ليغ 1

باريس سان جرمان يلتقي غريما تقليديا مجردا من الحوافز

تم نشره في السبت 7 نيسان / أبريل 2012. 02:00 صباحاً
  • قائد مرسيليا ستيف مانداندا يتساءل عن وجود الحافز للعب لدى زملائه - (رويترز)

مدن - سيكون ملعب "بارك دي برانس" في باريس مسرحا للقمة النارية بين باريس سان جرمان شريك مونبلييه في الصدارة ومرسيليا التاسع يوم غد الاحد في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
وتشكل المباراة أهمية كبيرة لفريق العاصمة ومدربه الايطالي كارلو انشيلوتي الساعي إلى معانقة اللقب، والأمر ذاته بالنسبة إلى مرسيليا الطامح إلى تعويض خيبة أمله الاوروبية حيث خرج من ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا على يد بايرن ميونيخ الألماني بخسارته ذهابا وايابا بنتيجة واحدة 0-2.
ويدرك باريس سان جرمان الذي لم يتذوق طعم الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة (تعادلان وخسارة) ان اي تعثر سيضعف حظوظه في التتويج باللقب الوحيد المتبقي امامه لانقاذ موسمه بعد خروجه خالي الوفاض من مسابقتي الكأس وكأس الرابطة المحليتين والدوري الاوروبي، خصوصا وان شريكه مونبلييه يملك مباراة مؤجلة امام مرسيليا بالذات سيخوضها الاربعاء المقبل، ويخوض اليوم مباراة سهلة أمام ضيفه سوشو التاسع عشر قبل الأخير.
ويأمل باريس سان جرمان في استغلال عاملي الارض والجمهور والمعنويات المهزوزة لدى لاعبي مرسيليا كونهم لم يتذوقوا طعم الفوز في الدوري في المباريات الثماني الاخيرة، بيد أن مرسيليا لن يكون لقمة سائغة وسيحاول استرداد كرامته وان كان ذلك على حساب المتصدرين باريس سان جرمان الأحد ومونبلييه الاربعاء المقبل.
وتساءل ستيف مانداندا قائد مرسيليا عن الحافز الموجود بين لاعبي الفريق قبل مواجهة باريس سان جرمان فبعد تسع هزائم في عشر مباريات بجميع المسابقات.
وقال مانداندا للصحفيين في ميونيخ "لدي شعور بأن نهاية هذا الموسم ستكون طويلة للغاية وصعبة.. لأن الفريق مكتئب، هناك افتقار للترابط".
وكرر المدافع نيكولا نكولو شعور مانداندا وقال إنه يطرح العديد من الأسئلة حول التزام زملائه في الملعب، وقال نكولو "الأمر لم يعد فقط مخيبا للامال.. كم سيستمر ذلك؟ لا توجد لدينا الرغبة أو الروح".
وتحوم شكوك حول مشاركة المهاجم لويك ريمي في اللقاء لمعاناته من مشكلة في الفخذ.
وقال المدافع ميلان بيسافيتش إن باريس سان جرمان، الذي لم يفز بأي مباراة منذ 11 آذار (مارس) وخسر أمام نانسي المتواضع في الجولة السابقة، يحتاج أيضا الى الوحدة قبل مباراة "استثنائية"، واضاف المدافع الصربي لموقع باريس سان جرمان على الانترنت "إنها أهم مباراة في العام بالنسبة للجماهير كما ستكون حاسمة لنا. نحتاج الى الفوز لانعاش أملنا في إحراز اللقب".
وعاد قلب الدفاع أليكس ولاعب الوسط تياغو موتا الى التشكيلة بعد غيابهما أمام نانسي بسبب اصابات طفيفة.
ويلتقي مونبلييه الذي لم يسبق له الفوز بالدوري وتتبقى له مباراة مؤجلة، بملعبه مع سوشو اليوم السبت، وقال اوليفييه جيرو متصدر قائمة هدافي الدوري للاذاعة الفرنسية "اللقب هو هدفنا بكل وضوح".
واضاف لاعب الوسط جيفري ديرنيس "سيكون من المخجل أن نقول إننا سنسعد في النهاية بالحصول على المركز الثالث".
وقلص ليل صاحب المركز الثالث الفارق مع الصدارة إلى اربع نقاط في الأسابيع الأخيرة بفضل تألق لاعبه البلجيكي ادين هازارد الذي منح فريقه ثلاثة انتصارات متتالية.
وقال الحارس ميكائيل لاندرو متحدثا عن زميله البلجيكي قبل أن يلتقي ليل حامل اللقب خارج ملعبه مع ستاد بريست المتعثر اليوم "كلنا نعلم لماذا هو أفضل لاعب في الدوري الفرنسي". واضاف لموقع النادي على الانترنت "أستمتع بكل لحظة إلى جواره في الملعب. وبالاضافة لموهبته الرائعة فهو مثال يحتذى لكل اللاعبين الصغار".
وفي باقي المباريات، يلعب اجاكسيو مع سانت اتيان، وايفيان مع رين، وديجون مع نانسي، وفالنسيان مع تولوز، وليون مع اوكسير، وكاين مع بوردو، ونيس مع لوريان. - (وكالات)

التعليق