يوفنتوس يتوّج بطلاً لإيطاليا لأوّل مرّة منذ 2003 (فيديو)

تم نشره في الاثنين 7 أيار / مايو 2012. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 7 أيار / مايو 2012. 11:31 صباحاً
  • جماهير يوفنتوس تحتفل باللقلب

روما- أحرز يوفنتوس لقب بطل الدوري الايطتالي لكرة القدم إثر فوزه على مضيفه كالياري 2-صفر وخسارة ميلان أمام جاره إنتر ميلان 2-4 أمس الاحد في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الاخيرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.
وسجل المونتينيغري (ميركو فوسينميتش (6) والمدافع ميكيلي كانيني (74 خطأ في مرمى فريقه) هدفيب يوفنتوس الذي رفع رصيده الى 81 نقطة.
واضافة الى فوزه، يدين يوفنتوس بهذا اللقب، الاول لفريق "السيدة العجوز" منذ 2003، خصوصا الى مهاجم انتر ميلان الارجنتيني دييغو ميليتو، صاحب ثلاثة اهداف "هاتريك" في اللقاء (14 و52 و79 من ركلتي جزاء) واضاف البرازيلي مايكون (87) الرابع، فيما سجل السويدي زلاتان ابراهيموفيتش (44 من ركلة جزاء و46) هدفي ميلان الذي وقف رصيده عند 77 نقطة.
واللقب هو الثامن والعشرين ليوفنتوس الذي احرز كأس ايطاليا 9 مرات ودوري ابطال اوروبا مرتين وكأس الاتحاد الاوروبي (يوروبا ليغ حاليا) 3 مرات وكأس الكؤوس الاوروبية مرة واحدة والكأس السوبر الاوروبية مريتن والكأس القارية للاندية مرتين.
وابتعد يوفنتوس الذي يستضيف اتالانتا الحادي عشر في الاحد المقبل في المرحلة الاخيرة، بفارق 4 نقاط عن ميلان الذي يستقبل بدوره نوفارا التاسع عشر قبل الاخير، ولن تغير نتيجتا المباراتين في شيء واصبحتا شبه هامشيتين.
في المباراة الاولى على ملعب نيريو روكو، بكر يوفنتوس الذي نزل مصمما على حسم اتلصراع على اللقب من خلال فوزه وخدمة يقدمها له انتر ميلان وهو ما حصل بالفعل، في افتتاح بعدما ارسل ليوناردو بونوتشي كرة بينية داخل منطقة كالياري تابعها فوسينيتش من زاوية ضيقة على يسار الحارس مايكل اغاتزي (6).
وانتظر يوفنتوس حتى الدقيقة 74 ليضمن الفوز عندما سجل له كانيني الهدف الثاني خطأ في مرماه.
واطمأن يوفنتوس الذي لم يعرف الهزيمة طيلة الموسم، الى استعادة الغائب عن خهزائنه منذ 8 سنوات، اثنتان منها بالاكراه (2004 و2005) حين جرد منه بسبب تورط بعض مسؤوليه بالغش والتلاعب في نتائج المباريات، بعد ان اعلنت صافرة حكم مباراة ملعب جوزيبي مياتزا فوز انتر ميلان 4-2.
وبدأت اشارات الاطمئنان تأتي الى يوفنتوس بعد ان تقدم انتر ميلان عبر ميليتو الذي تلقى تمريرة متقنة من مواطنه والتر صامويل انهاها في شباك الحارس كريستيان ابياتي من مسافة قريبة (14).
واعاد ابراهيموفيتش الامور الى نقطة الصفر قبل دقيقة وقت من نهاية الشوط الاول بادراكه التعادل من ركلة حزاء تسبب بها الحارس البرازيلي جوليو سيزار بعد اسقاطه الغاني كيفن برانس بواتينغ (44).
وفي الدقيقة الاولى من الشوط الثاني، تراجعت آمال يوفنتوس على الرهان السابق بنسبة كبيرة بعد تقدم ميلان هذه المرة عن طريق ابراهيموفيتش نفسه بعد ان استثمر تمريرة من البرازيلي روبينيو بالشكل المطلوب رافعا رصيده الشخصي الى 28 هدقا في صدارة ترتيب الهدافين.
لكن فرحة الفريق الزائر لم تدم طويلا اذ ادرك ميليتو التعادل بعد تعرضه للعرقلة في المنطقة المحرمة من قبل اينياتسيو اباتي وحصوله علىة ركلة جزاء ترجمها بنفسه (52).
ووضع ميليتو اصحاب الارض في المقدمة من جديد بعدما لمس اليساندرو نستا الكرة واحتسبت ركلة جزاء ثانية ترجمها الارجنتيني الى هدف شخصي ثالث في اللقاء هو الثالث والعشرين له في البطولة فصار ثانيا على لائحة ترتيب الهدافين (79).
ووجه مايكون ضربة قاضية لميلان وقدم هدية ليوفنتوس بتسجيله الهدف الرابع بعد تمريرة من الارجنتيني خافيير زانيتي (87).
وصعد اودينيزي الى المركز الثالث، الاخير المؤهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، بعد ان تغلب على ضيفه الجريح جنوى 2-صفر، مستفيدا من سقوط نابولي امام مضيفه بولونيا صفر-2.
على ملعب "فريولي"، واصل اودينيزي انتفاضته في الفترة المصيرية من الموسم وحقق فوزه الثالث على التوالي، مستفيدا من التفوق العددي بعد ان اضطر ضيفه جنوى الذي كان بحاجة لنقطة لضمان بقائه في دوري الاضواء، لاكمال اللقاء بتسعة لاعبين بعد طرد السلوفاكي يوراي كوسكا في الدقيقة 26 لحصوله على انذار ثان، والارجنتيني رودريغو بالاسيو في الدقيقة 38 لنيله البطاقة الحمراء مباشرة.
وافتتح فريق المدرب فرانشيسكو غيدولين التسجيل في الدقيقة 30 عبر قائده وهدافه انطونيو دي ناتالي من ركلة حرة، قبل ان يضيف انطونيو فلورو فلوريس الهدف الثاني في الدقيقة 66 بعد عرضية من الصربي دوشان باستا.
ورفع اودينيزي الذي يحل ضيفا على كاتانيا في المرحلة الختامية، رصيده الى 61 نقطة واصبح ثالثا بفارق نقطتين امام لاتسيو الذي صعد الى المركز الرابع بفوزه الاول في المراحل الست الاخيرة وجاء على حساب مضيفه اتالانتا بهدفين سجلهما التشيكي ليبور كوشاك (36) والالباني لوريك كانا (90) في لقاء اكمله صاحب الارض بعشرة لاعبين بعد طرد غولييلمو ستنداردو (81).
ويخوض فريق العاصمة اختبارا صعبا للغاية في المرحلة الختامية امام ضيفه انتر ميلان.
وتراجع نابولي الى المركز الخامس بفارق ثلاث نقاط عن اودينيزي بعد ان سقط امام مضيفه بولونيا بهدفين سجلهما اليساندرو ديامانتي (17) وماتيو روبن (64) في لقاء شهد طرد اركيميدي مورليو من اصحاب الارض (89) والسويسري بليريم دزيمايلي من الضيوف (89 ايضا).
يذكر ان ايطاليا فقدت ممثلا رابعا لها في دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل لمصلحة المانيا، وبالتالي سيكتفي صاحب المركز الرابع بالمشاركة في الدوري الاوروبي على غرار صاحب المركز الخامس.
وتعادل باليرمو مع كييفو في مباراة مثيرة باربعة اهداف لفابريتسيو ميكولي (9 من ركلة جزاء و19 و73) والارجنتيني ماتياس سيلفستر (88)، مقابل اربعة لسيرجيو بيليسيه (26 من ركلة جزاء و72) والكولومبي فرناندو اوريبي (30) والبرازيلي لوسيانو سيكويرا (46).
وتغلب بارما على مضيفه سيينا بهدفين لسيباستيان جوفينكو (67) وسيرجيو فلوكاري (90).
وحسم نوفارا موقعة القاع الشرفية مع تشيزينا (هبط الفريقان الى الدرجة الثانية) بالفوز عليه بثلاثة اهداف لماركو ريغوني (27 و68 من ركلتي جزاء و84).

