سبايك لي: الولايات المتحدة تسبق البرازيل بالدفاع عن الأقليات

تم نشره في الخميس 3 أيار / مايو 2012. 02:00 صباحاً
  • المخرج الأميركي سبايك لي- (أرشيفية)

ساو باولو-  أثنى المخرج الأميركي الأسمر سبايك لي أول من أمس على قانون يناهض العنصرية في البرازيل على الرغم من قوله إن بلاده "تسبق البرازيل بـ20 عاما" في مجال الدفاع عن الأقليات.
وقال المخرج المعروف في مقابلة نشرتها صحيفة (أو ستادو) "العبودية كانت موجودة في البلدين ولكني أعتقد أن الولايات المتحدة تسبق البرازيل بـ20 في هذا المجال".
وأقرت المحكمة الاتحادية العليا بالبرازيل الأسبوع الماضي سياسة تخصص أماكن للطلاب السود والهنود والخلاسيين في العشرات من الجامعات الحكومية.
ويتواجد سبايك لي في البرازيل لتصوير فيلم وثائقي بعنوان (Go Brazil Go).
وأضاف المخرج الأميركي "هناك خطأ في تقدير من هو مختلف عنك، والأمر لا يتعلق بالبحث عن طلاب سود في الأحياء غير مؤهلين لدخول الجامعات وإنما يجب عليهم أن ينتقوا المؤهلين".
وأجرى سبايك لي خلال الأيام الأخيرة مقابلات مع 30 شخصية عامة يبرز من بينها الرئيسة ديلما روسيف ونجم الكرة البرازيلية نيمار.واختتم سبايك لي حديثه معتبرا أن البرازيل عبر هذه الخطوة "تستكشف هويتها".-(إفي)

التعليق