فيلانوفا: غوارديولا هو سبب قيادتي لبرشلونة

تم نشره في الأحد 17 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً

برشلونة- صرح تيتو فيلانوفا المدرب الجديد لفريق برشلونة الإسباني بأنه ما كان ليقبل بتولي المنصب لولا تشجيع سلفه بيب غوارديولا له في المنعطف الأخير من الموسم الماضي.
وقال فيلانوفا في مؤتمر صحفي لتقديمه رسميا لوسائل الإعلام أول من أمس الجمعة "إنه من دواعي فخري أن يقع الاختيار علي لاستكمال الحقبة الأفضل في تاريخ النادي.. لقد قبلت التحدي وأشعر بأنني جاهز له".
وشدد فيلانوفا على ارتباطه بعلاقة قوية مع غوارديولا منذ أن كان مساعدا له، مشيرا إلى أنه كان على استعداد للاستمرار في معاونته إذا وقع المدرب السابق لناد آخر.
وقال "غوارديولا مثل أخي تماما.. وقد قلت للمسؤولين إنه إذا رفض فكرة ترشيحي لخلافته فلن أناقشها من حيث المبدأ".
واعترف فيلانوفا بصعوبة السير على خطوات غوارديولا الذي حقق مع الفريق لقب الليجا ثلاث مرات ولقب دوري الأبطال الأوروبي مرتين.
وكشف فيلانوفا أنه لم يعرف بترشيحه لخلافة غوارديولا إلا بعد الخسارة أمام تشلسي الإنجليزي في نصف نهائي دوري الأبطال، مشيرا إلى أن المدرب السابق شكا من شعوره بالإرهاق.
وقال المدير الرياضي لبرشلونة أندوني زوبيزاريتا خلال تقديم إن فيلانوفا يفهم فلسفة النادي على أكمل وجه، ومن ثم فإن الاستعانة به في المنصب قرار جاء في محله، وهو ما وافقه عليه رئيس النادي ساندرو روسيل.
وحول سياسة التعاقدات التي ستيبعها برشلونة هذا الصيف، كشف فيلانوفا أنه سيركز جهده على الخط الخلفي بالتعاقد مع قلب دفاع وظهير أيسر.
وقال "لسنا في حاجة لدعم الهجوم.. المشكلة في الموسم الماضي أن مهاجمين مثل ألكسيس سانشيز وديفيد فيا وبدرو رودريجز أصيبوا لفترات طويلة.. أريد التعاقد مع قلب دفاع وظهير أيسر".
وتتحدث الصحافة الرياضية في إسبانيا عن مساعي برشلونة لضم جوردي ألبا الظهير الأيسر لفالنسيا، وكذلك المدافع البرازيلي تياغو سيلفا من ميلان الإيطالي.
وأكد فيلانوفا أن الظهير الأيمن داني ألفيش في طريقه للبقاء، في حين ترك الحرية للاعب الوسط المالي سيدو كيتا كي يمدد تعاقده أو يرحل إن كان يرغب في خوض تجربة جديدة.
وبشر فيلانوفا بعلاقة طيبة مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائلا "أعرفه منذ أن كان طفلا.. هو لاعب طيب المعشر وسنتفاهم بشكل جيد سويا".
يذكر أن فيلانوفا وقع على عقد لتدريب البرسا خلفا لغوارديولا الذي اختتم مسيرته التدريبية مع الفريق بلقب كأس الملك، إلا أن بعض الصحف شككت في قدرات المدرب الجديد. - (إفي)

التعليق