- ترتيب ابرز الهدافين:
- 28 هدفا: السويدي زلاتان ابراهيموفيتش (ميلان)
- 23 هدفا: الاوروغوياني ادينسون كافاني (نابولي) والارجنتيني دييغو ميليتو (انتر ميلان)
- 21 هدفا: انطونيو دي ناتالي (اودينيزي)
- 19 هدفا: الارجنتيني رودريغو بالاسيو (جنوى)
- 16 هدفا: الارجنتيني جرمان دينيس (اتالانتا) وفابريسيو ميكولي (باليرمو)
- 15 هدفا: سيباستيان جوفينكو (بارما)
- 14 هدفا: المونتينيغري ستيفان يوفيتيش (فيورنتينا)
- 12 هدفا: الالماني ميروسلاف كلوزه (لاتسيو)
- 11 هدفا: ايمانويلي كالايو (سيينا) وبابلو دانيال اوزفالدو (روما) ودافيد دي ميكيلي (ليتشي) وماتيو ديسترو (سيينا) وماركو ريغوني (نوفارا)
- 10 اهداف: اليساندرو ماتري (يوفنتوس) وماركو دي فايو (بولونيا) والتشيلي ماوريسيو بينييا (كالياري) وانطونيو نوتشرينو (ميلان)

- ترتيب فرق الصدارة:
1- يوفنتوس 81 نقطة من 37 مباراة
-----------------------------------
2- ميلان 77 من 37
3- اودينيزي 61 من 37
4- لاتسيو 59 من 37
5- نابولي 58 من 37
انتر ميلان 58 من  37. (ا ف ب)

 


التعليق