الدرجات ومنها الدرجة الأولى وكذلك قضية معالجة عقود اللاعبين وخاصة للأندية التي تهبط من فئة المحترفين الى الدرجة الأولى مشيرا الى القرارات التي اتخذتها لجنة اوضاع اللاعبين والتي تمت بمساهمة فاعلة من ممثل النادي الاهلي باللجنة وكذلك قضية معالجة قيمة العقوبات المالية على لاعبي وأندية الدرجة الأولى بحيث تتناسب مع حجم الدعم المالي.
وكان السالم أكد لمندوبي الأندية ان مسألة دعم الأندية ماليا هو مسألة تتعلق بمقدار تسويق البطولات وليس تخصيص مخصصات مالية محددة لكل درجة من الدرجات مشيرا الى ان الاتحاد اوقف كامل دعم الاحتراف عن أندية المحترفين اعتبارا من الموسم المقبل بعدما حول لهم كامل مستحقات الرعاية من الشركة الراعية وهي مجموعة شركات المهندس زياد المناصير او عائدات البث التلفزيوني.
وأكد السالم ايضا ان الاتحاد يتخذ قراراته من خلال عملية تشاركية مع الأندية بكافة الدرجات وذلك من خلال وجود ممثلين عن الأندية بكافة لجان الاتحاد وهي اللجان التي تصنع قرارات الكرة الأردنية مشيرا الى أهمية ان يتم السعي لتوفير رعاية لدوري الدرجة الأولى وهي عملية تشاركية بالدرجة الاساسية وان المبلغ المخصص من عائدات البث التلفزيوني لدوري الدرجة الأولى ومهما كان حجمه هو مبلغ يتحقق لأول مرة بتاريخ بطولة الدرجة الأولى.
وتم توضيح اسباب استبعاد أندية الدرجة الأولى عن المشاركة بكأس الأردن حيث اشار السالم ان البطولة تم تنظيمها بنظام جديد لرفع عدد المباريات التي يجب ان تخوضها الأندية التي تشارك فرقها بفئة المحترفين وفقا لمتطلبات الاتحاد الآسيوي وان البطولة تمتد مبارياتها حتى نيسان(أبريل) من العام القادم وهو ما لا تقوى عليه أندية الدرجة الأولى لانه يزيد من اعبائها المالية .

التعليق